قبل القمة 118.. ما هي نتيجة آخر لقاء بين الأهلي والزمالك؟ | الصباح
قريباً .. إدخال وصلات الصرف الصحى للمنازل بشارع نعمان الأعصر بالمحلة     elsaba7     نائب محافظ الغربية يستعرض نسب تنفيذ مشروعات تطوير ورصف الطرق     elsaba7     ضبط شخص استولى على ٢٠٠ ألف جنيه من المواطنين بالغربية     elsaba7     وزير الداخلية يزور أكاديمية الشرطة ويتفقد الطلبة الجدد من الضباط المتخصصين (صور)     elsaba7     تفاصيل اجتماع السيسي مع المجلس الاستشاري لكبار علماء وخبراء مصر     elsaba7     محافـظ المنوفية يحيل المتسببين في تسريب إمتحانات الإعدادية للنيابة الإدارية     elsaba7     غسلها وصلى عليها.. أول صورة للفكهانى قاتل زوجته بقنا     elsaba7     الرئيس السيسي يشارك في قمة الاستثمار البريطانية الأفريقية في لندن     elsaba7     نقابة الأطباء: إحالة كل طبيب مسئول عن حادث المنيا إلى لجنة آداب المهنة     elsaba7     التعليم تحقق.. تداول أسئلة امتحان الفيزياء والتاريخ للثانى الثانوى قبل البدء بدقائق     elsaba7     النقل ترصد 5.3 مليار جنيه لصيانة وتوسعة الطريق الدائرى بالقاهرة الكبرى     elsaba7     تسجيل مسرب لـ"ترامب" يكشف تفاصيل عملية اغتيال قاسم سليماني     elsaba7    

قبل القمة 118.. ما هي نتيجة آخر لقاء بين الأهلي والزمالك؟

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

في تمام الثامنة من تاريخ اليوم الأحد، يستعد الأهلي والزمالك لخوض مباراة القمة 118 على ملعب برج العرب ضمن منافسات الجولة الرابعة والثلاثين والأخيرة من منافسات الدوري الممتاز، والذى انتهى بتتويج الأحمر باللقب رسميًا بعدما نجح في تصدر جدول ترتيب المسابقة برصيد 77 نقطة، متفوقًا على الأبيض الذى احتل المركز الثاني برصيد 72 نقطة. وعلى الرغم من تتويج الأهلي باللقب رقم 41 في تاريخه، إلا أن جماهير الزمالك تمنى النفس بفوز فريقها على الأهلي، خاصة بعد ضياع حلم التتويج بالدوري بعدما كانوا على بعد خطوات من إحرازه.

وجدير بالذكر أنه في الدورة 117، قد تعادل الأهلي والزمالك سلبياً فى المباراة التى جمعتهما مساء السبت 30 مارس الماضي، على ملعب برج العرب بالإسكندرية فى اللقاء المؤجل من الجولة السابعة عشر للدوري الممتاز. وبذلك استطاع الزمالك  أن يرفع رصيده إلى 54 نقطة ويبقى على القمة، كما رفع الأهلى رصيده إلى 52 نقطة وبقى فيى المركز الثاني، وجاءت المباراة متوسطة المستوى وتأثر الفريقان بشكل واضح بأرضية الملعب بسبب الأمطار التي هطلت طوال اليوم تقريباً.

لعب الأهلي المباراة بتشكيل مكوّن من: محمد الشناوي، محمد هاني، أيمن أشرف، سعد الدين سمير، على معلول، حسام عاشور، عمرو السولية، ناصر ماهر، جونيور أجايي، رمضان صبحى ومروان محسن. فيما ضم تشكيل الزمالك، كلا من: محمود جنش، حازم إمام، محمد عبد الغنى، محمود الونش، عبد الله جمعة، طارق حامد، فرجانى ساسى وأمامهم أحمد زيزو وأوباما وكهربا وخالد بوطيب.

 

 

بدأت المباراة هادئة تماماً من جانب الفريقين وانحصر اللعب وسط الملعب عدة دقائق افتقدت فيها المباراة للخطورة، وبعد مرور خمس دقائق تقريباً بادر الأهلي بالهجوم عن طريق رمضان صبحى وأجاي لكنها هجمات غير مؤثرة، ظهر الزمالك "فى الكادر" وبدأ ينشط هجومياً عن طريق بوطيب وساسى وكهربا. وبمرور الوقت ظهر تأثير أرضية الملعب بالأمطار التى هطلت كثيراً قبل وأثناء المباراة حيث سقط أكثر من لاعب من الفريقين على أرض الملعب .

 

 

يُعد عبد الله جمعة الظهير الأيسر للزمالك هو أفضل لاعبي الفريقين في مباراة القمة بعدما ظهر بأداء جيد خلال المباراة، أما في الدفاع فكان محمد عبد الغنى، الأفضل من بين مدافعي الأبيض في القمة، بعدما نجح فى إيقاف لاعبي الأهلي ومنع أكثر من كرة خطيرة كانت من الممكن أن تشكل خطرًا على مرمى الأبيض ليثبت جدارته في قيادة خط دفاع القلعة البيضاء في المباريات المقبلة.

 

 

أما عن الوسط فخافظ الثنائي التونسى فرجانى ساسى وطارق حامد لفريقهما على الاستحواذ على الكرة ي وسط الملعب مع التمركز الجيد لطارق حامد فى وسط الملعب الذى تدخل بقوة فى أكثر من كرة لمنع تقدم لاعبى الأهلى لخط الدفاع الزملكاوى.

 

وعلى النقيض، كان المغربى خالد بوطيب مهاجمًا سيئًا للزمالك بعدما ظل طوال المباراة بعيدًا عن تهديد مرمى الأهلى بأى فرصة خطيرة، كما أنه شكل خطورة على مرمى الأبيض بنيران صديقة فى إحدى الكرات عندما أخطأ فى تحويل الكرة برأسه نحو شباك جنش حارس فريقه الذى تصدى للكرة، يأتى خلف بوطيب كهربا، حيث كان يعول جهاز الأبيض عليه فى تقديم مردود هجومى من أفضل من ذلك واستبدله السويسرى جروس المدير الفنى للزمالك ودفع بعمر السعيد بدلا منه فى الشوط الثانى. 

 

أما عن النادي الأهلي، فقد شكل مارتن لاسارتى بالأنجولى جيرالدو فى الدقيقة 57 خطورة فى بعض الهجمات التى سنحت للأحمر فى الشوط الثانى من المباراة، كما قدم سعد سمير، مدافع الأهلى، أداء جيد فى مباراة اليوم، بعدما استطاع إيقاف تقدم لاعبى الزمالك فى أكثر من فرصة، وقد تفوق أيضًا محمد الشناوى فى حراسة مرمى الأهلى فى مباراة القمة اليوم بعدما نجح فى الحفاظ على نظافة شباك فريقه كما أوقف أكثر من هجمة خطيرة للزمالك، وقدم محمد هانى الظهير الأيمن للأهلى أداء جيدا.

 

بينما لم يقدم مروان محسن مهاجم الأهلى فى استغلال أى فرصة لتهديد مرمى الزمالك خلال مشاركته فى القمة وقام لاسارتى المدير الفنى للفريق باستبداله فى الشوط الثانى، وينضم له رمضان صبحى صانع ألعاب الأهلى نظرا لوجود رعونة فى عدد من الهجمات، كما لم يقدم ناصر ماهر الأداء المنتظر منه ليضطر لاسارتى لاستبداله فى الدقيقة 75 من عمر المباراة.

 


اضف تعليقك

لأعلى