« عاشق عنيكى » كلمات تسبب فى عزل مدير مدرسة زفتى الصناعية | الصباح
علاء السعدني ناعيًا مبارك: أحد رموز نصر أكتوبر..قام بدوره في خدمة الوطن     elsaba7     "اقتصادية النواب": 21 مليون عامل بالقطاع الخاص.. وفرصة العمل الواحدة تكلف الدولة 100 ألف جنيه     elsaba7     عمرو عزت سلامة ينعي الرئيس الراحل حسني مبارك     elsaba7     صاحب فكرة تطبيق "PASS APP": سيوفر مليارات الجنيهات للدولة (فيديو)     elsaba7     "كل يوم" يرصد المخالفات بـ"حدائق الأهرام".. وخالد أبو بكر يوجه رسالته لوزير الإسكان     elsaba7     خالد أبو بكر ينعى مبارك.. ويستعرض محطات في تاريخه العسكرية     elsaba7     خالد أبو بكر: الموت لها جلالته.. ومصر الأصيلة وقواتها المسلحة لا تسنى قادتها     elsaba7     محمد مخلوف يكتب: سلاما عليك في الجنة مبارك يا قاتل الصهاينة     elsaba7     رئيس محكمة أمن الدولة العليا السابق ناعيا مبارك: رمز مصري شئنا أم أبينا     elsaba7     سمير فرج ينعى مبارك: «خبير عسكري خطط لمعركة المنصورة الجوية.. ولعب دورا في تحرير الكويت».. فيديو     elsaba7     حزب "المصريين" يؤجل الصالون الثقافي غدًا حدادا على وفاة حسني مبارك     elsaba7     اولاد عمومة مبارك بمسقط رأسه بالمنوفية :سيظل في ذاكرتنا زعيم وقائد اخلص لوطنه     elsaba7    

« عاشق عنيكى » كلمات تسبب فى عزل مدير مدرسة زفتى الصناعية

صورة من الزيارة

صورة من الزيارة

تفقد اللواء هشام السعيد ،محافظ الغربية، اليوم الأحد مدرسة زفتى الصناعية، ورافقه المهندس ناصر حسن وكيل وزارة التربية والتعليم، للأطمئنان على سير العملية التعليمية .

حيث قام بتفقد الفصول والفناء ومحيط المدرسة وأبدى أستيائه من الأهمال وتراكم القمامة بجوار سور المدرسة، فضلا عن كتابة عبارات بذيئة عليه ،وبناءا عليه قرر عزل أشرف صالح مدير المدرسة .

ووجه محافظ الغربية وكيل التعليم بسرعة أزالة المخلفات والقمامة ودهان سور المدرسة وكذلك سرعة تعيين مدير مدرسة جديد .

كان ذلك خلال زيارته بكفر سنباط التابعة لمركز زفتى ، 14 منزلًا وذلك بعد إعادة تأهيلهم من قبل محافظة الغربية، بالتعاون مع صندوق تحيا مصر وجمعية الأورمان و بعض الجمعيات الخيرية.

ومن المنتظر أن يفتتح المحافظ عدة منازل في قرية حانوت، وذلك ضمن 50 منزلًا داخل قري مركز زفتي، بإجمالي تكلفة 3 مليون جنيه، ويتفقد محافظ الغربية عدة مشاريع بنطاق المركز، وذلك بحضور الجهاز التنفيذي ووكلاء الوزارات وأعضاء مجلس النواب.


اضف تعليقك

لأعلى