فيديو | أول فيديو لأم حبست طفلها ١٠ سنوات وسط الثعابين والعناكب بالغربية
متحدث البرلمان: النائب أحمد طنطاوي أهان إرادة الشعب المصري (فيديو)     elsaba7     مخرج يكشف طريقة فبركة وتزوير الفيديوهات من قبل الجماعات الإرهابية     elsaba7     «اقطع دراعي» مذيع يتحدث عن الفوطة السحرية بلقاء مصر وغانا     elsaba7     التعليم تفتتح مدرسة إيجيبت جولد للتكنولوجيا التطبيقية     elsaba7     الأهالى تُنفذ طفلة عقب سقوطها فى بالوعة صرف صحى بالغربية     elsaba7     تقرير يكشف علاقة القيادى بتنظيم القاعدة عادل الحسني بالدوحة.. وتلميع الجزيرة له لتهديد الدول العربية     elsaba7     اعتماد صرف أخر دفعة من الأرباح السنوية لعمال شركة غزل المحلة     elsaba7     مصر تتقدم بخمسة تقارير حقوقية للأمم المتحدة     elsaba7     "نتنياهو يعيش أزمة".. المقاومة الفلسطينية: لن نهدأ إلا بأخذ الثأر.. والساعات المقبلة ستحمل الكثير من المفاجآت     elsaba7     «يعيش بمفرده».. العثور على جثة شخص متحللة داخل شقته بالغربية     elsaba7     وزير الخارجية يتوجه إلى واشنطن للمشاركة في اجتماعين حول سوريا ومكافحة داعش     elsaba7     «كانوا يتسابقوا».. مصرع شاب أثر أصطدامه بدراجة نارية بالمحلة     elsaba7    

أول فيديو لأم حبست طفلها ١٠ سنوات وسط الثعابين والعناكب بالغربية

عادل نصار / 2019-02-08 21:40:31 / فيديو

واقعة غريبة سيطرت على الرأي العام، بعد ان حبست أم طفلها عشر سنوات في غرفة مهجورة وغير أدمية.

عثرت الأجهزة الأمنية في مصر على شاب يبلغ من العمر 17 عاما، بعدما حبسته أمه في منزل مهجور منذ 10 سنوات.

البداية كانت عندما استغاث عدد من أهالي قرية سجين في محافظة الغربية شمالي مصر، بالأمن، مؤكدين أن والدة الشاب محمد رجب قامت بحبسه منذ أكثر من عشر سنوات في منزل مهجور ومملوء بالقمامة والأخشاب والزواحف، بحسب مما نشرته صحيفة "البوابة نيوز" المصرية.

وانتقل رجال الأمن إلى منزل الشاب، وتم نقله إلى مستشفى قطور وعمل محضر بالحالة برقم ٤ أحوال نقطة مستشفى قطور، وعمل تقرير طبي بالحالة.

من جانبها قررت النيابة العامة بمركز قطور بالغربية إخلاء سبيل الأم المتهمة بحبس نجلها عاريا لمدة 10 سنوات داخل غرفة مظلمة بمنزلها؛ كما قررت النيابة إحالة نجل السيدة لمستشفى الصحة النفسية لإجراء الكشف الطبي عليه لبيان مدى قواه العقلية وحالته الصحية بعد طلب الأطباء بمستشفى قطور المركز إجراء الكشف النفسي عليه.

اضف تعليقك

لأعلى