طلب إحاطة من برلماني ضد السحروالشعوذة | الصباح
كشف ملابسات تداول مقطع فيديو تضمن قيام بعض الأشخاص بالنصب على المواطنين بدعوى تسهيل حصولهم على إعانات شهرية من الدولة     elsaba7     اللواء علاء متولي يشرف بنفسه على رفع سيارة نقل محملة بالحديد بعد انقلابها على الدائري     elsaba7     حقيقة تداول خبر تحرير محضر لطبيب بخرق حظر التجوال بالمنوفية     elsaba7     إدعاء سيدة بعدم وجود خدمات أمنية ببعض مناطق الجيزة في أول أيام الحظر .. كيدي جملة وتفصيلاً     elsaba7     ضبط منتحل صفة المستشار الإعلامي لاحد المنظمات الدولية     elsaba7     عبد الرازق : الشعب المصري ضرب أروع الامثلة في الالتزام بقرارات الحكومة لمواجهة كورونا     elsaba7     "المصريين" لـ"هيومن رايتس": وضاعتكم وحقدكم يُزيدنا اصطفافًا خلف القيادة السياسية     elsaba7     مصدر امني .. ينفي ادعاءات بعض المنظمات والجماعات المشبوهة وجود اضراب داخل السجون     elsaba7     الإثنين المقبل أخر موعد لتلقى بيانات العاملين وأجورهم بالمنشآت السياحية     elsaba7     كسوة بـ 600 جنيه وكارت تأمين صحي من صناع الحياة لمتضرري كورونا     elsaba7     ائتلاف العاملين بالسياحة يطالب غرفتى "السياحة والفنادق " بتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء المتعلقة بحقوق العمال     elsaba7     حزب "المصريين" ينعي عمة رئيس "إرادة جيل" تيسر مطر     elsaba7    

طلب إحاطة من برلماني ضد السحروالشعوذة

منى عيسوي / 2019-11-25 09:43:49 / سياسة
البرلمان المصري

البرلمان المصري

تقدم طارق متولي، نائب السويس وعضو لجنة الصناعة، بطلب إحاطة موجه إلى رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، حول وجود معاهد وهمية لتعليم السحر والشعوذة بل وإيهام المتقدمين بإمكانية الحصول على شهادات ماجستير ودكتوراه في الجن والشياطين.

 

 

وقال متولي فى بيان، اليوم، الاثنين، إن كثيرًا من الشيوخ يدعون قدرتهم على شفاء السحر والجن وعلاج الأمراض المزمنة والمشكلات الاجتماعية والشخصية المتكررة والتي تهم السيدات على وجه التحديد.

 

وتابع،  بحسب دراسة أعدها مركز "البحوث الاجتماعية والجنائية" فهناك نحو 300 ألف شخص فى مصر يدعون القدرة على علاج المرضى بتحضير الأرواح، و"إخراج الجن من جسد الإنسان"، إضافة إلى عدد مماثل يزعمون قدرتهم على علاج المرضى بآيات من القرآن والإنجيل.

 

وكشف أن مواقع الإنترنت وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي يسرت من انتشار بيزنس النصب على المواطنين وإدعاء إمكانية الحصول على دورات تدريبية (أون لاين) في هذا العلم الوهمي، بل أن بعض الدجالين يضعون أرقامهم الهاتفية على الإنترنت وطور البعض منهم أداءه وأنشأ موقعا إلكترونيا خاصا به، لتتبدل صورة الساحر القديمة الذى كان يمارس عمله في الخفاء وفي سرية شديدة ويرهبه الكثيرون دون أن يعرفوا أي شيء عنه.

 

وطالب النائب بتكثيف الجهود الأمنية لضبط المسئولين عن هذه الصفحات والمعاهد الوهمية منعًا لانتشار ميد من الغش والجهل والشعوذة بالمجتمع، خاصة أنه خلال الفترة الأخيرة أصبح الدخول على مواقع السحر من اهتمامات العديد من مستخدمى الإنترنت، سواء بسبب الفضول أو الرغبة فى الدخول إلى هذا العالم المجهول ومعرفة خطوات احترافه أو العلاج من السحر، كما تطور الأمر ليتكون بيزنس جديد ومربح للغاية لبيع الكتب الإلكترونيه لكل ما يتعلق بفنون السحر والشعوذة.


اضف تعليقك

لأعلى