غد الثورة يطالب الخارجية المصرية بتغيير الملحق الأمني مع إسرائيل | الصباح

غد الثورة يطالب الخارجية المصرية بتغيير الملحق الأمني مع إسرائيل

غد الثورة يطالب الخارجية المصرية بتغيير الملحق الأمني مع إسرائيل

غد الثورة يطالب الخارجية المصرية بتغيير الملحق الأمني مع إسرائيل

أعلن المكتب السياسي لحزب غد الثورة عن قلقه الشديد تجاه ما يحدث علي أرض سيناء الغالية. ويؤكد على ضرورة إعادة السيطرة الأمنية القوية مهما كانت العواقب و التكاليف، وطالب باستخدام الدبلوماسية الخشنة مع إسرائيل.

أعلن المكتب السياسي لحزب غد الثورة عن قلقه الشديد تجاه ما يحدث علي أرض سيناء الغالية.

 

ويؤكد على ضرورة إعادة السيطرة الأمنية القوية مهما كانت العواقب و التكاليف، وطالب باستخدام الدبلوماسية الخشنة مع إسرائيل.


أعرب شادي طه رئيس المكتب السياسي لحزب غد الثورة أن الحزب يتابع عن كثب الأوضاع التي تشهدها تلك المساحة الحدودية مع إسرائيل.


ولفت إلى أنها تحتل سدس مساحة مصر مؤكدا علي ضرورة استخدام الدبلوماسية الخشنة.

وطالب طه بتعديل الملحق الأمني والعسكري بمعاهدة السلام المصرية الإسرائيلية والتي تقسم سيناء طوليًا إلى ثلاثة مناطق (أ)، (ب)،و (ج) بالترتيب من الشرق إلى الغرب.

 

وتتناقص كمية القوات ونوعية التسليح التي تسمح بها الاتفاقية للجيش المصري في سيناء كلما اقتربت المنطقة من الحدود الإسرائيلية، ليصل إلى أن من يحمى حدود مصر قوات الشرطة فقط مع تسليح خفيف في المنطقة (ج).


حذر طه أن ما يحدث في سيناء يمس هيبة الدولة خاصة أن أسبابه ترجع إلي تجاهل النظام السابق والحالي لملف سيناء برمته. وهو ما سمح وشجع القيادات الإرهابية من تنظيمات الجهاد بالحصول علي السلاح والمعدات الثقيلة المهربة من ليبيا للقيام بعمليات إرهابية.
 


اضف تعليقك

لأعلى