لنعمل معا ضد الانتحار.. في اليوم العالمي للصحة النفسية: حالة انتحار حول العالم كل 40 ثانية | الصباح
سالي عاطف: بداية مشروع سد النهضة يرجع لعام ١٩٥٦ وثورة يناير سبب الكارثة     elsaba7     بالفيديو.. محامي "شهيد الشهامة" يكشف الموقف القانوني للقاتل     elsaba7     بالفيديو.. "معا لإتقاذ الأسرة المصرية": الطفلة "أماني" تحتاج لسنوات من العلاج النفسي     elsaba7     بالفيديو.. والد الطفلة أماني يكشف آخر تطورات الحالة الصحية لها     elsaba7     السيد موسي رئيسا لحى العجمى بالاسكندرية     elsaba7     "معا لإتقاذ الأسرة المصرية": الطفلة "أماني" تحتاج لسنوات من العلاج النفسي (فيديو)     elsaba7     علاقة محمد غنيم بالبردعي: "هو من رشحه للظهور وتحريك الماء الراكد"     elsaba7     بعد أسبوع من الاحتلال التركي على سوريا.. الباز يكشف بالأرقام حصاد جرائم السفاح أردوغان على الأبرياء     elsaba7     عن الجميع.. مبارك يكشف أسباب إخفاء موعد حرب أكتوبر (فيديو)     elsaba7     أبو الغيط يكشف مدى إمكانية حل الأزمة السورية بوساطة مجلس الأمن     elsaba7     "أين العرب من العداون التركي في سوريا".. أمين الجامعة العربية يوضح     elsaba7     حسني مبارك يكشف كواليس معركة المنصورة (فيديو)     elsaba7    

لنعمل معا ضد الانتحار.. في اليوم العالمي للصحة النفسية: حالة انتحار حول العالم كل 40 ثانية

عادل نصار / 2019-10-10 19:51:14 / منوعات
انتحار

انتحار

تحت شعار "لنعمل معاً ضد الانتحار" يحتفل العالم هذا العام باليوم العالمي للصحة النفسية بهدف زيادة الوعي بقضايا الصحة النفسية والعقلية في جميع أنحاء العالم والتعريف بمخاطر التوتر النفسي وعلاقته بالأمراض الأخرى، وفقا لتقرير بثته قناة الغد.


وأوضح تقرير الغد أنه وفقا لتعريف منظمة الصحة العالمية فإن الصحة النفسية لا تعني بالضرورة بخلو المرء من الاضرابات النفسية، ولكنها حالة من العافية النفسية يستطيع فيها كل فرد إدراك إمكانياته والتكيّف من حالات التوتر العادية والعمل بشكل منتج في عمله.
وتابع التقرير أنه بحسب المنظمة فإن هناك شخص من بين كل أربعة حول العالم يعاني شكلاً من أشكال الاضرابات الصحية والنفسية، ويعاني نحو 20% من الأطفال والمراهقين حول العالم من اضطرابات ومشكلات نفسية، كما أن هناك 800 ألف شخص حول العالم يضعون حداً لحياتهم كل عام عبر الانتحار، أي أن ثمة شخصاً في العالم يُقدم على الانتحار كل 40 ثانية، وهو ما يجعل الانتحار هو السبب الثاني للموت بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عاما.
ولفت إلى أن 80% من حالات الانتحار تحدث في الدول منخفضة الدخل، والدول التي تعاني من ويلات الحروب والكوارث بسبب غياب الموارد المطلوبة لتقديم المساعدة لمن يعاني الاكتئاب.
ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإنه يمكن منع الانتحار من خلال توحيد جهود الأسرة والمدرسة والعمل والمجتمع ككل عن طريق تقديم الدعم النفسي لطلاب المدارس، والتحديد المبكر للأشخاص الذين قد تبدو عليهم أعراض المرور بأزمة نفسية قد تؤدي إلى الانتحار، بالإضافة إلى تشجيع وسائل الإعلام على نشر قصص مليئة بالأمل والإيجابية، وحث الأشخاص على التوجه لطلب المساعدة واقناعهم أن الحديث عن المشكلات النفسية أو الانتحار ليس عار، أيضا تسخير موارد الحكومات لوضع خطط استجابة وطنية لمنع الانتحار.


اضف تعليقك

لأعلى