حرب كلامية بين متحدثة البيت الأبيض رئيسة مجلس النواب الأمريكي | الصباح

حرب كلامية بين متحدثة البيت الأبيض رئيسة مجلس النواب الأمريكي

البيت الأبيض

البيت الأبيض

شنت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني جريشام، هجوما على رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي والديمقراطيين، قائلة:"يجب أن يخجلوا من أنفسهم بعد اعلان عزمهم صياغة لوائح الاتهام ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب".

 
وكتبت جريشام في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "يجب على نانسي بيلوسي والديمقراطيين ان يخجلوا".

وأضافت: "أن الرئيس دونالد ترامب لم يرتكب شيئا، بل قاد بلدنا- مما أدى إلى اقتصاد مزدهر، والمزيد من فرص العمل وجيش أقوى، على سبيل المثال لا الحصر من إنجازاته الرئيسية".

واختتمت تغريداتها قائلة: "نحن نتطلع إلى مساءلة قوية في مجلس الشيوخ".

وكانت رئيسة مجلس النواب الأمريكي الديمقراطية نانسي بيلوسي إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أساء استخدام سلطاته للإضرار بمنافسه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن، على خلفية تحقيقات المساءلة والعزل البرلمانية الجارية بحق ترامب.

وأضافت بيلوسي إن الديمقراطية الأمريكية أصبحت في خطر، وأن "ترامب لم يترك لنا خيارًا آخر سوى التحرك".

ومن جانبه، أوضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه طلب من نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ، خلال المكالمة الهاتفية التي أجرياها في يوليو الماضي ، مساعدة الولايات المتحدة ككل وليس مساعدة شخصه، مشيرا إلى أن الأمر برمته يتعلق بالولايات المتحدة وليس بشخصه.

وكتب ترامب على حسابه الشخصي على منصة التدوينات الصغيرة "تويتر" أنه عندما طلب من زيلينسكي أن "يقدم معروفا لنا " فإنه كان يقصد بذلك الولايات المتحدة ككل، وذلك بحسب ما نقلت مجلة بولتيكو الأمريكية، اليوم الخميس.


اضف تعليقك

لأعلى