مشاجرة بالأيدي بين ضابط ومحامي في كمين بالقليوبية | الصباح
بث مباشر.. مؤتمر صحفي بين ماكرون ورئيس وزراء بريطانيا     elsaba7     مقتل وإصابة 25 مسلحا في عمليات للجيش الليبي بمنطقة السبيعة     elsaba7     عاجل .. وفاة أجوجو لاعب الزمالك السابق     elsaba7     بعد توقف أكثر من أسبوع.. صلاح عبد الله يستأنف تصوير "روحين في زكيبة"     elsaba7     مصرع طفلين فى حريق «عشة» بالغربية     elsaba7     بالفيديو.. التوني: المرأة والهدهد من أهم مفرداتي بلوحاتي الفنية ورسمت 4 اَلاف غلاف كتاب     elsaba7     تقرير| مسرحية عن "الهولوكوست" في جامعة عين شمس تثير ضجة.. كاتبة: يُلبس اليهود رداء الحمل     elsaba7     لأول مرة في مصر تقديم خدمات "الصيدله الاكلينيكيه" داخل الصيدليات العامة     elsaba7     شاهد.. فيفي عبده تصدم جمهورها بإطلالة مثيرة من الساحل     elsaba7     شاهد.. ماذا قال شيخ الأزهر للفتاة المسيحية صاحبة لوحة وحدة النسيج الوطني؟     elsaba7     بالفيديو.. جمعية الأورمان: نفذنا ألاف المشروعات ونشرف عليها لمدة 3 سنوات لضمان نجاحها     elsaba7     شاهد.. المسئول الإعلامي لمهرجان المسرح: جميع العروض بالمجان للجمهور     elsaba7    

مشاجرة بالأيدي بين ضابط ومحامي في كمين بالقليوبية

هيثم بطاح / 2013-01-23 20:00:25 / حوادث
مشاجرة بالأيدي بين ضابط ومحامي في كمين بالقليوبية

مشاجرة بالأيدي بين ضابط ومحامي في كمين بالقليوبية

شهد كمين مدينة العبور بالقليوبية واقعة مؤسفة بعد حدوث مشاجرة بين ضابط الكمين ومحامي كان في طريقه من الشرقية للقاهرة وتطورت المشاجرة الي التشابك بالأيدي مما ادي الي اصابة كلا منهما بإصابات خطيرة وخاصة المحامي .

شهد كمين مدينة العبور بالقليوبية واقعة مؤسفة بعد حدوث مشاجرة بين ضابط الكمين ومحامي كان في طريقه من الشرقية للقاهرة وتطورت المشاجرة الي التشابك بالأيدي مما ادي الي اصابة كلا منهما بإصابات خطيرة وخاصة المحامي . تم إخطار اللواء محمود يسري مدير امن القليوبية وباشرت النيابة التحقيق وقرر محمد حامد وكيل النيابة إحالة المحامي للطب الشرعي لإعداد تقرير حول الاصابات الموجودة به واسبابها كما قام بمناظرة هذه الاصابات والاستماع للشهود الذين اكدوا ان الضابط والقوة المرافقة قاموا بالاعتداء على المحامي وضربه وتقييده يديه ورجلية ووضعه فى البوكس وقرر النيابة استدعاء الضابط ويدعى احمد أنور معاون مباحث العبور لسماع اقواله .


اضف تعليقك

لأعلى