بعد إثارتها للجدل وإيقافها لمدة عام.. ليلة سقوط ريهام سعيد | الصباح

بعد إثارتها للجدل وإيقافها لمدة عام.. ليلة سقوط ريهام سعيد

باسل عبد الغني / 2019-09-01 20:59:19 / فن
ريهام سعيد أثناء تقديم صبايا الخير

ريهام سعيد أثناء تقديم صبايا الخير

دائمًا ما تثير الجدل من حين لآخر، فيهاجمها البعض ويتعاطف معها البعض الآخر، كرّست لنفسها قاعدة جماهيرية كبيرة ولكن سقطاتها المتكررة أودت بها فى النهاية إلى منحنى خطير.

فمن فتاة المول إلى أزمتها الصحية الأخيرة وذلة لسانها مؤخرًا بشأن هجومها على السيدات المصريات البدينات، أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قرارًا بوقفها لمدة عام من الظهور على وسائل الإعلام كافة، إنها الإعلامية ريهام سعيد. أزمة ريهام الأخيرة بعد أن قامت بالهجوم على أصحاب الوزن الزائد ووصفها إياهم بأنهم «عبء على الدولة وعائلاتهم » فتحت بابًا كبيرًا من الجدل بين الجمهور، ما جعل الجهات المختصة والمجلس الأعلى للإعلام يشدد من الرقابة على البرامج التلفزيونية ويستدعى عددًا من الإعلاميين للتحقيق بشأن مخالفات ارتكبوها وعلى رأسهم تامر أمين وعمرو أديب.
وفى المقابل، نشرت ريهام فيديو على حسابها على إنستجرام، قائلة إن كلامها «أخرج من سياقه »، وإنها لم تكن تهدف إلى السخرية أو الإهانة، بل التوعية ضد السمنة ومخاطرها.
وأوضحت أنها كانت تعانى فى فترة من الفترات من مرض السمنة، وانتبهت لذلك بعدما وجه لها أحد الفنانين كلمة جارحة دفعتها إلى اتخاذ قرار حاسم.
وتعددت سقطات ريهام سعيد، حيث اتهمت بالتحريض على خطف طفلين، لاستغلال الواقعة فى صنع سبق إعلامى، وصدر قرار بضبطها وإحضارها، لتمثل أمام النيابة للتحقيق معها، ومعها رئيس تحرير برنامجها «صبايا الخير ،» واثنين من معدى البرنامج.
وكانت قضية “فتاة المول”، من أبرز الأزمات التى واجهت ريهام، حيث بدأ الأمر عندما استضافت فتاة تعرضت للتحرش بمول تجارى، ونشرت صورًا شخصية للفتاة، لتتهم الفتاة فريق عمل البرنامج بالاستيلاء على تلك الصور من هاتفها.
وفى سابقة أخرى اتهمت الفنانة زينة، ريهام سعيد بسبها وتشويه سمعتها، فى إحدى حلقات برنامجها، وقضت المحكمة بحبسها 6أشهر وغرامة مالية، ثم براءتها فى الاستئناف.
وحدثت مشادة بين ريهام سعيد ومالك قناة«النهار » علاء الكحكى، حينما هاجمت الأولى مستشفى 57357 ، لينتقدها الثانى وتنسحب على الهواء.
وفى إحدى الحلقات وأثناء توزيعها مساعدات على لاجئين سوريين فى مخيمات، اعتبر البعض أن طريقتها فى الحديث عن سوريا وأزمتها، أمر مسىء، ليشن الإعلامى يسرى فودة هجومًا شديدًا عليها ويدخل الطرفان فى مشادة.
أزمة من نوع آخر، كانت ريهام بطلة رئيسية فيها، عندما اتهمها الفنان الكوميدى حجاج عبدالعظيم، بسرقة فكرة برنامجه «خارج نطاق الخدمة »، الذى كان يقدمه على قناة ،»ART« وقامت بتغيير اسمه إلى «من غير زعل »، لتقدمه مع الفنان سعد الصغير، رغم أنه كان قد اتفق، بحسب كلامه، مع مدير أعمالها على إعادة تقديمه معها.
وشهدت ليلة سقوط ريهام سعيد قيام بعض الإعلاميين والفنانين بالتواصل معها حيث نصحها البعض بالابتعاد عن الإثارة، بينما هاجم آخرون تصرفاتها فى البرنامج.


اضف تعليقك

لأعلى