محمد جمعة لـ"الصباح" : "فيلم الممر" بمثابة شهادة ميلاد لي.. وعودة عم ضياء من جديد | الصباح

محمد جمعة لـ"الصباح" : "فيلم الممر" بمثابة شهادة ميلاد لي.. وعودة عم ضياء من جديد

ولاء عبد الناصر / 2019-07-27 21:15:31 / فن
محمد جمعة

محمد جمعة

الحياة قصيرة لا داعي للقلق والتوتر فـ"كله رايح" علي رأي عم "ضياء".. من هنا انتبه الجمهور إلى موهبة فريدة من نوعها سواء على المستوي الكوميدي أو التراجيدي، شارك في عدة أدوار خلال مسيرته الفنية بداية من مسلسل "أحلام مؤجلة، هانم بنت باشا ، سيدنا السيد ، الركين وخيبر ، الميزان ، اخلاق العبيد ،شطرنج ، هذا المساء ،  شمس الانصاري ، الاب الروحي ، ابو عمر المصري وكان آخره مسلسل الوصية الذي استطاع فيه أن يكون له شعبية من الجماهير و ايضا لم يقتصر علي الأعمال التليفزيونية فقط فاستطاع أن يقدم  ادوار في السينما المصرية يذكر منها عن فيلم   عن العشق والهوى ، الممر.

التقينا بالفنان الموهوب محمد جمعة ليحدثنا عن بداية مشواره الفني ويحدثنا عن فيلم الممر ويذكرنا بشخصية عم ضياء من جديد.

النجاح والعمل يبدأ بأول خطوة ما أول خطوة لك في مجال التمثيل؟

أول خطوة لي في التمثيل عندما التحقت وأنا صغير بالتوجيه المسرحي في المدرسة، وبدأت امارس التمثيل كهواية، وكان أساتذتي عزت زين ، جلال بشير من أوائل الناس الذين دفعوني  للدخول في مجال التمثيل عند مشاهدة أدائي علي مسرح المدرسة، ثم بعد ذلك التحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية

وماذا عن سبب تأخرك في مجال التمثيل؟

من وجهة نظري أن لكل شخص موعد في كل شيء سواء عمل أو زواج، ربما تأخرت بالنسبة لأبناء جيلي ولكن أؤمن بمقولة "أن تصل متأخر خير من أن لا تصل أبدًا".

هناك أعمال أحدثت طفرة في حياتك الفنية ماهي؟

من الأعمال التي تعتبر نقلة بالنسبة لي في مجال التمثيل هما (مسلسل شطرنج ، هذا المساء ، الميزان ).

"كله رايح" بعد هذا الدور استطعت أن تخلق لك جمهورًا خاصُا، هل تفكر في إعادة هذه التجربة من جديد؟

فعلا الناس أحبت شخصية "عم ضياء" وعلقت في أذهانهم، وانتشرت بشكل كبير علي هيئة  "كوميكس" مضحكة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وعن تكرار هذه التجربة هناك احتمال كبير أن يتم عمل مسلسل درامي كامل لشخصية عم ضياء، ولكن لابد من توافر بعض الشروط، منها  تقديم الشخصية بموضوعات قيمة ومختلفة تصل إلى قلوب الجمهور وتكون هادفة.

فيلم الممر.. ماذا يعني لـ"محمد جمعة"؟

يعتبر شهادة ميلاد سينمائية بالنسبة لي، فهو بداية لدخولي في مجال السينما بشكل قوي، والعمل مع مخرج مثل شريف عرفة يعتبر طفرة في مسيرة أي فنان.

وكيف تم ترشيحك لهذا الفيلم وما دورك فيه؟

تم ترشيحي من خلال  "أحمد تمام" ، ودوري في هو شخص سيناوي وخلال الفيلم نوضح بطولة أهالي سيناء العظماء.

هل تابعت ردود أفعال الناس على شخصيتك في هذا الفيلم؟

الحمد لله ردود أفعال الناس كانت مرضية جدًا، وبالنسبة للمتخصصين، رد فعلهم أن هناك اختلاف كبير في الأدوار التي أقوم بها ولم أحجم نفسي على  دور وأحد.

كذلك الجمهور أحب الدور وتفاعل معه وأعجبهم أدائي سواء في اللهجة السيناوية أو إحساس الشخصية نفسها.

هناك منافسة قوية في السينما حاليًا، ما رأيك فيها؟

المنافسة هي سبب نجاح أي شيء، فهذه المنافسة تخلق سينما قوية ومختلفة فهذا الموسم مميز جدا في تاريخ السينما واستطاع أن يرضي أذواق الجماهير.

وماذا عن طموح محمد جمعة في مجال الفن؟

أطمع في أدوار قيمة ومهمة أفتخر بها في المستقبل وتسجل في التاريخ.


اضف تعليقك

لأعلى