بالفيديو.. قيادي بالحرية والتغيير يكشف كواليس اتفاق السودان | الصباح
"تعرض للتنمر".. كيف استطاع محمود خسارة 70 كيلو من وزنة.. تعرف على التفاصيل (فيديو)     elsaba7     أصغر سائق توك توك في مصر.. تعرف على حكاية الطفلة "رحمه" التي تعول أهلها وتحلم بدخول كلية الطب (فيديو)     elsaba7     "فقده قدمه وأجرى 41 عملية".. تعرف على قصة محمود محارب السرطان (فيديو)     elsaba7     برنامج "تقدر" يحقق أمنية فايزة وميدوا ويُصلح بينهما (فيديو)     elsaba7     رئيس حزب المصريين ينعي وفاة الأمير طلال بن سعود     elsaba7     "المصريين" يهنئ الدكتورة أمل لطفي جاب الله لحصولها على الأستاذية في القانون الدستوري     elsaba7     خبير: الدولة تتبني سياسات جاذبة للاستثمار الزراعي     elsaba7     مصرع سائق وأصابة أخر فى حادث تصادم سيارتين نقل وتريلا بالغربية (صور)     elsaba7     إطلاق أسماء شهداء الجيش والشرطة على مدارس الغربية     elsaba7     الخارجية المصرية ترد على عدم مشاركة إثيوبيا في اجتماع واشنطن حول سد النهضة     elsaba7     حياة حسني مبارك في حلقة خاصة ببرنامج "المواجهة" على قناة القاهرة والناس.. الليلة     elsaba7     نائب محافظ الغربية يكلف لجنة المنشأت لمعاينة المنزل الأيل للسقوط بطنطا     elsaba7    

بالفيديو.. قيادي بالحرية والتغيير يكشف كواليس اتفاق السودان

صورة

صورة

قال أحمد ربيع، القيادي بقوى الحرية والتغيير والموقع على وثيقة الاتفاق، إن قوى الحرية والتغيير  وضعت كل ملاحظاتها على مسودة الاتفاق السياسي، وتم تضمينها بالاتفاق، والتوقيع عليها بالأحرف الأولى، لافتًا إلى أنه سوف يستكمل ذلك بالاتفاق على مسودة الوثيقة الدستورية لترتيبات الفترة الانتقالية.

وأكد ربيع، خلال مداخلة له بالفقرة الإخبارية المذاعة على قناة الغد، أن قوى الحرية والتغيير يمكن أن تقدم تنازلات في الفترة القادمة في حدود تسمح بتحقيق أهداف ومطالب الثورة السودانية، وأن هناك نقاط أساسية لا يمكن تقديم تنازلات فيها، مضيفًا أن الملفات الكبرى تم حسمها في الاتفاق السياسي، وأنه لا يتوقع حدوث اختلافات في الجلسة القادمة من المفاوضات.

وتابع ربيع أن قوى الحرية والتغيير بدأت في تهيئة الأجواء ونشر القواعد منذ استلامها للمسودة الأولى من الوثيقة، وكان ذلك السبب في تأجيل الجلسات أكثر من مرة، مردفًا أنها ستظل تنشر هذه القواعد بين كل أطياف الشعب السوداني باستخدام وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي.

يذكر أن المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقوى إعلان الحرية والتغيير وقعا بالأحرف الأولى على الاتفاق السياسي، وجرى التوقيع في العاصمة الخرطوم في حضور الوسيطين الأفريقي والإثيوبي بعد ليلة طويلة من المحادثات.


اضف تعليقك

لأعلى