فيديو يشعل معركة بين شيوخهم: المهرجانات الشعبية.. سلاح السلفيين لاستعادة شعبيتهم قبل الانتخابات | الصباح
«أرابيسكا تياترن».. تعاون مصرى يبرز تفشى العنف ضد المرأة     elsaba7     أحمد البكري: موقف الاهلي في أفريقيا معقد.. وألي بادجي سيكون خليفة فلافيو     elsaba7     أهالى القليوبية يستغيثون بالمحافظ لإنقاذهم من كبارى المشاة     elsaba7     «ناهد» تتحدى الرجال فى صنعة «مبيض محارة» منذ ٢٥عامًا     elsaba7     إيمان الجابرى.. ترفع شعار «موتوسيكل للبنات فقط » لمواجهة التحرش     elsaba7     الجيش الليبى يتقدم فى معركة التحرير من «دواعش أردوغان»     elsaba7     رئيس شركة إيجيبت جولد فى حواره مع «الصباح» مصطفى نصار: انطلقت من خلال مبادرة السيسى لتعليم مهنة صناعة الذهب للأجيال الجديدة     elsaba7     6 بنود للاتفاق المبدئى حول قواعد الملء وتشغيل السد : بنود واشنطن.. مصير أزمة سد النهضة فى ظل اتفاق «ترامب »     elsaba7     قوائم انتظار واستهانة بأرواح المواطنين وسوء تعامل:«حياتهم فى خطر».. أوجاع المحرومين من التأمين الصحى     elsaba7     بعضها يعرض علاقات جنسية وأرباحًا مالية..شركات تبيع الوهم للمصريين لعلاج تأخر الإنجاب     elsaba7     الخالدون فى الذاكرة ..سلام على أرواحكم الطاهرة شهداء الشرطة الأبرار     elsaba7     حكايات خاصة عن أغرب اتصالات بالخط الساخن للقومى للمرأة     elsaba7    

فيديو يشعل معركة بين شيوخهم: المهرجانات الشعبية.. سلاح السلفيين لاستعادة شعبيتهم قبل الانتخابات

أماني عصمت / 2019-12-04 00:26:58 / سياسة
شيوخ السلفية

شيوخ السلفية

أثار فيديو متداول على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» جدلًا كبيرًا، بعد قيام شاب سلفى بتعديل كلمات أغنية «المصريين أهمة» لتصبح «السلفيين أهمة»، وذلك بسبب ما احتواه الفيديو من تحريض على العنف وتهديد لغير الملتزمين بالمنهج السلفى.

واعتبر عدد كبير من رواد فيس بوك الفيديو بمثابة ناقوس خطر، ينذر بتغيير كبير فى منهج السلفيين، والذى كان قائمًا على استخدام المنابر للترويج للفكر السلفى على استحياء، فيما يعد الفيديو خروجًا عن الحرص السلفى والذى ظهر مؤخرًا داخل التيار السلفى فى توجيه خطاب أقل عنفًا عن المعتاد. 

وحملت كلمات الفيديو الذى قام أحد أبناء التيار السلفى بغنائها، العديد من العبارات المتطرفة، والتى تؤكد أن التيار السلفى متطرف لشرع الله، وأنه يرفض إقامة المعابد اليهودية والمسيحية. 

كما هاجم الفيديو فكرة عدم ارتداء الحجاب، أو إطلاق اللحية، وهاجم كذلك الاتهامات التى توجه للتيار السلفى، فى حين أن كل ما يفعله هو تنفيذ شرع الله.

وأكد عدد كبير من متابعى فيس بوك الذين شاهدوا مقطع الفيديو، أنه يحمل رسائل غاية فى الخطورة، تشجع على استخدام العنف ضد المخالفين للمنهج السلفى.

كما استنكروا طرح الفيديو على السوشيال ميديا، وطالبوا بالقبض على صاحب الفيديو، والتحقيق معه واتهامه بنشر التطرف وترويع المواطنين، خاصة أن الفيديو حظى بنسب مشاهدة كبيرة. 

 

من جانبه، أكد ياسر فراويلة الخبير فى شئون الجماعات الإسلامية، أن  السلفيين بدأوا يتخذون طريق الإخوان فى جذب الشباب نحوهم، بعد فشل العديد من المحاولات، وذلك كما سبق وفعل عبد المنعم أبو الفتوح خلال الحملة الانتخابية الخاصة به، واستخدامه لفكرة عمل كليبات خاصة به لجذب الناخبين، الأمر نفسه يفعله السلفيون، حيث بدأوا فى استخدام فكرة المهرجانات والأغانى الشبابية للوصول للشباب. 

وأضاف، أن السلفيين تخلوا عن الثوابت الخاصة بهم مقابل الأصوات السلفية، وبدأوا فى استخدام وتقديم كل ما يضمن كسب تأييد الشباب حتى وإن كان مخالفًا لقيمهم التى يدعونها، مشيرًا إلى أن تلك الفكرة من الصعب أن تحقق أى مكسب للتيار السلفى، فاستهداف متابعى المهرجانات لن يكون مجديًا، لأن توجهاتهم تختلف عن توجهات الشخص العادى، ولن يمكن جذبهم عبر أصحاب اللحى. 


اضف تعليقك

لأعلى