في عدن.. الانفصاليون يسيطرون على القصر الرئاسي اليمني | الصباح
ملفات على طاولة الخطيب لحسمها قبل سفرة إلى فرنسا     elsaba7     الشريف يطالب رؤساء الأحياء بحلول جذرية وقوية لكافة مشكلات محافظة الإسكندرية     elsaba7     انتحار طالب ثانوي.. شنق نفسه بعد أن فشل في الإجابة على الأسئلة     elsaba7     مصرع شخصين وإصابة ١٥ آخرين فى أطلاق نار بمدينة كنساس الأمريكية     elsaba7     مفوض ملكة بريطانيا: مصر جاذبة للإستثمار المباشر للمملكة المتحدة     elsaba7     د راندا رزق تكتب: جائزة ساويرس الثقافية الـ15 بين المسؤولية المجتمعية والتنمية الإنسانية     elsaba7     عضو المحافظين البريطانى يهاجم مشروع العملة الأوروبية الموحدة.. ويصفه بـ"الفاشل"     elsaba7     عضو المحافظين البريطانيين يشيد بالإصلاحات المصرية     elsaba7     عضو المحافظين البريطانيين لـ"خالد أبو بكر": "الاتحاد الأوروبى" أكبر عائق للإنجليز.. وقوانينه "قاسية"     elsaba7     قصة نجاح "نهلة النمر".. "قضت 23 عامًا بدار أيتام وغرفتها ضمت 25 فتاة"     elsaba7     مبادرة " دفا الغلابة " لتوزيع العدس الساخن على عمال النظافة والفقراء بطنطا     elsaba7     أسباب هروب أردوغان من قمة برلين     elsaba7    

في عدن.. الانفصاليون يسيطرون على القصر الرئاسي اليمني

اليمن: مقتل 25 من عناصر ميليشيات الحوثي في محافظة حجة

اليمن: مقتل 25 من عناصر ميليشيات الحوثي في محافظة حجة

كشفت وكالة "رويترز" عن مسئول عسكري تابع للانفصاليين الجنوبيين في اليمن أنهم سيطروا على القصر الرئاسي في عدن.

وقال مسؤول إن الانفصاليين في جنوب اليمن سيطروا اليوم السبت على جميع معسكرات الجيش التابعة للحكومة في عدن بعد اشتعال القتال بين الجانبين المتحالفين اسميا واللذين انقلب كل منهما على الآخر الأمر الذي يعقّد جهود الأمم المتحدة الرامية لإنهاء الحرب المدمرة في البلاد.

 

واستؤنفت المعارك عند الفجر في رابع يوم من الاشتباكات بين الانفصاليين وقوات الحكومة في المدينة الساحلية التي يوجد بها المقر المؤقت للسلطة اليمنية المعترف بها دوليا.

 

والطرفان المتقاتلان يضمهما التحالف الذي تقوده السعودية والذي يحارب حركة الحوثي المسلحة المتحالفة مع إيران منذ مارس 2015.

 

وبدأت الاشتباكات يوم الأربعاء بعد أن اتهم الانفصاليون حزبا إسلاميا حليفا للرئيس عبد ربه منصور هادي بالتواطؤ في هجوم صاروخي استهدف عرضا عسكريا في الأول من أغسطس الجاري، وكان واحدا من ثلاثة هجمات منفصلة استهدفت قوات الجنوب.

 

والانفصاليون وحكومة هادي متحدون اسميا في معركتهم ضد حركة الحوثي التي أطاحت بهادي من السلطة في العاصمة صنعاء أواخر 2014 لكن لكل منهما أهدافه المختلفة بشأن مستقبل اليمن.


اضف تعليقك

لأعلى