المجلس السيادي في السودان يصدر مرسوما تاريخيا.. تعرف عليه | الصباح
وزير شؤون مجلس النواب: مفيش تعذيب في السجون     elsaba7     المستشار عمر مروان : إنجازات تحققت فى ملف حقوق الإنسان خلال 5 سنوات .. فيديو     elsaba7     محامي: البلطجة غول يأكل اليابس والأخضر داخل الدولة     elsaba7     أحمد موسى: المنظمات الحقوقية الممولة لا يتحدثون عن مميزات قانون التظاهر     elsaba7     قرابة الـ20 وزير سيرحلون.. إعلامي يكشف ملامح التعديل الوزاري     elsaba7     ننشر صور نجلى المطرب شادى الأمير داخل دار الرعاية بطنطا     elsaba7     باحث سياسي: تركيا وإيران والإخوان يعملون بنفس الأيدولوجية وعلاقتهم مشبوهة     elsaba7     158 قتيل ومئات المصابين حصيلة 4 أيام مظاهرات في إيران     elsaba7     أخلاء سبيل الضابط «عبد الرحمن الشبراوى» المتهم بالأعتداء على محامى بالمحلة     elsaba7     مفاوضات جديدة بحضور أمريكا والبنك الدولي :خاص.. حقيقة التنسيق بين مصر والإمارات حول سد النهضة بعد لقاء السيسى وبن زايد     elsaba7     ليلة سقوط الاخوان بعد مؤتمر جنيف     elsaba7     100 يوم تحسم مصير أزمة جنوب السودان     elsaba7    

المجلس السيادي في السودان يصدر مرسوما تاريخيا.. تعرف عليه

مظاهرات السودان

مظاهرات السودان

ذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية بأن الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس السيادي السوداني، أصدر مرسوما دستوريا بوقف إطلاق النار في كل أنحاء السودان.

جاء القرار بعد ساعات من إعلان الحركة الشعبية – شمال "فصيل القائد عبد العزيز الحلو" تعليق مفاوضات السلام مع الحكومة السودانية في عاصمة دولة جنوب السودان جوبا، لما اسمته خروقات حكومية لوقف إطلاق النار.

 

كان عضو مجلس السيادة السوداني، محمد حسن التعايشي، أعلن انطلاق التفاوض المباشر بين وفد الحكومة والحركات المسلحة.

 

وأوضح التعايشي، في تصريحات صحفية عقب لقاء وفد الحكومة التفاوضي مع لجنة وساطة جنوب السودان لمحادثات السلام، أن المفاوضات ستبدأ بين وفد الحكومة ووفد فصيل الحركة الشعبية شمال برئاسة عبد العزيز الحلو في جوبا.

 

وأشار التعايشي إلى أن وفود التفاوض أعلنت مجتمعة التزامها بالانخراط فى مفاوضات جادة بغية التوصل إلى اتفاق سلام شامل يطوي صفحة الحرب في البلاد.

 

ولفت عضو السيادي السوداني إلى أن "أطراف التفاوض ستدخل الحوار على أساس الشراكة باعتبار أن الجميع شركاء فى الكفاح والنضال وشركاء في الثورة السودانية، مؤكدًا عدم وجود أي خلافات حول الجوانب الفنية بين الوفود أو خلاف حول مقر التفاوض".

 

وبعد عزل الرئيس السوداني السابق عمر البشير، في أبريل الماضي، تقدم الرئيس سلفاكير ميارديت، بمبادرة للوساطة بين المجلس العسكري والحركات المسلحة السودانية، لطي ملف النزاع والتوصل إلى تسوية سلمية تعزز فرص الانتقال الديمقراطي في السودان.


اضف تعليقك

لأعلى