باستثمارات 31 مليون جنيه.. "آيبكس العالمية" تبدأ الاستثمار في إنتاج "أمهات البياض" من سلالة جديدة | الصباح
بعنوان "الفنون أسرع وسيلة لتلاقى الشعوب".. ريتا بدر الدين تُكرم السفير فخرى عثمان و الشاعر شوقى حجاب (صور)     elsaba7     خالد أبو بكر تعليقاً على خطة ترامب للسلام: "عاوز أقرأ الفاتحة على روح السادات"     elsaba7     متحدث مجلس الوزراء لـ"خالد أبو بكر": 350 مواطن مصرى بمقاطعة ووهان الصينية     elsaba7     متحدث مجلس الوزراء لـ"خالد أبو بكر": سيتم نقل وزارة الخارجية للعاصمة الإدارية بالكامل مرة واحدة     elsaba7     أرتفاع أسعار الميك أب أرتيسيت تصل لـ11 ألف جنيه" والهير دريسر" بفلوس تانيه كمان وأدفع يا عريس     elsaba7     التي حددها رئيس الوزراء.. تعرف على مهام وزير الإعلام الجديدة     elsaba7     غير القابلة للتقسيم.. ترامب: القدس ستبقى عاصمة إسرائيل (فيديو)     elsaba7     مع الإعلان صفقة القرن دحلان يكتب لعبّاس: "مزّق أوسلو... أعلن الدولة ... وكن مع فلسطين نكون معك"     elsaba7     تحقيق.. حلقة سمك الأنفوشي معلم تاريخى من معالم الإسكندرية عمرها أكثر من ٢٠٠ عام في عالم النسيان( صور)     elsaba7     الخطيب يناقش تقرير وفد الأهلي عن فرع الأقصر بحضور شركة «إستادات»     elsaba7     البت فى 20 طلب تقنين تعدياتعلى الأراضى الزراعية بالغربية     elsaba7     ترميم أرضيات كورنييش الإسكندريه لإستعادة المظهر الجمالي (صور)     elsaba7    

باستثمارات 31 مليون جنيه.. "آيبكس العالمية" تبدأ الاستثمار في إنتاج "أمهات البياض" من سلالة جديدة

شركة آيبكس

شركة آيبكس

 بدأت شركة "آيبكس العالمية"، المتخصصة في مجال الصناعة المتكاملة للإنتاج الداجني والحيواني والسمكي والأدوية البيطرية، الخطوات التنفيذية النهائية للاستثمار في مجال إنتاج "أمهات البيّاض" من سلالة جديدة، حازت وكالتها الحصرية في مصر، وذلك باستثمار قدره 31 مليون جنيه.

وقال علي عبد الحميد راجح رئيس "آيبكس العالمية" في تصريحات نقلتها جريدة "الأرض" المتخصصة في الشأن الزراعي، إن المنافسة كانت حامية بين شركته وعدد من الشركات الرائدة في مصر، لحيازة وكالة شركة "إلما" العالمية، وهي شركة مجرية ـ ألمانية مشتركة، وتدخل مصر للمرة الأولى، بعد نجاحها في استنباط وتربية سلالة أمهات البياض الجديدة.

وأضاف راجح أن شروط الوكالة الجديدة، تتضمن حصول "آيبكس" على 20 ألف كتكوت أمهات بيّاض من "إلما" في السنة الأولى، بمبلغ يصل إلى 100 ألف يورو، ترتفع إلى 40 ألف كتكوت في السنة الثانية بنحو 200 ألف يورو، ثم تصل إلى 60 ألف كتكوت بنحو 300 ألف يورو، اعتبارا من السنة الثالثة.

وأوضح راجع أن "آيبكس" أكملت استعداداتها لاستقبال الدفعة الأولى من كتاكيت "أمهات البيّاض" الجديدة، خلال الأيام القليلة المقبلة، وذلك في عنابر مزرعتها الكائنة في منطقة البنجر (النوبارية)، وذلك باستثمار يبلغ نحو 8 ملايين جنيه.

وأشار راجح إلى أن شركته ستبدأ اعتبارا من الشهور القليلة المقبلة في بناء عنابرها الجديدة في منطقة الجعار بوادي النطرون، باستثمار يصل إلى 6 ملايين جنيه، إضافة إلى معمل التفريخ الخاص بإنتاج "كتاكيت البيّاض"، باستثمار يبلغ نحو 11 مليون جنيه، وذلك بطاقة تفريح إجمالية تبدأ بمليوني كتكوت في السنة الأولى، ثم ترتفع إلى الضعف في السنة الثانية، وتنتهي اعتبارا من العام الثالث بـ 6 ملايين كتكوت بيّاض سنويا.

وأفاد راجح أنه بنهاية العام الثالث من حيازة وكالة "إلما" الجديدة، ستكون شركته قد حازت نحو 12% من حجم سوق كتاكيت البياض في مصر.

يُذكر أن "آيبكس" تعمل في مجال صناعة الإنتاج الداجني بصفة متكاملة، حيث تملك مصانع أعلاف دواجن بيّاض وأسماك وأرانب، إضافة إلى مزارع لإنتاج بيض المائدة، وبوكالتها الجديدة تكون قد بلغت حد الاكتمال بتفريخ كتاكيت البيّاض.

وحول عدم إنتاج أعلاف دواجن التسمين، قال علي راجع إن السوق على أشدها في مجال المنافسة على سوق أعلاف التسمين، ولذلك آثرت شركته السلامة، والاكتفاء بأعلاف دواجن البيض فقط، إضافة إلى أعلاف الأسماك، والأرانب، والنعام أيضا حسب الطلب.

وفيما يتعلق بسوق إنتاج الأرانب في مصر، قال علي راجح في حديثه لـ "الأرض"، إن مصنع شركته كان ينتج نحو 1500 طن سنويا من أعلاف الأرانب، وتراجع العام الماضي إلى مستوى 400 طن فقط، ما يعني تراجع تربية الأرانب في مصر، وذلك بسبب ضعف السلالات الموجودة محليا، وصعوبة استيراد سلالات أجنبية نقية، توخيا للحذر من نقل أي عدوى وبائية من أي بيئة خارجية.

وتطرق علي راجح في حديثه لـ "الأرض"، إلى الأمصال واللقاحات المصرية، مفيدا أنها لا تؤتي ثمارها المطلوبة، مؤكدا أن شركته وجهت عدة شكاوى إلى الجهات المختصة، سواء في وزارة الزراعة، أو معهد المصل واللقاح في العباسية، دون جدوى، وبالتالي تفاقمت أمراض الأرانب، حتى انحسرت في التربية المصغرة داخل المنازل فقط، لافتا النظر إلى خسارة المشاريع الكبيرة في هذا المجال.

ودلل على راجع على خسارة المشاريع الكبيرة في مجال تربية الأرانب، بتصفيته مشروعا خاصا بـ "آيبكس"، كان يملك نحو 900 أم، فشلت الشركة في إدارتها بسبب تفشي الأمراض، وعدم صلاحية الأمصال المصرية المتاحة.


اضف تعليقك

لأعلى