نجاد: لا نورد أسلحة لنظام الأسد وندعم حق المدنيين | الصباح

نجاد: لا نورد أسلحة لنظام الأسد وندعم حق المدنيين

/ -0001-11-30 00:00:00 / فن
نجاد: لا نورد أسلحة لنظام الأسد وندعم حق المدنيين

نجاد: لا نورد أسلحة لنظام الأسد وندعم حق المدنيين

قال الرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد ان مشكلة المجتمع الدولى تجاه إيران لا تتمثل فى امتلاكهاأسلحة نووية وإنما تنحصر بالاساس فى رغبة إسرائيل مهاجمتنا، بينما العالم يرفض ذلك وإذا تراجعت إسرائيل عن تلك الرغبة ستنتهى المشكلة.

نهال خالد قال الرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد ان مشكلة المجتمع الدولى تجاه إيران لا تتمثل فى امتلاكها لأسلحة نووية وإنما تنحصر بالاساس فى رغبة إسرائيل مهاجمتنا، بينما العالم يرفض ذلك وإذا تراجعت إسرائيل عن تلك الرغبة ستنتهى المشكلة. أكد نجاد فى حوار مع قناة فرانس 24 الإنجليزية أن إيران تسعى للتحالف والصداقة مع العالم وليس لنا عداء تجاه أى طرف فنحن نحترم جميع شعوب العالم. أضاف أن جميع الجرائم التى ارتكبت على المستوى الدولى كان الغرب هم المتسببين فى أغلبها وليس إيران وقال أننا نسعى لإحداث وخلق تغير إيجابى فى العالم بما تمتلكه إيران من إرث ثقافى وحضارى ضخم وفيما يتعلق بالأزمة السورية قال نجاد إن مشكلة المنطقة تتمثل فى قيام دول بالتدخل فى شئون الأخرى حتى تكون لها السيطرة على المنطقة حيث ندد بموقف بعض الدول والتى لم تتردد فى الإعلان عن تزويدها للمعارضة السورية بالأسلحة وهى تهدف من ذلك إثارة التوتر بالأساس معتبرا أن هذا التدخل هو غير صحى. مؤكدا أن إيران لا تورد أسلحة لنظام الأسد لأنها تدعم حقوق المدنيين سواء فى سوريا أو غيرها من الدول حتى تلك التى تكن حكوماتها العداء لإيران. قال نجاد إن أى طرف ضالع فى ارتكاب تلك المذابح ضد الشعب السورى هو مخطئ مهما كانت أهدافه أو نواياه ويجب ان يقدم للمحاكمة وتتم معاقبته حتى وإن كان الأسد لكنه أبدى عدم اقتناعه بأن تكون الحكومة السورية هى من توجه الرصاص لشعبها، مشددا على ضرورة اضطلاع الشعب السورى بتقرير مستقبله بعيدا عن أى ضغوط أو تدخلات خارجية. عن علاقته بآية الله الخمينى المرشد الأعلى للثورة الإسلامية فى إيران قال إن العلاقة بينهما واضحة ولا تشوبها التنافس على السلطة فتلك المفاهيم ذات جذور غربية وفى إيران الوضع مختلف تماما لان هدفى وهدف الحكومة تلبية متطلبات الشعب الإيرانى.


اضف تعليقك

لأعلى