كيف تُساهم منظومة إدارة المخلفات الصلبة لـ«تحسين الأداء» في مصر؟ | الصباح

كيف تُساهم منظومة إدارة المخلفات الصلبة لـ«تحسين الأداء» في مصر؟

ندى عسل / 2019-09-12 18:24:21 / الصباح Extra
المخلفات الصلبة - ارشيفية

المخلفات الصلبة - ارشيفية

خلال التطور المستمر للنهوض بالدولة والارتقاء بها وفعل كل ما هو يليق بالحضارة المصرية، اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع جميع الجهات الحكومية المعنية لمناقشه مشروع "جهاز تنظيم أدراه المخلفات"، منوها بالاستفادة من الخبرات والتجارب الأجنبية المتميزة في هذا الإطار لضمان نجاح المنظومة الجديدة، مشيرًا إلى زيادة دفع الجهود المبذولة في هذا الصدد لتفعيل المنظومة في أسرع وقت، وذلك في ضوء الأهمية القصوى التي توليها الدولة لتحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية للمواطنين، إلى جانب توفير فرص عمل جديدة من خلال إقامة صناعة وطنية لإدارة المخلفات.

وعلى حسب قانون الجهاز، فإنه يهدف إلى تنظيم ومتابعة ومراقبة وتطوير كل ما يتعلق بأنشطة الإدارة المتكاملة للمخلفات، وجذب وتشجيع الاستثمارات في مجال أنشطة الإدارة المتكاملة للمخلفات بما يكفل تحقيق التنمية المستدامة، كما يهدف ايضا الي دعم العلاقات بين جمهورية مصر العربية والدول والمنظمات الدولية والإقليمية في مجال إدارة المخلفات.

ومن ضمن أهداف الجهاز أيضاً منح التراخيص الخاصة بمزاولة أي نشاط من أنشطة الإدارة المتكاملة للمخلفات غير الخطرة، وإبداء الرأي في الانضمام إلى الاتفاقيات الدولية والإقليمية المتعلقة بالمخلفات، ومتابعة تنفيذ التزامات مصر المترتبة عن انضمامها لتلك الاتفاقيات والتنسيق مع الجهات الدولية المانحة فيما يتعلق بمشروعات المخلفات، بالتعاون مع الوزارات والجهات المعنية.

وطبقا لخطة العام المالي الأول 2019 -2020 في منظومة المخلفات الجديدة، سيتم تنفيذ عدد من المشروعات في المحافظات خلال العام الأول للمنظومة والخاص بإنشاء 23 محطة وسيطة و34 خلية للدفن الصحي وإغلاق 35 مقلب عشوائي وإنشاء خطوط تدوير ومعالجة للمخلفات في عدد من المحافظات، وذلك بمعرفة وزارة الإنتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع.

ويتضمن البرامج التنفيذية للمنظومة الجديدة للنظافة بالمحافظات، 3 برامج، أولها إغلاق 57 مقلبًا عشوائيًا، وإنشاء 92 محطة وسيطة منها 36 ثابتة و56 متحركة، وإنشاء 59 مدفنا صحيا آمنا بأحجام مختلفة وفقًا لدراسة الاحتياجات بالمحافظات من خلال الهيئة العربية للتصنيع، ورفع كفاءة وإنشاء 70 خطًا للتدوير ومعالجة المخالفات من خلال وزارة الإنتاج الحربى.

أما البرنامج الثاني من المنظومة الجديدة يتضمن توقيع عقود تشغيل عمليات الجمع السكنى والنقل ونظافة الشوارع بالمحافظات بمشاركة شركات القطاع الخاص ومتعهدي الخدمة والجمعيات الأهلية وجميع المعنيين، بالإضافة لعقود تشغيل المدافن الصحية الجديدة من خلال إدارة متخصصة بمشاركة القطاع الخاص.

بينما يتضمن البرنامج الثالث إنشاء وحدة للعقود الخاصة بالمنظومة بالوزارة والاستعانة بالخبرات المتخصصة لبناء قدرات بوحدات إدارة المخلفات الصلبة على مستوى ديوان عام الوزارة وبالمحافظات، حيث سيتم عمل عقود محكمة مع الشركات التى ستعمل فى المحافظات أو التي سيتم تجديد العقود لها التي تتضمن توقيع عقوبات على غير الملتزمين بشروط التعاقد.

و سيتم تطبيق المنظومة بالمحافظات من خلال تحالفات بين شركات مساهمة، ومتعهدي القمامة، وجمعيات أهلية، وحسب ما يتوافق مع مناطق الخدمة المختلفة بالمحافظات، على أن يتم إتاحة التمويل من خلال مقابل أداء الخدمة.

ولفت المتحدث باسم الرئاسة - في اتصال هاتفي مع قناة "إكسترا نيوز"  إلى أن الاجتماع الذى عقده رئيس الجمهورية لمناقشة هذا الموضوع ضم جميع الجهات الحكومية المعنية، حيث تم انتقاء 5 محافظات لكي يتم تطبيق المنظومة بشكل أولي وهي " القاهرة، والإسماعيلية وبورسعيد والشرقية، وبني سويف"، كما أن هناك مجموعة من المبادرات والأنشطة المصاحبة للمنظومة والتي سيتم إطلاقها بالتوازي مع إطلاق المنظومة.

 كما اضاف الدكتور حازم الظنان، مدير البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة،    خلال لقائه مع الإعلامية عزة مصطفى فى برنامج "صالة التحرير"، على قناة صدى البلد: "البرنامج يعمل في 4 محافظات، هي كفر الشيخ، وقنا، وأسيوط، والغربية"، متابعا: "يستهدف البرنامج إعادة هيكلة قطاع المخلفات، وخلق كيان مؤسسي لتنظيم إدارة المخلفات في مصر، وإنشاء إدارات قادرة على إدارة منظومة المخلفات".

واضاف الظنان، إن البرنامج يأتي بقيمة 71.9 مليون يورو لأول مرة فى مصر، بدعم من جهات دولية مانحة، بالإضافة لمشاركة الحكومة المصرية ممثلة في وزارة البيئة.

و قامت وزراه البيئة بافتتاح  دورة تدريبية للعاملين بإدارات الإعلام وخدمة المواطنين في الوزارة والفروع الإقليمية بالمحافظات تحت عنوان "التعريف بالإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة البلدية" ، و ذلك في اطار عمل البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة الذى تنفذه وزارة البيئة بالتعاون مع جهاز تنظيم إدارة المخلفات.

وأكدت الوزارة، أنها تضع ضمن أولوياتها بناء قدرات العاملين بالفروع الإقليمية للوزارة خاصة العاملين بالإعلام لتمكينهم من اكتساب المهارات والمعرفة اللازمة لتوضيح المفاهيم البيئية تجاه قضية المخلفات وإحاطة المواطنين بالرسالة الإعلامية المتضمنة كافة الحقائق والمعلومات الموضوعية من خلال وسائل الإعلام المختلفة والتركيز على كيفية تناول الإعلام والرأي العام لتلك القضية الهامة بهدف رفع الوعى البيئي بما يضمن سلوكيات ايجابية وتحقيق مشاركة مجتمعية فعالة لمختلف فئات المجتمع للنهوض بمنظومة المخلفات.

كما تضمنت الورشة في اليوم الأول التعريف بالمنظومة الجديدة للمخلفات ودور الفروع الإقليمية في هذه المنظومة والتنسيق مع الوحدات المحلية ومكاتب البيئة في المحافظات والعوائد الاقتصادية والاجتماعية من هذه المنظومة الجديدة، وذلك لتمكين الفروع من نشر الرسائل الصحيحة لوسائل الإعلام.

 

 

 

 

 

 

 


اضف تعليقك

لأعلى