وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة طنطا للإفراج عن المضبوطين في اشتباكات مديرية الأمن | الصباح
ضبط مصنع لتصنيع الأدوات المنزلية دون تراخيص بالإسكندرية     elsaba7     مصطفى بكرى: نجل الشهيد وائل طاحون بطل أصر على الالتحاق بكلية الشرطة .. فيديو     elsaba7     أول بطل مصري يعبر المانش بساق واحدة.. «مبارك كرمني وتفوقت على الإنجليز بفارق ساعتين»     elsaba7     وزارة الطيران المدني تشارك بمعرض القاهرة الدولى للكتاب ال٥١     elsaba7     تعرف على حقيقة قيادة "زيدان" لمنتخب فرنسا     elsaba7     بطلة العالم فى سباحة الأساتذة .. تروى تجربتها مع الطب والرياضة .. فيديو     elsaba7     يلا شوت بلس| بث مباشر مباراة ليفربول وولفر هامبتون |كورة ستار     elsaba7     بتكلفة ٢١ مليون جنيه .. أفتتاح مشروع الصرف الصحي بقرية عطاف بالمحلة الكبرى     elsaba7     "الكاف" يشيد بالاستعدادت الأمنية للقاء الزمالك ومازيمبي في البطولة الافريقية     elsaba7     حزب "المصريين": نفخر ونعتز بالدور البطولي لرجال الشرطة الأوفياء     elsaba7     الوفد مهنئا الشرطة بعيدها:درعا لحماية الدولة وستظلون فخر المصريين     elsaba7     الوفد للشرطة في عيدها: ملحمة الإسماعيلية ستبقى محفورة في أذهان المصريين     elsaba7    

وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة طنطا للإفراج عن المضبوطين في اشتباكات مديرية الأمن

/ -0001-11-30 00:00:00 / الصباح Extra
وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة طنطا للإفراج عن المضبوطين في اشتباكات مديرية الأمن

وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة طنطا للإفراج عن المضبوطين في اشتباكات مديرية الأمن

نظم العشرات من شباب القوي والحركات السياسية والثورية و""البلاك بلوك""، مساء اليوم السبت، وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة طنطا؛ للمطالبة بالإفراج عن زملائهم الذين اعتقلوا خلال اشتباكات مديرية الأمن والمحافظة مساء الجمعة. وردد المتظاهرون هتافات ""الثوار مش بلطجية""، ""الداخلية زى ما هى بلطجية بلطجية"" ، ""الداخلية زى زمان لسه بتحبس فى الفرسان"" يسقط يسقط حكم المرشد"". كانت الأجهزة الامنية بمحافظة الغربية ألقت القبض على 8 متظاهرين فى الأحداث التى شهدها محيط مديرية أمن الغربية وديوان عام المحافظة، بعد تراشق المتظاهرين وقوات الأمن بالحجارة والقنابل المسيلة للدموع. وألقت قوات الأمن القبض على كل من إبراهيم شهير، حسام العطار، عبد الله عبد الحليم، ابانوب ناروز، شريف البارودى ، باسم ابراهيم الدسوقى ، حازم ابراهيم.


اضف تعليقك

لأعلى