مباحث الغربية تحرر طالب قطور المختطف والقبض على الخاطفين بمدينة أكتوبر | الصباح

مباحث الغربية تحرر طالب قطور المختطف والقبض على الخاطفين بمدينة أكتوبر

اختطاف

اختطاف

تمكنت الأجهزة الأمنية بالغربية، بالاشتراك مع قطاع الأمن العام، اليوم السبت، من إعادة طالب اختطفه 5 أشخاص وطلب فدية مليون جنيه من أسرته لإطلاق سراحه، وضبط جميع المتهمين. كان قد تبلغ للعقيد وليد توفيق مأمور مركز شرطة قطور من أحد المواطنين (تاجر سيارات - مُقيم بدائرة المركز)، بأنه أثناء سير نجله (طالب - سن17)، بمنطقة سكنهما قام مجهولين باستدراجه وإصطحابه لداخل سيارة ميكروباص (لم يحدد رقمها) وهربوا. وتم تشكيل فريق بحث جنائى برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة إدارة البحث الجنائى بالغربية ضم العميد أيهاب عطية رئيس مباحث المديرية والمقدم على أبو زهرة مفتش مباحث مركز قطور والرائد محمد النحراوى رئيس وحدة مباحث مركز قطور والنقيب محمد خطاب والنقيب محمد الشباسى و توصلت جهوده إلى أن وراء إرتكاب الواقعة 5 أشخاص (طالب بكلية الصيدلة - مقيم بدائرة المركز وله محل إقامة آخر بدائرة قسم شرطة أول أكتوبر بالجيزة ، عدد 2 صياد - مقيمان بدائرة قسم شرطة أول العريش ، طالبة بمعهد إتصالات - مقيمة بدائرة مركز شرطة قطور "نجلة عم المختطف" ، سائق - مقيم بأوسيم بالجيزة.


وعقب تقنين الإجراءات تم إستهدافهم وضبطهم وتحرير المختطف الذى كان مقيد بالحبال ومعصوب العينين بشقة أحدهم الكائنة بدائرة قسم شرطة أول أكتوبر، وبمواجهة المتهمين اعترفوا بارتكاب الواقعة ، واتفاق طالب الصيدلة مع طالبة الاتصالات على إقتياد المجنى عليه، واختطافه بسيارة ملاكى القاهرة قيادة السائق ومساومة أهليته للحصول على مبالغ مالية كفدية ، وإنصراف نيتهما لقتله وفى سبيل ذلك إستعانا بباقى المتهمين ليتمكنوا من دخول القرية وإقتياد المجنى عليه عنوة وإحتجازه بشقة طالب الصيدلة المشار إليها ، والإتصال بعمه (مالك محل أدوات منزلية - مقيم بمدينة نصر) على هاتفه المحمول ومساومته على دفع مبلغ مالى قدره (مليون جنيه) كفدية نظير إطلاق سراحه.
وأضاف المتهمان (طالب الصيدلة ، طالبة الإتصالات) بقيامهما بالتصرف بالبيع لهاتف المجنى عليه لأحد محلات الهواتف المحمولة ، وضُبط طرف (عامل بالمحل) وبسؤاله قدم مبايعة بإسم المجنى عليه كبائع ، أقر طالب الصيدلة بإستخدام بطاقة الرقم القومى الخاصة بالمجنى عليه خشية إفتضاح أمره .
وتم إتخاذ الإجراءات وإخطار النيابة لتجرى شئونها.


اضف تعليقك

لأعلى