صراع الصلاحيات ينسف استقرار جهاز المنتخب | الصباح
إدعاء سيدة بعدم وجود خدمات أمنية ببعض مناطق الجيزة في أول أيام الحظر .. كيدي جملة وتفصيلاً     elsaba7     ضبط منتحل صفة المستشار الإعلامي لاحد المنظمات الدولية     elsaba7     عبد الرازق : الشعب المصري ضرب أروع الامثلة في الالتزام بقرارات الحكومة لمواجهة كورونا     elsaba7     "المصريين" لـ"هيومن رايتس": وضاعتكم وحقدكم يُزيدنا اصطفافًا خلف القيادة السياسية     elsaba7     مصدر امني .. ينفي ادعاءات بعض المنظمات والجماعات المشبوهة وجود اضراب داخل السجون     elsaba7     الإثنين المقبل أخر موعد لتلقى بيانات العاملين وأجورهم بالمنشآت السياحية     elsaba7     كسوة بـ 600 جنيه وكارت تأمين صحي من صناع الحياة لمتضرري كورونا     elsaba7     ائتلاف العاملين بالسياحة يطالب غرفتى "السياحة والفنادق " بتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء المتعلقة بحقوق العمال     elsaba7     حزب "المصريين" ينعي عمة رئيس "إرادة جيل" تيسر مطر     elsaba7     حسام مرسي :غدا تدشين حملة "احنا معاك" لمساندة الدولة لمواجهة فيروس كورنا     elsaba7     مستقبل وطن يتكفل بمساعدة ٥٠٠ أسرة استجابة لمبادرة تحدي الاحزاب التي اطلقاها "حماة وطن "     elsaba7     مستقبل وطن يتكفل بمساعدة ٥ آلاف أسرة استجابة لمبادرة تحدي الاحزاب التي اطلقاها "حماة وطن "     elsaba7    

صراع الصلاحيات ينسف استقرار جهاز المنتخب

محرر الصباح / 2019-12-27 19:55:39 / رياضة
حسام البدري

حسام البدري

شهدت الأيام الماضية حالة من التوتر الشديد داخل الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى على خلفية عدد من الأمور التى طفت على السطح، وبدأت تؤثر بشدة على علاقة حسام البدرى المدير الفنى وطارق مصطفى المدرب العام الذى اشتكى من تقليص صلاحياته واعتماد البدرى بشكل كبير على تقارير أحمد أيوب المدرب العام بالجهاز.

وبدأت الأزمة خلال الأسابيع الماضية بتكليفات الجهاز الفنى بخصوص متابعة مباريات الدورى، حيث اشتكى طارق مصطفى من تهميش دوره فى مقابل محاولات تعظيم دور أيوب الذى تمسك البدرى بضمه لجهاز المنتخب قبل فترة سابقة، وبناء عليه تحدث عن تلقيه عرضًا للتدريب فى الدورى المغربى، وهو ما اعتبره المدير الفنى بمثابة تلميح إلى الرحيل.

وجاء رد البدرى بقوة مؤكدًا إن تعاقده مع اتحاد الكرة يمنحه الحق فى تقييم الطاقم المعاون له وإمكانية إجراء تعديلات معينة، ورغم عدم وجود نص صريح فى عقده بذلك، إلا أن تأكيداته بأنه لن يسمح بوجود شخص على خلاف معه أثار حالة من الغضب الشديد بين الجميع.

وتعرض المدير الفنى للمنتخب الوطنى لانتقادات حادة خلال الفترة الأخيرة بعد تصريحاته بأنه يشعر بالقلق تجاه كل مراكز الملعب، وإن الدورى لم يفرز عناصر لافتة للنظر، وهو ما دفع البعض إلى مهاجمته بأنه يتقاضى 700 ألف جنيه، ويقيم بشكل شبه مستمر فى كندا، مما أجبره على التواجد فى المباريات الأخيرة من بطولة الدورى فى محاولة منه لتصحيح الصورة بعد أن عانى المنتخب تحت قيادته وتعادل مع كينيا وجزر القُمر فى تصفيات بطولة كأس الأمم الإفريقية المقبلة.


اضف تعليقك

لأعلى