أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: أسقطت طائرة العدو بصاروخ رغم احتراق طائراتي | الصباح
وزير شؤون مجلس النواب: مفيش تعذيب في السجون     elsaba7     المستشار عمر مروان : إنجازات تحققت فى ملف حقوق الإنسان خلال 5 سنوات .. فيديو     elsaba7     محامي: البلطجة غول يأكل اليابس والأخضر داخل الدولة     elsaba7     أحمد موسى: المنظمات الحقوقية الممولة لا يتحدثون عن مميزات قانون التظاهر     elsaba7     قرابة الـ20 وزير سيرحلون.. إعلامي يكشف ملامح التعديل الوزاري     elsaba7     ننشر صور نجلى المطرب شادى الأمير داخل دار الرعاية بطنطا     elsaba7     باحث سياسي: تركيا وإيران والإخوان يعملون بنفس الأيدولوجية وعلاقتهم مشبوهة     elsaba7     158 قتيل ومئات المصابين حصيلة 4 أيام مظاهرات في إيران     elsaba7     أخلاء سبيل الضابط «عبد الرحمن الشبراوى» المتهم بالأعتداء على محامى بالمحلة     elsaba7     مفاوضات جديدة بحضور أمريكا والبنك الدولي :خاص.. حقيقة التنسيق بين مصر والإمارات حول سد النهضة بعد لقاء السيسى وبن زايد     elsaba7     ليلة سقوط الاخوان بعد مؤتمر جنيف     elsaba7     100 يوم تحسم مصير أزمة جنوب السودان     elsaba7    

أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: أسقطت طائرة العدو بصاروخ رغم احتراق طائراتي

متحف القوات الجوية

متحف القوات الجوية

قال اللواء طيار أركان حرب، علي مهران، أحد أبطال معركة المنصورة الجوية، إن طائرات العدو الإسرائيلي كانت أكثر من الطائرات المصرية في العدد والعتاد والتطور التكنولوجي.

وأضاف مهران، خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج «نظرة»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن مدى الراداد المصري فى المعركة كان 16 كيلو فقط أما الردار الإسرائيلي كان مداه 180 كيلو.

 

وكشف اللواء طيار أركان حرب، علي مهران، أنه قام بالاشتباك خلال الفترة من 6 أكتوبر 1973 وحتى 14 أكتوبر 1973، موضحا أنه كان يبلغ من العمر 21 عاما عندما خاض معركة المنصورة.

 

واستطرد علي مهران، أحد أبطال معركة المنصورة الجوية، أنه في يوم 14 أكتوبر 1973 كان في مهمة في غرب بورسعيد في الصباح الباكر، ولكن العدو الإسرائيلي تأخر في الهجوم بغرض نفاذ وقود السرب المصري ويتم ضربهم عند رجوعهم لمطار المنصورة ثم يتم استهداف مطار المنصورة في المرحلة الثالثة من الهجوم، موضحا أن العدو لم ينجح في تحقيق ذلك وتم اكتشاف هجومه وإصدار قرار بإطلاق السرب النهاري المصري للاشتباك مع العدو.

 

وتابع اللواء طيار أركان حرب، علي مهران، أن طائرته تلقت 45 رصاصة في منطقة الذيل واشتعلت النيران بها ولكنها لم تسقط وقام سريعا بضرب الطائرة الإسرائلية بالمدفع ثم الصاروخ لتنفجر في الجو ويقوم الطيار الإسرائيلي بالقفز بالمظلة في شمال المنصورة ويتم أسره، موضحا أنه قام بالهبوط على طريق جانبي بجوار القاعدة الجوية لمطار المنصورة.

 

 


اضف تعليقك

لأعلى