كويتي يسرق سيارة وزير | الصباح

كويتي يسرق سيارة وزير

/ -0001-11-30 00:00:00 / حوادث
كويتي يسرق سيارة وزير

كويتي يسرق سيارة وزير

ألقى رجال أمن العاصمة الكويتية القبض على لص في العشرين من عمره، ليحرموه من التمتع بسيارة وزير سابق، بعد 30 دقيقة فقط من سرقتها في منطقة الصالحية، مستغلاً وجودها في حال التشغيل.

ألقى رجال أمن العاصمة الكويتية القبض على لص في العشرين من عمره، ليحرموه من التمتع بسيارة وزير سابق، بعد 30 دقيقة فقط من سرقتها في منطقة الصالحية، مستغلاً وجودها في حال التشغيل.




وقال مصدر أمني لـ"الرأي" الكويتية: إن "وزيراً سابقاً أرسل سائقه بسيارته الخاصة لشراء متطلبات من منطقة الصالحية، وأمام أحد المحال أوقف السائق السيارة تاركاً محركها في حال العمل، وبابها مفتوحاً، ولدى عودته بعد بضع دقائق، لم يعثر لها على أثر وأمضى دقائق أخرى في البحث عنها في الشوارع المحيطة، فلم يظفر بشيء، ليسارع إلى مهاتفة كفيله الذي سارع - بدوره - إلى إبلاغ غرفة العمليات".




وأضاف المصدر أن إخطارا بالواقعة تلقاه رجال أمن العاصمة، بقيادة مديرهم العميد حسين الشيرازي الذي أعطى توجيهاته بتعميم أرقام السيارة المسروقة ومواصفاتها على جميع الدوريات الثابتة والمتحركة، لتنتشر في كل اتجاه سعيًا إلى قطع الطريق على اللص، ولم يكن مضى أكثر من ثلاثين دقيقة بعد البلاغ عندما حطت عيون الأمن عليه وكانا يجوبان بدوريتهما شارع البحر على السيارة المستهدفة، فسارعا بالاقتراب منها، وشرعا في قطع الطريق عليها في الوقت الذي شعر فيه اللص بوجودهما، فأطلق عنانه في سباق مع الريح، وانطلق رجال الامن لملاحقته، فيما استدعيا دوريات اسناد، ولم يستمر السباق كثيراً، حتى نجح رجال الامن في إ-عاقته عن متابعة فراره، وإحكام سيطرتهم عليه واقتياده إلى مخفر منطقة الصالحية، لمواجهة التحقيق.




وتابع المصدر أن رجال الأمن سلموا السيارة للوزير السابق، فيما احتجزوا السارق الذي تبين أنه مواطن من مواليد 1992، حيث يخضع للاستجواب حول دوافعه لارتكاب الجريمة التي لم يهنأ بثمرتها أكثر من نصف ساعة".

 


اضف تعليقك

لأعلى