بعد إباحة دار الافتاء .. إليك طرق التبرع بـ الشعر لصالح أطفال مرضي السرطان | الصباح

بعد إباحة دار الافتاء .. إليك طرق التبرع بـ الشعر لصالح أطفال مرضي السرطان

هانى جمعة / 2019-09-02 08:42:51 / منوعات
دار الافتاء المصرية

دار الافتاء المصرية

خلال الايام الماضية تلقت دار الإفتاء المصرية سؤالاً حول، هل يجوز للإنسان أن يتبرع ببعض خُصَل من شعر رأسه لمستشفى سرطان الأطفال؛ بغرض صنع باروكة يلبسها الاطفال المرضي، وصرحت لجنة الفتوى، في ردها على السؤال عبر الصفحة الرسمية للدار عبر موقع "الفيس بوك"، إنه يجوز شرعًا للإنسان أن يتبرع بشيء من خصل شعر رأسه لمستشفى سرطان الأطفال بغرض صنع باروكة يلبسها أولئك الأطفال بعد أن تسبب العلاج الكيماوي في تساقط شعر رؤوسهم.

 

شرط التبرع

والتبرع مأذون به في هذه الحالة لما فيه من المصلحة؛ وهي تخفيف الضرر النفسي الشديد على الطفل المريض الذي سقط شعره، ومجرد وضع الشعر على الرأس دون وصله ليس من الوصل المحرم المنهي عنه، لأن النهي في وصل الشعر بالشعر، وكذلك كون الطفل دون سن التكليف فلا يتعلق به التحريم، حسبما ورد بالفتوي.

 

أهمية التبرع

وحول طرق التبرع وأماكنه، اوضحت حملة "30% بتفرق" لدعم مرضي السرطان، عن دعمها لفكرة التبرع بالشعر للمرضي "أتبرع لمريض السرطان وساعده يرجع جزء فقده، بس التبرع المره دي مش فلوس ولا رساله لمستشفي، التبرع اللي بنتكلم عنه معنوي قبل كونه ماديا، لو زرت مريض سرطان، او في حياتك مريض سرطان اكيد عارف نظرة الناس ليه بعد وقوع شعره.. يمكن انت في مرة بصتله باندهاش ويمكن تكون متخيل إحساسه بفقدان جزء مهم في حياته، في الحاله دي اول حاجة بتيجي في باله ان يتخلص من نظرة الاندهاش الي بتبقى على وش الناس الي بيقابلهم ويلبس باروكة".

 

مكان التبرع

وتابع مسئولو الحملة "فتخيل انك تكون جزءا وتشارك في صنع باروكه مش بس بمجهودك لكن بخصلات شعرك، خد الخطوة ولم شعرك وأتاكد انه اتلم تماما وضفره وبعدين قصه من اول الضفيرة، واوصل لاقرب مكتب بريد وابعت ضفيرة الشعر علي عنوان جمعيه دعم مرضى السرطان، 5 متفرع من شارع جزيرة العرب، ميت عقبة، الجيزة، والجمعية دي هي المسئولة عن تصنيع الباروكه وتوصليها لمرضى السرطان حسب الطلب".

 

مواصفات التبرع

وحول مواصفات التبرع "الباروكه الواحدة بتاخد من ٤ لـ ٥ ضفاير بطول ٢٠ سم، و التبرع بالشعر مخصص اكتر للفئة العمرية تحت سن الـ ٤٠ لقدره شعرهم علي النمو من تاني، ويتم التبرع عن طريق قص خصلات من الشعر و جمعهم و غسلهم وتجفيفهم ووضعهم في أكياس بلاستيكية".

 

دعم الحملات

فيما طالبت حملة التبرع بالشعر لأطفال مرضي السرطان، عبر صفحتها الالكترونية، المواطنين بضرورة التبرع"قص القليل من شعرك لدعم مرضى السرطان ... حملة لدعم الأطفال مرضى السرطان و حث النساء للتبرع بخصل من شعرهن من أجل الأطفال المرضى بالسرطان، اتبرع بخصلة لتفرح الاطفال".

 

حملة إنسانية

وتابع مسئولو الحملة لحث المتبرعين"أن مساعدة الآخرين لا تقدر بقيمتها المادية من مبدأ منح الآخرين من أنفسنا، و هذا التبرع بالنسبة إلينا هو الشعر وبالنسبة إليهم هو الأمل لترسم البسمة على وجوه أطفال أفقدهم مرض السرطان زينة رؤوسهم، هذه حملة إنسانية يستطيع أي انسان التبرع بشعره بمختلف الأعمار ولا سيما الشباب منهم، ليعملوا على تقديم خصلات من شعرهم إلى مراكز سرطان الأطفال ليقوم المتخصصون في المسيرة وتحويله إلى شعر مستعار كي يصل في نهاية المطاف إلى رؤوس الأطفال بعدما فتك العلاج الكيميائي بشعرهم الطبيعي لاستعادة بسمتهم".

 

وتفاعل المئات من المتبرعين واسرهم للتواصل مع حملات الدعم من احل مساعدة الاطفال من مرضي السرطان، وقاموا بالتبرع بخصل من شعرهم طبقا للاشتراطات المطلوبة. 

 

الجهة المختصة

ونشرت الجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تدوينه توضح فيها طريقة التبرع بالشعر.

 

وكتبت الجمعية "الرجاء ربط الشعر جيدا، ويفضل عمله ضفيرة، ويكون طوله أكثر من 20 سم، ويرسل بطرد إلى مقر الجمعة بالعجوزة، والباروكة تحتاج من 4 إلى 5 ضفائر".

 

نسب الإصابة 

ويصاب سنوياً فى جميع أنحاء العالم، ما يقرب من 175 ألف حالة سنويًا، ولا توجد أرقام واضحة لعدد الأطفال المصابين بالسرطان فى مصر.


اضف تعليقك

لأعلى