النائب محمد السيسي: القمة الخليجية هي قمة التكاملية بين دول التعاون | الصباح

النائب محمد السيسي: القمة الخليجية هي قمة التكاملية بين دول التعاون

مجلس التعاون الخليجي

مجلس التعاون الخليجي

أكد النائب محمد السيسي رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب أهمية نتائج قمة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي انعقدت في المملكة العربية السعودية الشقيقة، مشددا على أن انتظام انعقاد القمم الخليجية خطوة مهمة في المحافظة على كيان مجلس التعاون الخليجي الذي تأسس للدفاع عن مصالح دول الخليج العربية، واصفا القيمة الخليجية بأنها قمة التكاملية في مختلف الملفات.

نتائج القمة تحمل رسائل لردع أي محاولات للعبث بمصالح دول الخليج

وأشاد بجهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في رئاسة أعمال القمة الخليجية الـ 40، منوها بمشاركة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى في أعمال القمة، في تأكيد مستمر لحرص مملكة البحرين على وحدة مجلس التعاون الخليجي.

وشدد السيسي في بيان له أمس على أن القمة الخليجية جاء لتؤكد وحدة مصير دول المنطقة في مواجهة وردع التهديدات الخارجية والتصدي لمحاولات العبث بالملاحة البحرية الدولية وكذلك الاعتداء التخريبي الذي تعرضت له منشآت النفط السعودية، مشيدا بما تضمنه «إعلان الرياض» من تأكيد على التكامل العسكري والأمني، وذلك عبر استكمال جميع الإجراءات اللازمة لضمان أمن وسلامة أراضي دول المجلس ومياهها الإقليمية ومناطقها الاقتصادية، وفقاً لاتفاقية الدفاع المشترك، وما نصت عليه رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بشأن تسريع خطوات التكامل العسكري وتعزيز التصنيع الحربي في دول المجلس.

واعتبر السيسي أن هذه القرارات تسهم في تعزيز العمل الخليجي المشترك، وتؤكد قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، على المضي قدمًا نحو تحقيق مزيد من الاستقرار والنماء، وبما يضمن مزيدًا من التنمية المستدامة للدول والشعوب الخليجية، من خلال التركيز على تحقيق الوحدة الاقتصادية، واستكمال متطلبات التنافسية العالمية ومنها تفعيل وتمكين الشباب وتشجيعهم على ريادة الأعمال، وتطوير آليات العمل المشترك، إضافة إلى مواكبة التحولات المستجدة في جميع المجالات.

ونوه بتوجه مجلس التعاون الخليجي نحو تعزيز العلاقات الخليجية مع المحيطين الإقليمي والدولي من خلال متابعة الإجراءات القائمة مع القوى الكبرى سوى الولايات المتحدة الأمريكية أو روسيا أو الاتحاد الأوروبي وكذلك الاهتمام بالتعاون الأسيوي والأفريقي، مشيرا إلى أن هذه الخطوات تعكس الرؤية الشاملة لدى قادة مجلس التعاون في تعزيز مصالح دول الخليج بما يضمن مصالح شعوب المنطقة.

وعبر رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب عن تقديره للجهود الكبيرة والمخلصة والمميزة ، التي بذلها الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون، الذي سوف تنتهي فترة عمله في نهاية شهر مارس 2020م، وإسهاماته الفعالة في مسيرة العمل المشترك، أثناء فترة عمله، مشيرا أن د. الزياني قاد مسيرة الأمانة العامة لمجلس التعاون بحنكة كبيرة على الرغم من التحديات التي واجهها مجلس التعاون خلال السنوات الماضية، كما هنأ السيسي الدكتورنايف بن فلاح بن مبارك الحجرف، من دولة الكويت الشقيقية على ثقة القادة الخليجيين فيه بتعيينه أميناً عاماً لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، اعتباراً من أول أبريل 2020م، متمنياً له التوفيق والسداد في مهامه الجديدة .

أشار النائب محمد السيسي أن استضافة البحرين للقمة الخليجية القادمة هو تأكيد للثقة المتزايدة في قدرات المملكة وقيادتها ممثلة في جلالة الملك المفدى على قيادة دفة مسيرة العمل الخليجي المشترك.


اضف تعليقك

لأعلى