بعد توقف أربعة أعوام إيناس عبدالدايم تنقذ مجلة «المسرح » | الصباح
برلماني : قانون الأحوال الشخصية سيخرج للنور فى هذا التوقيت     elsaba7     محمد نجم: 540 مليون دولار لتطوير قطاع الغزل والنسيج     elsaba7     ياسر رزق: الاتحاد الاشتراكي والحزب الوطنى «طارو بنفخة»     elsaba7     محمد نجم يكشف أسباب تراجع زراعة القطن المصري (فيديو)     elsaba7     ياسر رزق: «السيسي يواجه الهجمات الإعلامية المعادية.. ورد فعل الحكومة بطئ».. فيديو     elsaba7     أسباب تراجع زراعة القطن المصري؟.. رئيس قسم بحوث الغزل بمعهد بحوث القطن يجيب     elsaba7     "القرية كلها اتبرعت بالدم".. قصة شهامة سكان الفيوم لإنقاذ مريض     elsaba7     بعد حكم الإعدام على المسماري.. محمد الباز: المهم في حياة الدول النتائج وليس التفاصيل     elsaba7     بعد القصاص لنجله.. والد شهيد الواحات عمرو صلاح: "مترحموش الخنازير الإخوان"     elsaba7     نجم: 40 مليون جنيه خسائر شركات قطاع الأعمال العام من القطن هذا العام     elsaba7     أمانة "المصريين" بقنا تنظم احتفالية بمناسبة المولد النبوي الشريف     elsaba7     رئيس "القومي للمرأة": نفقة الطفل لابد أن تكون ملزمة للأب بشكل صارم     elsaba7    

بعد توقف أربعة أعوام إيناس عبدالدايم تنقذ مجلة «المسرح »

إبراهيم رياض / 2019-09-14 20:43:49 / فن
إيناس عبدالدايم

إيناس عبدالدايم

هى أشياء لا تشترى.. الشعور بالانتماء لفن معين يتولد من بعض من الأشياء التى قد يراها البعض صغيرة، لكنها تعنى لمحب ذلك الفن الكثير، وهذا ما أدركته وزير الثقافة الأستاذ الدكتور إيناس عبدالدايم عندما ساندت عودة مجلة «المسرح » للصدور مجددًا بعد توقف إصدارها لمدة أربع سنوات.

تعد المجلة متنفسًا فكريًا لعشاق فن المسرح من نقاد وجمهور يعشق رؤية التمثيل فوق تلك الخشبة السحرية، وبالفعل تعاونت الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج مع المركز القومى للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية برئاسة الفنان ياسر صادق التابع لقطاع شئون الإنتاج الثقافى برئاسة المخرج الكبير خالد جلال، وصدر العدد الجديد من المجلة التى يرأس تحريرها الناقد المسرحى والصحفى الأستاذ عبد الرازق حسين.
بالإبحار داخل صفحات العدد نجد متابعة لفعاليات المهرجان القومى للمسرح المصرى، وقراء ة نقدية لعروض مسارح الدولة المشاركة فى المسابقة الأولى كتبتها الدكتورة وفاء كمال، ودراسة حول مشوار ومؤلفات لينين الرملى كتبها الدكتور كمال عبدالرازق.
بعد ثورة 1952 أقيم مهرجان التحرير، وهو أول مهرجان مسرحى بعد الثورة وكتب عنه الدكتور سيد على إسماعيل دراسة وثائقية تضع المعلومات عن ذلك المهرجان بين يدى قراء المجلة، أما المسرح السياسى فكان له نصيب مما كتب الناقد جرجس شكرى فى دراسة حول العروض المسرحية التى ناقشت السياسة خلال الفترة التالية لعام 2010 م مع الإشارة للمضمون السياسى للعروض المسرحية فى السنوات السابقة.
وكتب الدكتور أبوالحسن سلام عن المسرح والإرهاب، وينشر الناقد أحمد عبدالرازق أبوالعلا دراسة مطولة حول النصوص التى كتبها أبوالعلا السلامونى وناقشت ظاهرة الإرهاب، وعن مقتنيات الرائد زكى طليمات نشر حسن مختار تحقيق مصور، وكتب الدكتور محمد سمير الخطيب دراسة حول تحويل القوة الناعمة للمسرح المصرى إلى قوة ذكية، ويتناول إبراهيم جاد الله ظاهرة الحكواتى الفلسطينى، كما تضم المجلة حلقة نقاشية حول ورش تدريب الممثل، وكتب الدكتور عمرو دوارة دراسة مطولة حول خريطة النقد المسرحى فى مصر، وعن ما بعد الحداثة فى مؤلفات ألفريدة يلنيك الفائزة بجائزة نوبل يترجم لطفى السيد دراسة مهمة، ويقدم الدكتور محمد عبدالهادى قراءة جديدة لنظرية ستانسلافسكى فى إعداد الممثل، ويكتب جمال المراغى عن أعمال الألمانى كارل ماى، وينشر الدكتور محمود نسيم دراسة حول الظاهرة المسرحية عن سعد الله ونوس.


اضف تعليقك

لأعلى