المؤتمر الإسلامي في جيبوتي يحذر إسرائيل من اقتحام غزة | الصباح

المؤتمر الإسلامي في جيبوتي يحذر إسرائيل من اقتحام غزة

المؤتمر الإسلامي في جيبوتي يحذر إسرائيل من اقتحام غزة

المؤتمر الإسلامي في جيبوتي يحذر إسرائيل من اقتحام غزة

أكد وزراء الخارجية بالدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، في ختام اليوم الاول لاجتماعاتهم في جيبوتى، تضامنهم مع الشعب الفلسطينى ومع المحاصرين في قطاع غزة،

أكد وزراء الخارجية بالدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، في ختام اليوم الاول لاجتماعاتهم في جيبوتى، تضامنهم مع الشعب الفلسطينى ومع المحاصرين في قطاع غزة، وحذروا قوات الاحتلال الاسرائيلى من مغبة اقتحام القطاع، وطالبوا مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه حماية قطاع غزة من الاعتداءات الإسرائيلية التي بدأت منذ أيام، وتصاعدت في الآونة الأخيرة .

 

وفي إعلان صدر في ختام اليوم الأول من اجتماع وزراء الخارجية الإسلامي المنعقد في جيبوتي ، أكد الوزراء إدانتهم الشديدة واستنكارهم للعدوان الإسرائيلي الذي أوقع العشرات من الضحايا من الشهداء والجرحى من أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة ومن بينهم أطفال ونساء.


واعتبر الإعلان - الذى نشر في جدة - هذا العدوان الوحشي استكمالاً للحرب الهمجية المدمرة التي تشنها قوات الاحتلال الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة منذ عام 2008، موضحا بأن هذه الأعمال العدوانية الخطيرة ترتكب في الوقت الذي تبذل فيه جهود حثيثة للوصول إلى تهدئة عسكرية في قطاع غزة، وإلى تحقيق المصالحة الفلسطينية الشاملة.
وقال إعلان وزراء الخارجية إن المجلس الوزاري ينظر إلى هذا العدوان (الغاشم والمخطط له مسبقا) ، على إنه اعتداء على الأمة الإسلامية جمعاء ، ويحذر من استمرار التصعيد الصهيوني ومحاولة اجتياح قطاع غزة، مما سيؤدي إلى مزيد من تأجيج الأوضاع، وسيضع المنقطة على شفير الانفجار.

 


اضف تعليقك

لأعلى