لم تخلق للمطبخ.. كيف حوّلت لاعبة التنس الدولية "ريهان رشاد" نظرة المرأة في المجتمع؟ | الصباح
بالفيديو.. رجاء الجداوي تلهب مشاعر الحضور بكلمة درامية في موسم الرياض     elsaba7     قفشات ضاحكة بين المستشار تركي آل الشيخ والهضبة عمرو دياب في لحظات التكريم بموسم الرياض     elsaba7     خالد الخوري: سعيد بتكريمي في تونس بجائزة القلم الصحفي     elsaba7     جامعة الاسكندرية تستقبل لجنة وزارة التعليم العالي لتقييم أفضل جامعة في التحول الرقمي لاستقبال الطلاب     elsaba7     محامي بالنفض تعليقا على واقعة شهيد المنوفية: "جرس إنذار لحدوث خلل بالمجتمع (فيديو)     elsaba7     "ثلاثية ليحيى خليل"يفتتح موسمه الفني فى اوبرا القاهرة والاسكندرية     elsaba7     أحمد موسى: «العالم يعارض عدوان أردوغان على سوريا.. وقطر وداعش يسانداه».. فيديو     elsaba7     وسط إقبال جماهيري كبير اتيليه الاسكندرية يعرض فيلم" مستكة وريحان"     elsaba7     طلاب الاسكندرية فى قاعدة محمد نجيب تزامناً مع احتفالات اكتوبر     elsaba7     "صحة الإسكندرية" تؤكد عدم رصد أى حالات مصابة بالالتهاب السحائي بين التلاميذ     elsaba7     "أوطان بلا إرهاب".. رسالة خريجي الأزهر للعالم     elsaba7     أسامة ياسين: 4600 طالب وطالبة من 75 دولة يدرسون بمركز الشيخ زايد     elsaba7    

لم تخلق للمطبخ.. كيف حوّلت لاعبة التنس الدولية "ريهان رشاد" نظرة المرأة في المجتمع؟

ريهان رشاد

ريهان رشاد

نجاح المرأة في المجتمع أصبح لا مفر منه فهي استطاعت أن تتواجد في جميع المجالات سواء سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية أو ثقافية أو فنية، وأيضا رياضية فهي لم تترك أي مجال إلا وتواجدت فيه وأثبتت قدرتها وجدارتها بهذا المجال.

ريهان رشاد لاعبة التنس الدولية أثبتت أن المرأة بالفعل ناجحة في مختلف المجالات؛ فهذه الفتاة استطاعت أن تصبح بطلة في رياضة التنس التي عرفت بصعوبتها واحتياجها لمجهود وطاقة كبيرة لأنها لعبة فردية، ولكن ريهان تغلبت علي هذه الصعوبات وحققت بالفعل رغبتها وحلمها .

ولدت بالولايات المتحدة الأمريكية بولاية نيويورك وعادت إلي مصر وهي بعمر ٦ سنوات، بدأت تمارس رياضة التنس بعد عودتها مباشرة إلي مصر وكان عمرها لايزال ٦ سنوات، وشاركت في البطولات واستطاعت أن تحقق أول بطولة في رياضة التنس ولم يتعدى عمرها ١٢ عاما.

تلقت ريهان عناية كبيرة من قبل أسرتها لتحقيق حلمها؛ فدائما كانت تجد أسرتها تدعمها سواء دعم معنوي أو مادي، وعلي رغم من أن ريهان وأسرتها يقيمان في الإسكندرية إلا أنها كانت تتواجد في جميع البطولات في القاهرة ودائما والديها بجانبها يدعمونها ويشجعونها وذلك حسبما تقول، مضيفة أن أحد من والديها يسافر معها أثناء رحلتها إلى مكان ما، حيثُ أنهم كانوا يرونها الأفضل من حيث الحصول على الأنشطة المختلفة، فكانت الفتاة تجمع ما بين العلم والرياضة متفوقه على نفسها بكل جهد، مستثمرة كل ما يحيط بهما دون عجزها عن تحقيق شيء.

ريهان رشاد

كانت ريهان من عائلة رياضية، تقدس الرياضة وتؤمن بأهميتها ودورها في بناء الشخصية، فوالدها ماجد رشاد كان حارس مرمى منتخب الهوكي في مصر، ووالدتها وفاء قطب كانت تمارس لعبة كرة اليد، بالإضافة لشقيقها الذي يمارس لعبة التنس، ويلعب حاليا في أمريكا ومن المصنفين فيها برغم سنة الذي لم يتجاوز ١٩عام .

احتلت ريهان التصنيف الثاني علي مستوي الولايات المتحدة من حيث طلاب الجامعات، كما حصلت علي لاعب الشهر ولاعب الأسبوع وعدد كبير من الجوائز، وكان آخر ترتيب حصلت عليه في مصر قبل السفر إلي أمريكا، كان التصنيف السابع علي الجمهورية، وكان تصنيفها الأول دائما علي محافظة الإسكندرية، واستطاعت أيضا أن تحقق المركز الأول علي الجمهورية فيما يقرب ١٤ مرة .

وعن حبها لرياضة التنس، تعشق ريهان التنس منذ صغرها ولا تستطيع العيش بدونها كما وصفت في كلامها قائلة: " أنا لو فرحانة بلعب تنس ، ولو حزينة أيضا بلعب تنس.. التنس لا استطيع العيش بدونه".

ريهان رشاد

ريهان لم تقتصر على ممارسة رياضة التنس فقط؛ فهي لديها مواهب أخري مثل الخياطة والرسم وقراءة الشعر، إلى جانب دراستها في مجال الإعلام وطموحها بين الإعلام والرياضة، حيثُ أنها الأن تسعى إلى تحضير برنامج خاص بالرياضة، وخاصة الغير شهيدة مثل التنس، كرة السلة، كرة اليد، وغيرها من الألعاب المختلفة.

ووجهت ريهان نصيحتها لكل فتاة تريد أن تحقق أحلامها وطموحاتها: أن تسعي وراء حلمها مهما كان الأمر مكلف، موضحة أن الوصول إلي النجاح والهدف يحتاج إلي مجهود وصبر، ولكن بعد ذلك ستشعر المرأة بسعادة لا توصف،  أيضا ألا تترك الفتاة آذانها لمن يحبطها ويسخر من حلمها، مضيفة: "المرأة لم تخلق لتصبح ربة منزل فقط!؛ فهي قادرة على النجاح وتحقيق الأحلام في مختلف المجالات".

ريهان رشاد
ريهان رشاد


اضف تعليقك

لأعلى