"مهند".. طفل بدرجة "قائد" | الصباح
أوبر تقرر ضم التاكسي الأبيض إلى قائمتها     elsaba7     بوسي ترد على قرار حبسها بصورة مثيرة     elsaba7     غزة ترد على "صفقة القرن" بالأعلام السوداء والإضراب الشامل     elsaba7     انطلاق اجتماع الحكومة الأسبوعي لمناقشة عدد من الملفات     elsaba7     وزير الإسكان يقرر مد فترة التحويل للحاجزين بـ‬‪"‬‫الإسكان الاجتماعى لـ1 مارس     elsaba7     أسعار العملات الأجنبية تتراجع في البنوك.. تعرف على التفاصيل     elsaba7     بعنوان "الفنون أسرع وسيلة لتلاقى الشعوب".. ريتا بدر الدين تُكرم السفير فخرى عثمان و الشاعر شوقى حجاب (صور)     elsaba7     خالد أبو بكر تعليقاً على خطة ترامب للسلام: "عاوز أقرأ الفاتحة على روح السادات"     elsaba7     متحدث مجلس الوزراء لـ"خالد أبو بكر": 350 مواطن مصرى بمقاطعة ووهان الصينية     elsaba7     متحدث مجلس الوزراء لـ"خالد أبو بكر": سيتم نقل وزارة الخارجية للعاصمة الإدارية بالكامل مرة واحدة     elsaba7     أرتفاع أسعار الميك أب أرتيسيت تصل لـ11 ألف جنيه" والهير دريسر" بفلوس تانيه كمان وأدفع يا عريس     elsaba7     التي حددها رئيس الوزراء.. تعرف على مهام وزير الإعلام الجديدة     elsaba7    

"مهند".. طفل بدرجة "قائد"

محرر الصباح / 2020-01-14 19:29:49 / منوعات
مهند عماد

مهند عماد

القيادة مهارة لا تعتمد على ما تملكه من حواس بقدر ما تعتمد على ما تملكه من مواهب وقدرات خاصة، وهذا ما أثبته الطفل مهند عماد ، من ذوي الاحتياجات الخاصة، والذي كرمه الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخراً في احتفالية "قادرون باختلاف"، والملقب بسفير الطفولة، وذلك في جلسة تصوير تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

تقوم فكرة جلسة التصوير على دعم ذوي الهمم ليس بالقول ولا بالأموال ولكن بالفعل، فبدلا من أن يلعب الأطفال بمفردهم في إحدى الحدائق العامة، تاركين مهند يجلس وحده وهو يسمع صوتهم بأذنيه ولايشاركهم نظراً لأنه ضعيف البصر، فتركوه يقودهم خلال اللعب، وقاموا بربط إيشارب على أعينهم دعماً له ولإعطاءه إيحاء بأنه لا فرق بينهم، كما بدأوا باللعب معه مستخدمين صفارة حتى يصبحوا سواسية حتى ولو لحظات قليلة.

محمد عاطف، مصور جلسة التصوير، أكد أنه يستخدم كاميرته في دعم بعض فئات المجتمع التي تستحق ذلك مثل المرأة والأطفال، وكذلك ذوي الاحتياجات الخاصة، فهذه الفئة تحديدا تحتاج لدعم كل شخص، وقال:" أهوى عمل جلسات تصوير لذوي الهمم للتوعية بهم وإدماجهم في المجتمع وتوصيل رسالة بأن لديهم مواهب تفوق قدرات الأشخاص العاديين مثل مهند".

وتابع: عرضت على "مهند" فكرة التصوير، وأكدت له أن الهدف هو الدعم والتشجيع ولا يوجد أي مساحة للاستعطاف فرحب بها على الفور، والظهور بالايشاربات كانت فكرة الأطفال المشاركين بالشيشن والتي تتراوح أعمارهم ما بين الست والعشر سنوات، وبالفعل مهند شخصية قيادية بطبعه، حيث كان يتحرك بمفرده دون مساعدة، كما أمسك الكاميرا وتعرف على شكلها وصور بنفسه بعض اللقطات.

تضمنت جلسة التصوير، التي استغرقت ساعة ونصف وتمت في الحديقة الدولية، لفتة إنسانية رائعة تحث المجتمع على التضامن مع ذوي الاحتياجات الخاصة، باختلاف قدراتهم، ففي آخر الفوتوسيشن أعطي الأطفال للطفل مهند "كوفية" هدية مكتوب عليها بنحبك بطريقة برايل، وشعر بفرحة غامرة كما ظهرفي الصور".

يشار إلى أن محمد عاطف قام بعمل العديد من جلسات التصوير، التي تدعم ذوي القدرات الخاصة، كان منها الاحتفال بكأس الأمم الافريقية عندما التقط صورا لأطفال متلازمة داون وهم يرتدون توت عنخ احتفالا بالكأس، مؤكدا على دورهم في المجتمع.

مهند عماد


اضف تعليقك

لأعلى