فيديو | المسؤول عن ملابس المنتحب: "بذلة اللاعب الواحد بـ18 ألف جنيه وهم إللي بدلوا الأحذية".
سفير مصر في كندا يلتقى مستشار الأمن القومي الكندي للتباحث حول التطورات في الشرق الأوسط     elsaba7     مصطفى نصار: انطلقت من خلال مبادرة السيسي  لتعليم مهنة صناعة الذهب للأجيال الجديدة (حوار)     elsaba7     رحيل والدة المستشار ايهاب الشريطي.. والعزاء الأحد بمسجد الشرطة بالتجمع الخامس     elsaba7     لجنة لمعاينة الهبوط الأرضى بعد انتشار شائعات "سراديب الآثار" بقرية نشيل بالغربية     elsaba7     «أرابيسكا تياترن».. تعاون مصرى يبرز تفشى العنف ضد المرأة     elsaba7     أحمد البكري: موقف الاهلي في أفريقيا معقد.. وألي بادجي سيكون خليفة فلافيو     elsaba7     أهالى القليوبية يستغيثون بالمحافظ لإنقاذهم من كبارى المشاة     elsaba7     «ناهد» تتحدى الرجال فى صنعة «مبيض محارة» منذ ٢٥عامًا     elsaba7     إيمان الجابرى.. ترفع شعار «موتوسيكل للبنات فقط » لمواجهة التحرش     elsaba7     الجيش الليبى يتقدم فى معركة التحرير من «دواعش أردوغان»     elsaba7     رئيس شركة إيجيبت جولد فى حواره مع «الصباح» مصطفى نصار: انطلقت من خلال مبادرة السيسى لتعليم مهنة صناعة الذهب للأجيال الجديدة     elsaba7     6 بنود للاتفاق المبدئى حول قواعد الملء وتشغيل السد : بنود واشنطن.. مصير أزمة سد النهضة فى ظل اتفاق «ترامب »     elsaba7    

المسؤول عن ملابس المنتحب: "بذلة اللاعب الواحد بـ18 ألف جنيه وهم إللي بدلوا الأحذية".

الصباح / 2018-06-12 10:57:03 / فيديو

 

أكدت دعاء حسني استشاري الشركة المصممة لأزياء المنتخب، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، إن بذلة اللاعب الواحد تقدر بألف دولار بما يعادل 18 ألف جنيه مصري، قائلاً: "اللاعيبة هم اللي بدلوا الأحذية البنية بأخري بيضاء لراحتهم، عشان كدة كان فيه لاعبان بالحذاء البني بدلاً من الأبيض".

 

وأضاف خالد أوبيه، مؤسس الشركة المصممة لملابس المنتخب المصري، في مداخلة أخري خلال برنامج "العاشرة مساء" المذاع عبر فضائية "دريم"، أن خامة بذلة المنتخب من أعلى الخامات جودة فى العالم، مشيرًا إلى أن الشركة تفاجأت بأن المنتخب فضل لبس الأحذية البيضاء.

 

وأشار أوبيه، إلى أن الشركة قامت بأخذ كافة مقاسات لاعبي المنتخب بالكامل، أما بالنسبة لبدلة عبد الله السعيد، فمن الوارد أن يكون اللاعب بدل الجاكت الخاص به مع زميله فى الغرفة.

اضف تعليقك

لأعلى