عبد المنصف: التعليم أول خطوات القضاء على الإرهاب | الصباح
التي حددها رئيس الوزراء.. تعرف على مهام وزير الإعلام الجديدة     elsaba7     غير القابلة للتقسيم.. ترامب: القدس ستبقى عاصمة إسرائيل (فيديو)     elsaba7     مع الإعلان صفقة القرن دحلان يكتب لعبّاس: "مزّق أوسلو... أعلن الدولة ... وكن مع فلسطين نكون معك"     elsaba7     تحقيق.. حلقة سمك الأنفوشي معلم تاريخى من معالم الإسكندرية عمرها أكثر من ٢٠٠ عام في عالم النسيان( صور)     elsaba7     الخطيب يناقش تقرير وفد الأهلي عن فرع الأقصر بحضور شركة «إستادات»     elsaba7     البت فى 20 طلب تقنين تعدياتعلى الأراضى الزراعية بالغربية     elsaba7     ترميم أرضيات كورنييش الإسكندريه لإستعادة المظهر الجمالي (صور)     elsaba7     ضبط أدوية مهربة داخل صيدلية فى حملة مديرية الصحة بالغربية     elsaba7     التحقيق مع ٣ أطباء بسبب تغيبهم عن العمل بمستشفى حميات طنطا     elsaba7     قنصل فلسطين: التمسك بحقوق وثوابت شعبنا العربي الفلسطيني المتمثلة لحق عودة اللاجئين     elsaba7     أمين "المصريين" بالقليوبية عن ملتقى التوظيف بالمحافظة: يؤكد اهتمام الدولة بحل مشكلات الشباب     elsaba7     تواجد مندوب الحجر الصحي وفحص جميع السفن.. إجراءات احترازية للتصدى لفيروس كورونا بميناء الإسكندرية     elsaba7    

عبد المنصف: التعليم أول خطوات القضاء على الإرهاب

محرر الصباح / 2019-12-10 18:37:36 / سياسة
د. نجلاء

د. نجلاء

في تصريحات خاصة قالت د\ نجلاء عبد المنصف رئيسة لجنة الأمن القومى بمبادرة رؤية وطن 2030: إن مكافحة الارهاب تحتاج الى استرتيجيه مستقبليه تنتهى بالقضاء على الارهاب على الارض وفى الفكر والافكار.... والبداية من التعليم ومن بداية أول مرحلة، حيث أن دور التعليم في مواجهة الإرهاب والتطرف من أجل بناء مواطن صالح قادر على بناء المجتمع المتقدم والحديث.  

وأضافت: في ضوْء رؤيتنا، نرى أنه لكي نُمكِّن العملية التعليمية من الاضطلاع بهذا الدور يجب علينا أن نزودها أولًا بالأسلحة التالية: الرؤية الواضحة، المحتوى والمناهج السليمة، والمعلم، وبيئة تعلم فاعلة، ومنظومة تقويم شاملة وفاعلة، بالإضافة إلى إتاحة التعليم عالي الجودة للجميع.
وتركيز رؤية وزارة التربية والتعليم في الخطة الإستراتيجية للتعليم قبل الجامعي على توفير موارد بشرية متنامية القدرة والكفاءة، وعلى أعلى درجة من الجودة والأخلاقيات المهنية
وأكدت: إن حربنا مع الإرهاب الغاشم والتطرف تتطلب منا إعادة النظر في رؤيتنا ومراجعتها وصياغتها وإشراك الجميع في ذلك والتأكيد على امتلاكهم لها وإيمانهم بها، بحيث تكون نابعة من إحساسهم بهذا العدو الغاشم الذي لا يفرق في تفجيراته وإرهابه بين السكنات العسكرية وأماكن العمل أو الطرقات والمواصلات العامة ووسائلها. كذلك ألا ينبغي علينا في هذه المرحلة أن نجعل من "التنمية الشاملة للنشء مع غرس روح المواطنة والتسامح، ونبذ العنف، وتفهم أسس الحرية والعدالة من حقوق وواجبات وشعور بالمسئولية تجاه الوطن والمواطنين" هدفًا يجب تحقيقه فورًا وعلى المدى القصير، بالإضافة إلى توفير التعليم عالي الجودة لكل طفل

 




اضف تعليقك

لأعلى