أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم يرحب بالمشاركين في مؤتمر الإبداع الرياضي | الصباح
أحمد العدل أمينا لشئون المشروعات الصغيرة والمتوسطة بحزب مستقبل وطن في الجيزة     elsaba7     توقعات بحركة إعلامية مرتقبة.. بسمة وهبة على «أون» وأمانى الخياط فى «cbc اكسترا»     elsaba7     حجي: إصلاح التعليم وتجديد الخطاب الديني أصعب من شق الطرق والكباري     elsaba7     طارق حجي: تفعيل دور مراكز شباب وقصور الثقافة يحدث ثورة مضادة ضد الأفكار الرجعية .. فيديو     elsaba7     مواطنون ضد الغلاء يطالب الجميع بالعمل من أجل مصر.. فيديو     elsaba7     برلمانى سابق: ارتفاع أسعار بعض السلع ناتج عن جشع التجار..فيديو     elsaba7     أمين الأتحاد العربى للأسمدة : نقص البوتاسيوم فى التربة المصرية أفقد الفاكهة طعمها ورائحتها     elsaba7     شاهد.. 20 شاباً مصرياً يرون مأساتهم مع التقنين لزراعة 160 فدان بالمنيا     elsaba7     نجل الفنان محمد عوض: تركت الفنون الجميلة والفنون المسرحية للاستمرار في معهد السينما .. فيديو     elsaba7     14 ديسمبر أولى جلسات محاكمة رئيس قطار الأسكندرية - الأقصر فى واقعة " ضحية التذكرة "     elsaba7     يلاشوت | بث مباشر لمباراة السعودية ضد قطر في نصف نهائي كأس الخليج| كورة ستار     elsaba7     ترامب يفتح النار على أعضاء الحزب الديمقراطي في الكونجرس الأمريكي     elsaba7    

أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم يرحب بالمشاركين في مؤتمر الإبداع الرياضي

محرر الصباح / 2019-11-17 14:22:23 / رياضة
سمو الشيخ أحمد بن محمد آل مكتوم

سمو الشيخ أحمد بن محمد آل مكتوم

رحب سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية ورئيس "جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي" إحدى "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"، بالمشاركين في مؤتمر الإبداع الرياضي الدولي الذي تنظمه الجائزة يوم 18 نوفمبر الجاري.

 

و يقام المؤتمر تحت شعار "التسامح والسلام في الرياضة"، و يتضمن 4 جلسات يتحدث فيها نخبة من نجوم الرياضة الأولمبية والعالمية وقيادات حكومية و ممثلين لمنظمات دولية يستعرضون جميعا دور الرياضة كلغة عالمية للتسامح والسلام وتعزيز علاقات التعاون بين الشعوب وبين مكونات المجتمعات.

 

وقال سموه " تزامنا مع عام التسامح، وانطلاقا من دور الجائزة ضمن (مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية) في تمكين المجتمعات يسرنا أن نعمل لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تمكين المجتمعات وتعزيز التعاون والسلام فيما بينها من خلال العديد من المبادرات التي من بينها تنظيم هذا المؤتمر الدولي بمشاركة قيادات رياضية حكومية وأبطال تركوا بصمة في تاريخ الرياضة الأولمبية والعالمية، وكذلك أبطال رياضيين عرب من الشباب الواعد لتعزيز دور الرياضة في تمكين المجتمعات وترسيخ قيم التسامح والسلام بين الدول والمجتمعات في العالم".

وأضاف سمو رئيس الجائزة "لقد حرصنا في الجائزة على اختيار شعار المؤتمر ومحور الجلسات والمتحدثين فيها الذين يمثلون أجيالا مختلفة من الأبطال الرياضيين والقيادات الحكومية والمنظمات الدولية، وينتمون إلى جنسيات مختلفة لكي نؤكد أن الرياضة لغة عالمية وأنها لغة التسامح والسلام بين الدول والشعوب فيما بينها، وكذلك بين مكونات المجتمع الواحد، وأن البطل الرياضي يمثل القدوة والنموذج ليس لشباب وطنه وحسب وإنما للعالم أجمع وينال التقدير والاحترام الذي يستحقه، كما يساهم في تعزيز بين الدول والمجتمعات مهما كان التبيان فيما بينها".
وختم سموه " نعمل على أن يستفيد قطاعنا الرياضي في دولة الإمارات العربية المتحدة والوطن العربي من هذا المؤتمر، وأن يساهم المؤتمر في نشر وتعزيز القيم النبيلة للرياضة ودورها المجتمعي الدولي الفاعل، وسوف نواصل دائما جهودنا في التعاون مع المنظمات والاتحادات الدولية لدعم المبادرات التي تدعم قيم التسامح والسلام في الرياضة في العالم، لأن دور الجائزة لا يقف عند حدود تكريم الرياضيين من أصحاب التجارب الإبداعية في كل دورة واللقاء مع الفائزين في ملتقى المبدعين بل يمتد الى صناعة الابداع الرياضي وترسيخه كنهج في العمل الرياضي من خلال الندوات والمؤتمرات التي تساهم في نشر ثقافة الإبداع والتميز في العمل الرياضي


متحدثون بارزون


يتحدث في المؤتمر الذي يقام في فندق هيلتون الحبتور- سيتي 11 مسؤول وبطل رياضي أولمبي سابق وحالي، وهم:
- الأسطورة كارل لويس الذي يعد أعظم رياضيي ألعاب القوى على الإطلاق، شارك في أربع دورات أولمبية ونال لقب بـ"رياضي القرن" حيث فاز ب10 ميداليات أولمبية منها 9 ميداليات ذهبية، إلى جانب 10 ميداليات في بطولات العالم، و بعد اعتزاله الرياضة في 1997، كرس كارل معظم وقته وطاقته للأعمال الخيرية ومؤسسات اللياقة للشباب، كما أصبح سفيرا لمنظمة الأغذية والزراعة في الأمم المتحدة.، وأطلق شركة تُعنى بتمكين الشباب والبالغين، وتسعى لتحسين ظروف حياتهم من خلال النشاط البدني والحياة الصحية.

- معالي كيرستي كوفنتري وهي وزيرة الشباب والرياضة في زيمبابوي، وتشغل عضوية اللجنة الأولمبية الدولية كممثلة للرياضيين وكذلك عضوية هيئة اللجنة الأولمبية الأفريقية وعضوية الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات وإحدى أهم الرموز الرياضية العالمية، وهي تعتبر أفضل سباحة أفريقية ورمز القارة كونها واحدة من أفضل السباحات في التاريخ توجت مسيرتها بـ7 ميداليات أولمبية، كما بلغ رصيدها في بطولات العالم 13 ميدالية وهي تكرس وقتها دوماً لتطوير مجتمعها و الرياضة في زيمبابوي و العالم، كما تشتهر أيضاً بأنشطتها الخيرية وحبها للرياضة والأطفال والحياة البرية والبيئة.
- معالي سونيا بن الشيخ وزيرة شؤون الشباب والرياضة بجمهورية تونس، التي تدعم جهود تطوير الرياضة في تونس وتشجيع فئة الشباب والاسرة على ممارسة الرياضة للجميع ودعم الرياضة النسائية و رياضة أصحاب الهمم، وقد أبرمت العديد من اتفاقيات الشراكة مع وزارة الصحة و الجامعة التونسية لألعاب القوى لدعم الرياضة عموما وتطويرها في الوسط المدرسي و الجامعي، وكذلك تشجيع ممارسة أفراد المجتمع النشاط البدني.
- دانييلا باس التي تتولى إدارة شعبة التنمية الاجتماعية الشاملة بإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية منذ عام 2011، وإلى جانب عملها في الأمم المتحدة من عام 1986 إلى 1995، فقد تولت مناصب إدارية من 1996 إلى 2011 في القطاع الخاص بإيطاليا. كما عملت مستشاراً لحقوق الإنسان والشؤون الاجتماعية لدى وزارة الخارجية الإيطالية ورئاسة مجلس الوزراء. وقد تولت العديد من المناصب الأخرى من بينها المستشارة الخاصة لنائب رئيس اللجنة الأوروبية، كما أنها صحفية معتمدة ومدربة حياة متعددة الثقافات.


- بطل الجودو المصري محمد رشوان الذي يمثل نموذجا عالميا في التنافس الشريف واللعب النظيف، حيث نال احترام العالم بعد احرازه الميدالية الفضية في أولمبياد لوس أنجلوس عام 1984، عندما فضّل عدم مهاجمة منافسه في النهائي الأولمبي بطل العالم الياباني الذي أصيب في قدمه، حيث تجنب رشوان اللعب على قدم منافسه المصابة وفضل أن يخسر الذهبية بشرف عن أن يفوز بالمركز الأول بالاستفادة من آلام منافسه، كما العديد من الجوائز والأوسمة الرياضية العالمية والأولمبية والمصرية الى جانب وسام " الشمس المشرقة" الياباني، وبعد اعتزاله اللعب برصيد عشرات الميداليات القارية والعالمية اتجه للتحكيم ونشر الرياضة


اضف تعليقك

لأعلى