اتفاق بين الخرطوم جوبا حول الأجزاء الحدودية المتفق عليها بين البلدين | الصباح
احمد الشرقاوي يكتب: فوبيا المجتمعات الشرقية     elsaba7     الجماهير تشيد برجال الافريقية للأمن والحراسة في تأمين بطولة الكرة الطائرة بالقاهرة     elsaba7     «يحارب الممنوع».. «تمريض» الزقازيق يُنظم مؤتمره الثاني تحت عنوان «سلوك الإدمان والتمريض النفسي»     elsaba7     إحصائية كارثية لجرائم وانتهاكات الحوثيين في محافظة الحديدة اليمنية     elsaba7     "المصريين": السيسي لن يتهاون مع أي شخص استولى على أراضي الدولة     elsaba7     رئيس "العامة للتنمية الصناعية"لـ "الصباح: الحاصلين على الأراضي الصناعية تجاوزت نسبتهم 60٪؜     elsaba7     طارق فهمي: عودة مطار حلب للعمل رسالة موجهة إلى تركيا.. فيديو     elsaba7     الرئيس يوجه بضرورة إنهاء ممارسات الاستيلاء على أراضي الدولة     elsaba7     المستشار عمرو عبد الرازق مشيدا بمبادرة البنك المركزي لاسقاط ديون المصانع المتعثرة : تدفع بالاقتصاد الى الامام وتخلق فرص عمل     elsaba7     محمد مخلوف يكتب: 128 سيارة الشخصيات القوية في السينما المصرية     elsaba7     عادل المصرى : بيان نقابة الموسيقين تدخلاً فى الشآن السياحى .. وليس لأحد ولاية لمعاقبة المنشآت إلا وزارة السياحة والإتحاد والغرف التابعة     elsaba7     لجنة من البيئة : تلوث مياه ترعة كفر ديما بسبب محطة الخلط بكفر الزيات     elsaba7    

اتفاق بين الخرطوم جوبا حول الأجزاء الحدودية المتفق عليها بين البلدين

اتفاق بين الخرطوم جوبا

اتفاق بين الخرطوم جوبا

وقعت دولتا السودان وجنوب السودان فى الخرطوم، الأسبوع الماضى، على اتفاق بالأحرف الأولى حول الوصف الكامل للأجزاء الحدودية المتفق عليها بين البلدين.

ويتنازع البلدان على تبعية خمس مناطق حدودية هى كاكا التجارية، ودبة الفخار والمقينص، الميل 14 جنوب بحر العرب، وحفرة النحاس، كافى كنجى.

وكانت اللجنة الفنية المشتركة للحدود بين البلدين أعدت خلال اجتماعاتها التى انطلقت قبل 10 أيام، وصفًا تفصيليًا كاملاً بالإحداثيات للقطاعات المتفق عليها من الخط الحدودى، وتضمنت الخرائط وصفًا تفصيليًا بالإحداثيات المتفق عليها من الخط الحدودى، كما أعدت «أطلس» بالخرائط والوثائق والمستندات المرجعية.

وأوضح رئيس مفوضية ترسيم الحدود السودانية معاذ تنقو، فى كلمته أمام حفل التوقيع، إن عمل اللجنة مستمر منذ 7 سنوات، حيث عقدت أكثر من 120 اجتماعًا منذ العام 2005، مضيفًا «أزحنا عثرة كبيرة جدًا فى أعمال اللجنة، لدينا تحديد وتخطيط بين الدولتين بوضع العلامات».

وقال ممثل الحكومة السودانية فى اللجنة المشتركة محمد الأمين بانقا، خلال حفل التوقيع، إن اللجنة ستكمل أعمالها فى منتصف نوفمبر المقبل بأديس أبابا لإعداد وثيقة شاملة لتوصيف الحدود، مشيرًا إلى أنه عقب الإجازة النهائية للاتفاقيات سنستكمل إجراءات الحدود ووصف المناطق المختلف حولها».

ووقعت جوبا والخرطوم فى 27 سبتمبر 2012، 9 اتفاقيات للتعاون المشترك، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

من جهته، وصف رئيس اللجنة الفنية المشتركة لترسيم الحدود عن جنوب السودان داريوس قرنق وول الاجتماعات بـ«الناجحة، مؤكدًا أنه تبقت نقطتان لحسمهما فى الاجتماع المقبل بأديس أبابا حول النقاط الحدودية المختلف حولها والمدعاة من الطرفين.

ودعا ممثل الاتحاد الأفريقى بالخرطوم محمد بلعيش إلى إقامة شراكة منتجة فى حدود البلدين بمشاريع تنموية، مؤكدًا أن هذا شعب واحد فى بلدين، لابد أن تكون الحدود لتبادل المنافع وللتعاون».

وتعقد اللجنة المشتركة لترسيم الحدود اجتماعها الثانى عشر فى أديس أبابا ما بين 15 نوفمبر إلى نهاية الشهر نفسه، لمناقشة المناطق المتنازع عليها، حيث إنه منذ استقلال جنوب السودان العام 2011 لم يتم ترسيم الحدود المتفق عليها بين البلدين بعد تحديدها على أرض الواقع.

والخميس الماضى، اتفق السودان وجنوب السودان، على تشكيل لجنة مشتركة للنظر فى الاتفاقيات الموقعة بين البلدين، بعد لقاء وزيرة الخارجية السودانية أسماء محمد عبدالله، بنظيرتها فى جنوب السودان، أوت دينق شول، بالخرطوم.

واستأنف السودان، الملاحة النهرية مع جنوب السودان بعد توقف دام لنحو ثمانى سنوات، عبر إطلاق جسر إغاثى يسيره برنامج الغذاء العالمى التابع للأمم المتحدة، إلى دولة الجنوب.


اضف تعليقك

لأعلى