خفير نظامي يسرق حوافز ضباط وجنود مركز شرطة ديروط بأسيوط | الصباح
«بصل وعيش وجبنة».. قصة رسالة صعيدي لـ«عبدالناصر» غيرت حياة المصريين     elsaba7     أحمد موسى: السيادة للشعب في مصر.. ولبسّنا الإخوان طرحة في ٣٠ يونيو (فيديو)     elsaba7     عميد آداب القاهرة: المنطقة العربية تمتلك مقومات الوحدة بين دولها     elsaba7     هند البنا تطلق مبادرة للدعم النفسي لأسر الشهداء     elsaba7     قبل مباراة المقاولون غدا.. رسالة عاجلة من أحمد موسى للاعبي القلعة الحمراء     elsaba7     حقيقة تسمم البطيخ.. مركز السموم يرد ويحذر (فيديو)     elsaba7     عميد آداب القاهرة: الزعيم الراحل جمال عبد الناصر لم يسعى لأن يكون له نظامًا منفردا     elsaba7     عميد آداب القاهرة: ثورة 52 كان لديها خطة لجذب استثمارات أجنبية     elsaba7     عميد آداب القاهرة: مشروع بناء السد العالي كان أحد أهم مشروعات الثورة الاقتصادية     elsaba7     مصر تُدين قيام الاحتلال بهدم مباني سكنية فى القدس     elsaba7     أستاذ تاريخ: نجيب كان واجهة للضباط الأحرار.. وهذا سبب الخلاف معهم (فيديو)     elsaba7     فتاة تتخلص من حياتها بعد عدم تمكنها من مشاهدة مسلسل في المنيا     elsaba7    

خفير نظامي يسرق حوافز ضباط وجنود مركز شرطة ديروط بأسيوط

الصباح / 2013-01-07 05:19:30 / حوادث
خفير نظامي يسرق حوافز ضباط وجنود مركز شرطة ديروط بأسيوط

خفير نظامي يسرق حوافز ضباط وجنود مركز شرطة ديروط بأسيوط

سرق خفير نظامي بمركز شرطة ديروط حوافز ومكافات ضباط وجنود قوة المركز والبالغ قيمتها 120 ألف جنيه.

سرق خفير نظامي بمركز شرطة ديروط حوافز ومكافات ضباط وجنود قوة المركز والبالغ قيمتها 120 ألف جنيه.

 

كان اللواء أبوالقاسم أبو ضيف، مدير أمن أسيوط قد تلقى إخطارا من مركز شرطة ديروط، يفيد سرقة مبلغ 120 ألف جنية حوافز ومكافآت خاصة بالضباط والأفراد العاملين بالمركز من مكتب نائب المأمور المقدم عصام زيدان.

 

وعلى الفور، قرر مدير الأمن تشكيل فريق بحث لكشف غموض السرقة، وقد توصلت التحريات الأولية إلى أن وراء السرقة خفيرا نظاميا من العاملين بالقسم والمعين على حراسة مكتب نائب المأمور وتم تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة، قررت التحقيق مع نائب المأمور والخفير وعدد من أفراد الشرطة المعينين بالخدمة أثناء وقت السرقة.

 

كما قرر اللواء أبو ضيف إحالة نائب المأمور وعدد من المعينين بالخدمة وقت السرقة إلى التحقيق الإداري بالمديرية لإهمالهم في أداء واجبهم الوظيفي.


اضف تعليقك

لأعلى