محطة «هليوبوليس ».. انطلاقة جديدة فى مشروعات الأنفاق | الصباح
بالفيديو..رمضان عزام: عيد الشرطة يمثل علامة بارزة في تاريخ مصر     elsaba7     خالد أبو بكر يعرض 17 دعوى للإخوان والتى فشلت جميعها فى الحشد     elsaba7     سفير مصر ببرلين: وفد من أوبرا دريسدن سيكرم الرئيس السيسى.. غدا بالقاهرة     elsaba7     تعرف على ما يحدث لجسمك عند تناول بيضتين يوميا     elsaba7     بمناسبة الإحتفال بعيد الشرطة الـ 68 .. الإفراج بالعفو عن 2957 والإفراج الشرطى عن 498 من نزلاء السجون     elsaba7     الشرطة والشعب يحتفلون بعيد الشرطة بجميع ميادين الجمهورية (صور)     elsaba7     الإفراج عن 3455 من نزلاء السجون بمناسبة عيد الشرطة     elsaba7     محمد مخلوف يكتب: 25 يناير.. هتف المصريون "يا عزيز كبة تاخد الإنجليز"     elsaba7     محافظ الغربية يضع إكليل الزهور على النصب التذكاري لشهداء الشرطة     elsaba7     مرور الغربية يوزع الورود وأعلام مصر على المواطنين بطنطا     elsaba7     خبير التجميل اللبناني بوب بري يشارك نجوم هوليوود في عمل جديد     elsaba7     أسرة الشهيد عمرو وهيب: "فخورين به وباستشهاده وهنكمل مسيرته"     elsaba7    

محطة «هليوبوليس ».. انطلاقة جديدة فى مشروعات الأنفاق

مترو الانفاق

مترو الانفاق

>>تقام على 10 آلاف فدان.. ويتبعها ربط أكتوبر بشبكة المترو

تستعد مصر بعد أيام قليلة، لافتتاح أكبر محطة مترو أنفاق فى الشرق الأوسط وإفريقيا، وهى «هليوبوليس » التى تقام على مساحة تبلغ نحو 10 آلاف متر مربع، حيث تم الانتهاء من أكثر من 95 % من أعمال الإنشاءات بها، وتم تزويدها بماكينات تعمل على استخراج التذاكر للركاب آليًا، فى إطار المساعى الرامية إلى تخفيف الزحام الذى تشهده المحطات أمام شباك التذاكر.

النائب وحيد قرقر، عضو لجنة النقل بمجلس النواب، أكد أن المشروعات التى تقام خلال الفترة الحالية تكشف أن الدولة تسير فى الطريق الصحيح، موضحًا أن المشروعات التى تتم فى مترو الأنفاق والسكة الحديد والطرق، تعد مثلً بسيطًا ورسالة لجميع الناس أن مصر تسير بشكل جيد، بالإضافة إلى الإشادات الدولية.

وكشف أن مشروع محطة هليوبوليس مشروع ضخم، سيتبعه ربط بين العاصمة الإدارية وأكتوبر والشيخ زايد، فهو ميلاد مشروع عملاق ضمن المشروعات مصر التى تتحدى بها نفسها والعالم.

ونفى أن يكون تمويل المشروعات القومية، سببًا فى استنفاذ ميزانية الدولة، مستشهدًا بالمدن الجديدة، مثل العاصمة الإدارية والعلمين وبنى سويف والمنصورة، كاشفًا أن هذه المشروعات يتم تمويلها من موارد ذاتية، ولا يُنفق فيها جنيه واحد من ميزانية الدولة،لأنها أرض كان يستولى عليها اللصوص وتجار الأراضى ومن يمتلكون نفوذا، بدون مقابل أو بأبخس الأسعار ثم يقيمون عليها مشروعات تدر عليهم مليارات الجنيهات.

وقال «قرقر »: إن الدولة تولت إدارة هذه الأراضى، وأضافت عليها قيمة مضافة، وأنشأت عددًا من الأراضى التى ساهمت فى القضاء على البطالة، حيث خلقت نحو 4 ملايين فرصة عمل.


اضف تعليقك

لأعلى