بعد غياب 80 عامًا..«شرق أوسط جديد » برعاية الدب الروسى | الصباح
عبدالمنعم سعيد: الفلسطينيون قضوا على قضيتهم.. وحماس ترتكب جريمة تاريخية.. فيديو     elsaba7     «شارك في 30 بطولة وحصد المركز الثاني إفريقيًا».. «شلل الأطفال» لم يحرم «صبحي» من احتراف التنس (صور)     elsaba7     ليفربول × نابولي.. حامل اللقب ينهي الشوط الأول بالتعادل السلبي     elsaba7     عبد المنعم سعيد: معركة الإعلام الحالية تحصين الشعب بالمعلومات.. فيديو     elsaba7     أحمد موسى للإخوان وأعداء مصر: مستنيكم في التحرير بالقلل تعالولي راجل لراجل.. فيديو     elsaba7     أحمد موسى: «إثيوبيا تماطل في الالتزام باتفاق السد.. والماء أمن قومي لمصر».. فيديو     elsaba7     ملحمة قضائية بين مدرسة ثانوية وطالبة والسبب ضفائر شعر     elsaba7     أحمد موسى: الإعلام القطري والتركي يستهدف هدم الدولة المصرية (فيديو)     elsaba7     كاتب سياسي: الشعب يتعرض لحرب من الإخوان الإرهابية.. والتحديات الخارجية لمصر تتمثل في سد النهضة     elsaba7     أحمد موسى يكشف حقيقة «الهاشتاغ» المزور: «أرقام مضروبة.. وكتائب خيرت الشاطر شغالة»     elsaba7     أحمد موسى: «الإخوان عايزين يعدموني في ميدان التحرير.. وأنا مستنيهم بالقُلل».. فيديو     elsaba7     الخرباوي: «ما تتعرض له مصر من شائعات كفيل لإسقاط دولة».. فيديو     elsaba7    

بعد غياب 80 عامًا..«شرق أوسط جديد » برعاية الدب الروسى

محمد بن سلمان وبوتين

محمد بن سلمان وبوتين

بخُطى ثابتة وواثقة يخطو الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، خطواته فى طريقه للمملكة العربية السعودية، ذلك الطريق المهجور منذ أكثر من 80 عامًا، ومعه الكثير من الملفات الشائكة على رأسها الملف السوري المخلّص لمعظم أزمات الشرق الأوسط.

تحدث بكل ثقة وود، مرتديًا ملابسه المهندمة ونظارته المعهودة، وبكل هدوء ورَزانة، مفجرًا مفاجأة من العيار الثقيل، قائلًا: «اتفقنا على تنسيق زيارة للرئيس بوتين إلى السعودية قريبًا»، لم يكن هذا التصريح بالأمر العادى لوزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف، منتصف العام الماضى، خلال مؤتمر صحفى مشترك، مع وزير الخارجية السعودى عادل الجُبير فى موسكو.

 

وبعد أشهر تقريبًا، أعلن وزير الطاقة السعودى خالد الفالح، أن السعودية تنتظر زيارة الرئيس الروسى فلاديمير بوتين العام الحالى، كاشفًا عن أنه فى المستقبل سيكون هناك العديد من الفرص للتعاون نتيجة المناقشات التى جرت بين القادة لمدة عامين.

وأضاف الفالح، نتطلع إلى موعد زيارة الرئيس بوتين للمملكة فى عام 2019، خاصة بعد أن قام الملك السعودى بزيارة رسمية ناجحة لروسيا، وخلقت العديد من الفرص، وسيحدث نفس الشيء عندما يأتى الرئيس بوتين إلى هنا».

تُعد الزيارة المرتقبة هى الأولى من نوعها لرئيس روسى منذ 80 عامًا إلى المملكة العربية السعودية، والتى تأتى فى مستهل جولة فى المنطقة تشمل الأردن وقطر.

 

من جانبه أشاد السفير محمد العرابى وزير الخارجية الأسبق، بالزيارة المرتقبة للرئيس الروسى، واصفًا الحدث بالكبير والتاريخى وصاحب التأثير الإيجابى على أزمات وقضايا منطقة الشرق الأوسط.

 

وأكد العرابى، فى تصريح خاص لـ«الصباح»، أن تلك الزيارة ترسم توازنًا استراتيجيًا جديدًا فى المنطقة، ومفيدًا للقضايا المزمنة والمشكلات التى تعانى منها، مشيرًا إلى أن العلاقات السعودية الروسية تسهم فى تذليل العقبات فى أزمة سوريا من خلال تحقيق تفاهم يؤدى إلى حل سلمى تلك الأزمة، وتضيف بعدًا استراتيجيًا جديدًا، وتعزز الموقف السعودى.

أما عن تأثير الزيارة على علاقة المملكة العربية السعودية مع الولايات المتحدة الأمريكية، أشار وزير الخارجية الأسبق، إلى أنها ستحقق عملية توازن فى العلاقات، وهو الاتجاه القائم فى المنطقة وأول من قام به مصر.

وبالنسبة للفوائد الاقتصادية، أضاف السفير السابق، أنها ستأتى بثمار حقيقية فى هذا الملعب الذى يسعى فيه الطرفان إلى تحقيق أكبر استفادة ممكنة، بالإضافة إلى صفقات سلاح متوقعة على هامش الزيارة التى ستكون عنوانًا رئيسيًا فى وسائل الإعلام العالمية والإقليمية.

 

وفى السياق ذاته قال الدكتور طارق فهمى أستاذ العلوم السياسية فى الجامعة الأمريكية بمصر، إن تلك الزيارة كان مُرتب لها منذ فترة، وبالتحديد وقت زيارة ولى العهد السعودى محمد بن سلمان إلى روسيا، ولم يتم تحديد موعد الزيارة بعد، ولكن من المتوقع أن تكون فى العام الحالى، مضيفًا أن للزيارة دلالات سياسية واستراتيجية، ورسائل أهمها رسالة للقوة الدولية، وبالتحديد الولايات المتحدة الأمريكية، وأن السعودية لها حرية الاختيار والاتجاه، وبهذه الزيارة تتحرر المملكة من القيود التى فرضت عليها وخاصة بعد قضية مقتل الصحفى جمال خاشُقجى.

 

وتابع فهمى لـ«الصباح»، أن هناك مصالح مشتركة وفوائد من زيارة بوتن، أولها فى ملف صفقات السلاح وخاصة أن السعودية تريد بشدة الفوز بمنظومة الدفاع الجوى الروسية الأقوى «الاس 400» وتمت مناقشة هذا الأمر فى موسكو وخرجت تحفُظات أمريكية مكتومة عليه، مؤكدًا أن روسيا تسعى لدخول الخليج من خلال السعودية، والتأكيد لأمريكا أنها موجودة فى الخليج وأمن الخليج.

 

أما عن سلبيات الزيارة، أشار أن الآثار السلبية ستكون مع أمريكا بالنسبة للسعودية، وخاصة أن أى تحرك روسى فى المنطقة مزعج على الأمريكان.

 

من جهته قال السفير أحمد القويسنى مساعد وزير الخارجية الأسبق ورئيس إدارة شئون مجلس التعاون الخليجى بالخارجية سابقًا، إن الزيارة المرتقبة لها أهمية متسقة مع الأوضاع الجيوبوليتيكية فى المنطقة، وأقصد تحديدًا الوجود الروسى فى الشرق الأوسط، وفى المسرح السورى وبشكل راسخ من خلال اتفاقية تمتد لخمسين عامًا قادمة، وأصبحت هناك معطيات جديدة للمسرح الجيوبوليتيكية فى المنطقة، وليس بعيدًا أن نقول إن التواجد الروسى فى سوريا وخاصة أنها تقع فى شمال الجزيرة العربية، وله تأثير على الأوضاع فى المنطقة.

 

وأضاف القويسنى لـ«الصباح»، أنه ربما تكون الزيارة رغبة أو اتجاهًا من السعودية التى طالما كانت فى عزوف عن علاقات سعودية روسية نشطة وفعالة واكتفاء بتحالف استراتيجى مع الولايات المتحدة الأمريكية، لافتًا إلى أنه من مقتضيات هذا العصر الجديد التقلب الأمريكى فى سياسته، وينبغى ذكر الضغوط الأمريكية شديدة الوضوح على المملكة العربية السعودية، وما يبدو ابتزازًا أمريكيًا للثروة السعودية وظهور تعددية جديدة فى العالم.

وتابع رئيس إدارة شئون مجلس التعاون الخليجى بالخارجية سابق، إن ورقة التقارب الروسى السعودى رسالة تُرسل مباشرًا للبيت الابيض فى أمريكا فحواها أننا قادرون إذا اضطررنا لبناء علاقات أكثر دفئًا مع موسكو.


اضف تعليقك

لأعلى