طوارق الجزائر يعارضون التدخل العسكري الأجنبي فى شمال مالى | الصباح
احمد حمزة: "النائب حمدي السيسي يعمل على قدم وساق من أجل إنشاء محكمة بالهرم"     elsaba7     نقيب شباب محامي الجيزة: وضع تكيفات داخل غرف الحجز بقسم الهرم بعد تطويره     elsaba7     بالفيديو.. تركي آل الشيخ يوجه الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سالمان والأمير محمد ولي العهد على دورهما الكبير في موسم الرياض     elsaba7     أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: أسقطت طائرة العدو بصاروخ رغم احتراق طائراتي     elsaba7     اللواء عبد المنعم همام : واجهت العدو الإسرئيلي فى مهمة انتحارية بمعركة المنصورة     elsaba7     المصريين بالسعودية يشارك في احتفالات الاتحاد العام الرياضي السعودي بحرب أكتوبر     elsaba7     أحد أبطال معركة المنصورة يحكى كيف دمر ثلاث طائرات للعدو .. فيديو     elsaba7     «استمرت أكثر من 50 دقيقة» .. أحد أبطال معركة المنصورة يكشف كيف تحقق النصر .. فيديو     elsaba7     مستشار الحكومة اليمنية: بلادنا تعيش أوضاعًا إنسانية مأساوية بسبب الحوثيين     elsaba7     كاتب تونسي يكشف أسباب التفاف شباب تونس حول قيس سعيد     elsaba7     معتدل على محافظات ومصحوب بأمطار على أخرى.. تعرف على طقس الجمعة     elsaba7     قصة حب وراء إجبار أردوغان على إنهاء العملية العسكرية في سوريا؟     elsaba7    

طوارق الجزائر يعارضون التدخل العسكري الأجنبي فى شمال مالى

طوارق الجزائر يعارضون التدخل العسكري الأجنبي فى شمال مالى

طوارق الجزائر يعارضون التدخل العسكري الأجنبي فى شمال مالى

أعلن كبير أعيان قبائل الطوارق فى ولاية تمنراست الواقعة فى أقصى جنوب الجزائر رفضه للتدخل العسكرى فى شمال مالى،

أعلن كبير أعيان قبائل الطوارق فى ولاية تمنراست الواقعة فى أقصى جنوب الجزائر رفضه للتدخل العسكرى فى شمال مالى، مطالبا الحكومة الجزائرية بالصمود على موقفها مع زيارة وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون للبلاد لمناقشة أزمة مالى.

وقال محمود قمامة كبير أعيان طوارق منطقة (الاهقار) المحاذية لشمال مالى – في تصريحات نشرها الموقع الإلكترونى لصحيفة (الخبر) الجزائرية اليوم الاثنين - "إن ما تطلبه أمريكا وفرنسا من تدخل أجنبى سيخلق الكثير من المشاكل".

وأضاف "نحن كأعيان منطقة الاهقار نطالب الجزائر بالصمود فى موقفها ضد التدخل الأجنبى حيث أن الموقف الصحيح هو رفض التدخل الأجنبى والإصرار على الحل السياسى وطلب الحوار لأننا نعرف وفق كل التجارب السابقة بداية التدخل الأجنبى، لكننا لا نعرف له نهاية وما حدث فى ليبيا خير دليل على ذلك".

وجاءت تصريحات كبير أعيان قبائل الطوارق فى ولاية تمنراست الجزائر فيما بدأ الرئيس الجزائرى عبدالعزيز بوتفليقة بعد ظهر اليوم مباحثات مهمة مع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون، التى وصلت فى وقت سابق اليوم إلى الجزائر العاصمة فى زيارة تستغرق عدة ساعات.

وتم خلال المباحثات بين الجانبين بحث القضايا التى تهم البلدين وخاصة الوضع في شمال مالى فى ضوء التدخل العسكرى الوشيك للقضاء على الجماعات المسلحة التى فرضت سيطرتها على شمال مالى منذ أبريل الماضى عقب انقلاب عسكرى أطاح بالرئيس المالى تومانى تورى وانسحاب الجيش النظامى من الشمال.

حضر المباحثات من الجانب الجزائرى كل من وزير الشئون الخارجية مراد مدلسى والوزير المنتدب لدى وزير الدفاع الوطنى عبدالمالك قنايزية ووزير الطاقة والمناجم يوسف يوسفى والوزير المنتدب المكلف بالشئون المغاربية والأفريقية عبدالقادر مساهل.

وكانت الجزائر ترفض بشدة التدخل العسكرى شمال مالى وطالبت بمنح المزيد من الوقت للبحث عن حل سياسى للأزمة، غير أنها غيرت رأيها فى الآونة الأخيرة بعد أن انحازت واشنطن هى الأخرى إلى خيار التدخل العسكرى.

يشار إلى أن تنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الإسلامى كان قد أكد استعداده لمواجهة التدخل العسكرى الذى يجرى التحضير له من قبل فرنسا ودول إفريقية بشمال مالى.

وقال يحى أبو الهمام الذى يوصف بأمير منطقة الصحراء بتنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الإسلامى - فى بيان له مؤخرا - "إن دق طبول الحرب ضدنا ليس وليد اللحظة والمتغير الجديد هو محاولة فرنسا إقحام بعض الأنظمة التابعة لها بشكل مباشر في هذه الحرب متذرعة بسيطرة الجماعات الإسلامية وتطبيقها للشريعة فى إقليم أزواد".
 


اضف تعليقك

لأعلى