فيديو | أول فيديو لأم حبست طفلها ١٠ سنوات وسط الثعابين والعناكب بالغربية
أزهري: الدجالون المتاجرون بالدين حولوا القرآن إلى وسيلة للقتل..فيديو     elsaba7     عبدالله النجار: كما أن الكعبة فى مكة.. فإن الأزهر فى القاهرة .. فيديو     elsaba7     آمنة نصير: الأزهر غائب ويعاني من الترهل .. والتطوير فيه على الورق     elsaba7     بعد صعق طالبان..برلماني المنوفية يتقدم بطلب احاطة عاجل لوزير الكهرباء     elsaba7     جامعة سوهاج.. تجمد تعين حمو بيكا معيد بكليه الآداب     elsaba7     على الهلباوي : «ربنا أداني صوت حلو .. ومش هوسخ عمامة جدي»     elsaba7     استنفار أوروبي لمواجهة السياسات التركية التوسعية.. شاهد التفاصيل     elsaba7     رئيس "المصريين": منتديات الشباب رسالة للعالم بأن مصر بلد الأمن والأمان     elsaba7     مرور القاهرة .. تحويلات مرورية بمناسبة غلق كوبرى الجلاء بمصر الجديدة     elsaba7     السيسي: مصر تؤمن أن دول القارة تمتلك إرادة سياسية والحكمة التي تمكنها من التغلب على التحديات     elsaba7     السيسي: جهودا كبيرة مبذولة لحل مشاكل القارة الأفريقية السمراء     elsaba7     السيسي: منتدى أسوان منصة حوار بين المسؤولين والمهتمين بقضايا أفريقيا     elsaba7    

أول فيديو لأم حبست طفلها ١٠ سنوات وسط الثعابين والعناكب بالغربية

عادل نصار / 2019-02-08 21:40:31 / فيديو

واقعة غريبة سيطرت على الرأي العام، بعد ان حبست أم طفلها عشر سنوات في غرفة مهجورة وغير أدمية.

عثرت الأجهزة الأمنية في مصر على شاب يبلغ من العمر 17 عاما، بعدما حبسته أمه في منزل مهجور منذ 10 سنوات.

البداية كانت عندما استغاث عدد من أهالي قرية سجين في محافظة الغربية شمالي مصر، بالأمن، مؤكدين أن والدة الشاب محمد رجب قامت بحبسه منذ أكثر من عشر سنوات في منزل مهجور ومملوء بالقمامة والأخشاب والزواحف، بحسب مما نشرته صحيفة "البوابة نيوز" المصرية.

وانتقل رجال الأمن إلى منزل الشاب، وتم نقله إلى مستشفى قطور وعمل محضر بالحالة برقم ٤ أحوال نقطة مستشفى قطور، وعمل تقرير طبي بالحالة.

من جانبها قررت النيابة العامة بمركز قطور بالغربية إخلاء سبيل الأم المتهمة بحبس نجلها عاريا لمدة 10 سنوات داخل غرفة مظلمة بمنزلها؛ كما قررت النيابة إحالة نجل السيدة لمستشفى الصحة النفسية لإجراء الكشف الطبي عليه لبيان مدى قواه العقلية وحالته الصحية بعد طلب الأطباء بمستشفى قطور المركز إجراء الكشف النفسي عليه.

اضف تعليقك

لأعلى