المهندس محمد البستانى: نسعى لتوفير سكن لمحدودى الدخل.. ومستثمرون كبار بدأوا من الصفر | الصباح
"برلماني" يطالب مجلس الوزراء بتشكيل لجنة لوزارة الصحة: "لا أثق في الوزيرة"     elsaba7     أحمد موسى: العاملون بالسجون بيراعوا ربنا.. ومحدش يقدر يخالف اللوائح (فيديو)     elsaba7     الجنود المجهولة.. هكذا نجحت نشوى طنطاوي في دعم نجاح زيارة الرئيس السيسي إلى برلين     elsaba7     غدا..روائع غنائيةللفرقة القومية بأوبرا الاسكندرية     elsaba7     قنصوة يوقع خطاب نوايا لإقامة علاقة بين الاسكندرية ومقاطعة هاينان الصينية     elsaba7     ضبط 4 أشخاص سرقوا توك توك بالإكراه بالغربية     elsaba7     الفحام: مصر نجحت في 30 يونيو في وقف هذا المخطط الإخواني الذي كان يهدف إلى العصف بكل دول المنطقة     elsaba7     تامر حسني يتفق مع بريزينتيشن على إحياء حفل ختام كأس الأمم تحت 23 سنة     elsaba7     من برلين.. وزير الإنتاج الحربي لـ "الصباح": زيارة الرئيس لألمانيا ناجحة.. وفي طريقنا للثورة الصناعية الرابعة     elsaba7     محلل سياسي: لبنان يعيش انقساما حاداً حول تشكيل الحكومة.. والاقتصاد في أسوأ حالاته     elsaba7     ضبط عناصر تشكيل عصابى بأسيوط تخصص نشاطه الإجرامى فى سرقة أموال أصحاب معاشات التكافل والكرامة     elsaba7     محافظ القاهرة يكرم سكرتير عام حى غرب القاهرة لتطويره منظومة التعامل مع المواطنين     elsaba7    

رئيس شركة البستانى للاستثمار العقارى فى حوار خاص:

المهندس محمد البستانى: نسعى لتوفير سكن لمحدودى الدخل.. ومستثمرون كبار بدأوا من الصفر

المهندس محمد البستانى

المهندس محمد البستانى

>>«قدمت أول مبادرة لحل أزمة الاسكان.. ومحلب استمع لأفكارى حول شقق لمحدودى الدخل داخل «كومبوند » >>« العميل هو المستفيد من إنشاء رابطة المطورين العقاريين لحمايته من النصب وتسليم المشروع فى مواعيده المحددة » >>اتجاهنا خلال الفترة المقبلة لمساعدة محدودى الدخل وتوفير إسكان لهم بأقل التكاليف >>شركة البستانى نفذت مشروعات كثيرة فى القاهرة الجديدة بأماكن مختلفة >>نصيحتى للشباب «اصنع مجدك بنفسك ولاتتوقف عن المحاولة »

قال محمد البستانى رئيس شركة البستانى للاستثمار العقارى، إن الإصلاحات الاقتصادية بدأت بتعويم الجنيه، وجاء التعويم فى وقت كان صعب اً للغاية، وحالياً هناك خطة موضوعة من 2016 حتى عام 2030 لتحقيق التنمية المستدامة فى مصر.

وكشف فى حوار خاص تفاصيل تجربته الناجحة فى تأسيس شركة عقارية أصبحت تنافس وبقوة فى السوق العقارية، وذلك باعتباره نموذجاً ناجحاً يجب أن يقتدى به الشباب.. وإلى نص الحوار..

  • فى البداية من هو المهندس محمد البستانى ؟ وما تفاصيل تأسيس شركة البستانى للاستثمار العقارى ؟

- محمد عبدالعزيز البستانى خريج هندسة عين شمس دفعة 84 ، جاءت فكرة الشركة بعد تخرجى لكى أساهم في مجال البناء والتطوير، كانت فى البداية كشركة مقاولات برأس مال 12 ألف جنيه، وبدأت أعمل فى مجال المقاولات من بينها مشاريع الصرف الصحى الكبرى في شركات إنجليزية وشركات أمريكية وعملت مع حسن علام وحسن درة وبعض شركات الأسمنت المسلح بالشراكة مع شركة، وبدأنا ندخل فى مشاريع الإسكان ونعمل اتحادات ملاك، وبعد ذلك تم تأسيس شركة البستانى أيضًا سنة 2008 شركة مساهمة مصرية برأس مال 20 مليون جنيه ومؤخرًا عملنا تطوير للشركة العام الماضى حتى وصل رأس المال المدفوع 50 مليون جنيه، وبدأنا العمل على التطوير، وتم توسيع النشاط لدينا.

  • نريد أن تحدثنا عن قصة كفاح محمد البستانى على الرغم من عدم امتلاكك أموالً فى بداية حياتك أصبحت صاحب واحدة من أهم الشركات العقارية فى السوق؟

- يجب أن تعمل على الأشياء الصغيرة ثم تكبر يومًا بعد الآخر، وبدأت عملى بهذه الطريقة من خلال مشاريع صغيرة للمقاولات، ونكسب منها، ونصرف منها على الشركة، ونوفر الجزء الآخر، حتى بدأنا نحصل على عمارة لاتحاد ملاك عن طريق امتلاك نصف شقة فى العمارة، وفى المرة الثانية تكون حصتك شقة كاملة حتى وصلنا لمرحلة عام 2003 ، أصبح لدى برج سكنى تكلفة المقاولة تصل إلى 2 مليون جنيه، وبعد ذلك بدأنا العمل على تحقيق مكسب يغطى تكاليف المبانى لدينا، وحتى عام 2004 بدأت القاهرة الجديدة تفتح، وكنت قد حجزت أرضًا بالاشتراك مع أحد الأشخاص فى الواحة فى مدينة نصر، وفى ذلك الوقت دفع المقدم، وسعر الأرض أصبح أغلى من الأول، فتم إدخال أشخاص بشركة معنا، حتى وصل المبلغ لدى 700 ألف جنيه، فى حين أن قطعة الأرض كانت تباع فى ذلك الوقت بمبلغ نصف مليون جنيه، وبدًل من أخذ أرض بمفردى، جاءت فكرة الحصول على أربع قطع أراضٍ، وكل أرض بمبلغ نصف مليون جنيه، وكل واحدة لدى بها الربع، وأيضا المبانى تملكها فى الربع الخاص بك، وتستطيع الحصول على مكسب، وهكذا بدأت الانتشار حتى استطعت العمل وحدى، ويتم التمويل للمشروعات بشكل مستقل.

  • كيف واجهت كمستثمر عقارى بعض الأزمات التى ظهرت بعد إعلان برنامج الإصلاح الاقتصادى حتى حققت معادلة النجاح؟

- بداية قررت أن أكون فعاًل في المجتمع وقررت أن أتغلب على أى صعاب، لأننى رأيت نماذج كثيرة أمامى، و «ناس كتيرة نجحت أنا مش لازم أنظر لنموذج فاشل بس هناك نماذج كتيرة ناجحة، ناس كتير فى بلدنا بدأت من الصفر » مثل عثمان أحمد عثمان بدأ من الصفر، وكذلك شركات كثيرة مثل حسن علام الذى كان يمتلك دراجة ويعمل بها، وهناك روشتة للنجاح، فيجب أن تصنع مجدك بنفسك، وثانيًا أن تكون لديك مقومات النجاح، وتحديد أهدافك التى سوف تنفذها خلال السنوات المقبلة حتى تصل إلى ما تريد، وتحاول على قدر الإمكان تطوير الذات كل وقت.

  • ما النصائح التى توجهها إلى الشباب لاتخاذ خطوة نحو طريق النجاح ؟

- ليست هناك معادلة للنجاح لأن هناك أشخاصًا أغنياء للغاية، عندما تطرح عليه سؤاً ل ما معطيات لنجاحك ووصولك إلى هذه المرحلة، ستجد أشياءً كثيرة، وبخلاف ذلك العلم مهم جدًا، هو أساس النجاح، لأن العلم ليس له حدود، والدول التى تطورت وسبقتنا كثيرًا، وهناك مصطلحات طرأت علينا خلال السنوات السابقة مثل الجيل الرابع والجيل الثالث والجيل الخامس، وهناك مصطلح جديد يدعى «أوتو ميشن »، وهى أن كل شىء يعمل بشكل آلى، وبشكل تكنولوجى الآن التصارع فى التكنولوجيا أصبح بشكل كبير وعلى نطاق واسع.

  • ما أهم المشروعات التى نفذتها شركة البستانى.. وما المشروعات التى سوف تنفذها الشركة خلال الفترة المقبلة ؟

- طبعًا نحن مع دخولنا القاهرة الجديدة نفذنا حوالى 150 مشروعًا سكنيًا في أماكن منفصلة كان لدينا هدف أن يكون المتر 800 جنيه حتى وصل إلى 12 ألفًا و 13 ألفًا سعر المتر فى الفيلات، وفى خلال الفترة الماضية، عملنا مركزًا طبيًا بالشراكة مع جانب محترم، والفترة المقبلة، هناك بعض الأعمال والمشاريع فى المعادى، وأريد أن أعمل فى الإسكان لاستهداف الطبقة البسيطة والمتوسطة وعلى هامش الأعمال تم إنشاء «رابطة المطورين العقاريين » فى القاهرة الجديدة وانتخبت رئيس مجلس الإدارة، وسيتم الإعىن عنها خلال الفترة المقبلة بعد اتخاذ كل الإجراءات القانونية، وهدفنا الآن نريد أن نلجأ إلى الدولة نرغب فى أن تعطينا الدولة أرضًا، ونستطيع أن نغطى احتياجات محدودى ومتوسطى الدخل.

  • وكيف يمكن أن تعمل كشركة استثمار عقارى فى القطاع الخاص في تحقيق رغبة محدودى الدخل لتوفير سكن ملائم لهم؟

- فكرنا جيدًا فى شركة البستانى كيف يمكن إفادة البلد وخاصة محدودى الدخل لتوفير سكن لهم وهذا كان هدفنا خلال الفترة الماضية، وكانت المشكلة الرئيسية فى الإسكان أن المستهلك كان يبحث أن الأسعار التى تناسبه فى العقارات، فدرسنا الموضوع والتلكفة، وماذا يمكن أن تقدمه الدولة، وقدمنا أفكارنا فى بنك الأفكار فى مركز دعم واتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء الذى يتيح للمواطنين أن من لديه فكرة يقدمها عبر الإنترنت، وتم إبلاغى أننى ضمن خمسة مشاريع التى اعتمدها رئيس الوزراء وقتها الدكتور عصام شرف، وكان فكرة المشروع أننا نعمل شقة 90 مترًا داخل كومبوند بقيمة60 ألف جنيه، وكانت بأسعار ذلك، ثم التقيت المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء الأسبق، واستغرق اللقاء 25 دقيقة، وتم النقاش فى نفس تفاصيل المشروع، لذلك أقول إننى بنيت نفسى داخل مصر، ولا كنت أرغب فى السفر، لذلك طرحت «مبادرة يجب أن تكون صناعة البناء مصدرًا من مصادر الدخل القومى للدولة »، الفكرة جاءت لتنفيذ مشاريع إسكان فاخرة لمحدودى الدخل، وبالفعل نفذت الدولة الآن على أرض الواقع مشاريع قومية على أعلى مستوى، وطرحت أيضا «مبادرة إسكان للجميع »، وجاءت الفكرة بعد قرار تعويم الجنيه، أصبحت هناك آثار اقتصادية تحولت على المواطنين نتيجة أن الأسعار فى الأسواق أصبحت بثلاثة أضعاف سعرها، ولكن اليوم لابد من تغيير الثقافة، فلماذا لا ننفذ مشاريع إسكان نبدأ من أول الشقق التى تسمى استديو التى تصل مساحتها إلى 50 مترًا غرفة وصالة، نبدأ بذلك لتغير ثقافة الإسكان فى مصر، ونساعد الشباب في عملية وجود شقة مناسبة، وهناك دول أوروبية وعربية قامت بتطبيق هذا النظام السكنى لديهم، وأعتقد أن القطاع الخاص يمثل 80 في المائة من الاقتصاد المصرى فى الوقت الحالى.

  • كيف أثر الإصلاح الاقتصادى على قطاع العقارات فى مصر وماذا فعل قطاع العقارات لكى يتغلب على المعوقات ؟

- بالنسبة للإصلاحات الاقتصادية بدأت بالتعويم، وجاء التعويم فى وقت كان صعبًا للغاية، ولكن أنا أشبه التعويم بمريض لا يصلح معه العناية المركزة، ولابد من جراحة عاجلة لذلك التعويم مثل الجراحة الفورية، أنت تعانى والآن فى فترة النقاهة، فكان يجب أن يكون هناك تأهيل للإصلاحات الاقتصادية، والريس السيسى قام بعمل معاشات معينة للمواطنين محدودى الدخل، واحتفظ بالدعم لهم حتى لاتتحمل الدولة أعباءً، فيكون هناك عجز فى الموازنة العامة، فالطبع كان لابد أن تتم الإجراءات الاقتصادية، وسعر الدولار الآن بدأ فى الانخفاض، وهذا يعنى أن العجز فى الموازنة سوف يتراجع، ويقل وعجز فى ميزان المدفوعات، وكل هذه إجراءات اقتصادية اتخذت، وفى نفس الوقت الرئيس السيسى مهتم بالبنية التحتية، وهناك خطة تم وضعها من شهر نوفمبر 2016 حتى عام 2030 للتنمية المستدامة، واليوم يوجد فكر وإصلاحات لأخطاء فى الفترات الماضية بجانب مواجهة أزمة العشوائيات، وهناك إسكان اجتماعى، وفى نفس الوقت الدولة تنطلق إلى المدن الجديدة التى تحتوى على إمكانيات تكنولوجية بشكل كبير، ويجب أن يكون هناك تدريب للمواطن فى المدن الذكية وكيفية التعامل معها،التنمية التى تحدث تتم فى طرق وفى بنية تحتية مثل الانفاق، ومع كل هذا هناك تنمية فى المصانع ومشروعات أخرى مثل مزارع الثروة السمكية، ومن ضمن الإصلاح الحالى أن تكون دولة بها أمان واستقرار، والرئيس نجح فى أن يكون هناك تسلح وأصبحنا رقم 9 على العالم وأقوى دولة فى الشرق الأوسط، وكل هذه مقومات تؤكد أنك دولة اقتصادها راسخ، لذلك إذا أردت السلم فاستعد للحرب مع تحقق أمان داخلى لأنك دولة مستهدفة وبنسبة كبيرة جدًا، واستطعنا أن نحارب الإرهاب وإذا نظرت إلى الخريطة الاقتصادية ستجد أن السياحة المصرية عادت من جديد والتى تشكل مصدرًا مهمًا من مصادر الدخل القومى للبلاد وهذا من آثار الإصلاح الاقتصادى وطبقًا للمؤشرات العالمية حققنا إنجازات في النمو الاقتصادى، وذلك سيضعنا في مصاف الدول المتقدمة فى الخمس سنوات المقبلة.

  • حدثنا عن رابطة المطورين المصريين ؟ ولماذا تم إنشاؤها في الوقت الحالى ؟

- نحن حوالى 100 شركة فى القاهرة الجديدة، حاولنا أن نتواصل مع بعض ونجحنا فى هذا بحيث يكون هناك تعاون بيننا، ويتم ذلك عن طريق آلية وميثاق شرف بيننا، والذى يستفيد من ذلك هو العميل، ومن شروط الدخول فى الرابطة أن تكون الشركة محترمة فنيًا، وأن لديها تسليمات قبل ذلك، ونحن نحافظ على التسويق، ولا يمكن أن تنضم إحدى الشركات التى ليس لها كيان على أرض الواقع بشكل ملموس أو أى أحد يكون عليه استفهام، والذى يدخل معنا يجب أن يكون مثلنا، وهذه الرابطة لديها أهداف جوهرية لحماية صناعة، والتقدم بالمهنة للتعاون مع الدولة والحفاظ على حقوق المواطنين من عمليات النصب والتأخير فى التسليم الوحدات السكنية وحل أزمات الإسكان بشكل عام، ونحن نسير في تسجيل هذه الرابطة بشكل رسمى خلال الفترة المقبلة، وسوف يتم الإعلان عنها فى الوقت المناسب.

  • حضرتك تطرقت إلى أن رجل الأعمال يمكن أن يعمل لصالح محدودى الدخل.. كيف تتم هذه المعادلة على أرض الواقع ؟

- محدودو الدخل يمثلون شريحة كبيرة أكثر من 70 إلى 80 فى المائة من المجتمع المصرى، فرجل الأعمال عليه دور مهم فى المسئولية المجتمعية، فيتم استخدام خبرتك وإمكانياتك لحل أزمة هؤلاء الأشخاص، ويتم الترتيب مع الدولة لطرح شقق بتكلفة معينة ومساحات معينة تناسب محدودى الدخل، أنا قدمت مبادرات فى هذا السياق أول مبادرة قدمتها لحل أزمة الإسكان عام 2011 لكى تكون التكلفة قليلة، والمبادرة الثانية فى هذا السياق إسكان للجميع يناسب محدودى الدخل في مصر، وطبقًا للمخطط لهذه المبادرة يتم التسليم غرفة وصالة، وبعد ذلك إذا أنجب الشخص يحصل شخص آخر على هذه الشقة الصغيرة بسعر معقول، وينتقل هذا الشخص إلى الشقة الأكبر التى تحتوى على غرفتين وصالة، أو نعطيه قرضًا ميسرًا، ويبدأ التدوير ونناشد الدولة والحكومة أنها تتعاون معنا فى هذه المبادرة.

  • وما روشتة النجاح التى تقدمها للشباب قبل بداية حياتهم العملية ؟

- يجب أن تضعوا فى الحسبان أن يكونوا أشخاصًا لهم بصمة فى المجتمع، وليس هناك مستحيل لتحقيق أهدافهم، ومتى تقول أنا فشلت بعد أن تتوقف عن كل المحاولات للوصول إلى النجاح، ويجب تحديد أهدافك وتجهز إمكانياتك طبقًا لهذه الأهداف، وإذا لم تكن لديك إمكانيات حاول أن يكون لديك إصرار وخطة لمدة خمس سنوات للوصول إلى أهدافك، واصنع مجدك بنفسك.


اضف تعليقك

لأعلى