الثانية أدبى على الثانوية العامة: كنت بذاكر على الحيطة (فيديو) | الصباح
خالد أبو بكر يرصد آخر استعدادات قمة الاستثمار البريطانية – الإفريقية من لندن     elsaba7     على الطريقة الملكية.. سمر تطرح "محبوبة" وتخضع لجلسة تصوير جديدة في لبنان (صور)     elsaba7     رئيس حزب "المصريين": مؤتمر برلين فرصة لإنهاء الأزمة الليبية ووقف أطماع أردوغان     elsaba7     محافظ الغربية يحظر التدخين داخل المنشأت الحكومية     elsaba7     "أرابيسكا"..مسرح عربي بالسويد يحارب العنف ضد المرأة بالفن (صور)     elsaba7     رئيس مدينة زفتى يتابع أعمال الصيانة بقناطر دهتورة     elsaba7     "التعاون الدولي" تنظم زيارة لوفد البنك الدولى لمحطة "بنبان" فى اسوان     elsaba7     جيل الإسكندرية يزور مستشفى العجمى العام بعد افتتاحها التجريبى     elsaba7     على خلفية واقعة الغش الجماعي .. تكليف أحمد سعد مديراً لمدرسة التجارة الثانوية بطنطا     elsaba7     محافظ الغربية يكرم مسعف وسائق بهيئة إسعاف الغربية لأمانتهم     elsaba7     مياه سوهاج تجرى تجربة لإنتاج السماد العضوي من مخلفات مزارع الصرف الصحي     elsaba7     جامعة سوهاج تطلق تميمة الاسبوع الاول للجامعات المصرية     elsaba7    

الثانية أدبى على الثانوية العامة: كنت بذاكر على الحيطة (فيديو)

الثانوية العامة

الثانوية العامة

أعربت الطالبة آلاء محمد حسن، الحاصلة على المركز الثاني على مستوى الجمهورية في الثانوية العام شعبة أدبي بمجموع 409.5 درجة، عن سعادتها البالغة بحصولها على هذه الدرجة، حيث ذكرت أنها شاهدت نتيجتها من على موقع الوزارة ولم يتصل بها أحد ليبلغها أنها من الأوائل، ولم تعرف إلا عندما اتصل بها الصحفيين.

وأضافت "حسن"، خلال حوارها في برنامج "صباح الورد"، الذي يُعرض على شاشة "TeN"، أنها تعبت كثيرًا طوال العام وكانت تُصاب باليأس في بعض الفترات، لافتة إلى نظام المذاكرة خلال العام فهي لم تكن تذاكر لعدد ساعات محددة يوميًا بل كانت تذاكر دروسها أول بأول، فقد كانت تذاكر من خلال الكتابة على الحائط، وقد تذاكر في اليوم الواحد نصف ساعة فقط وتلعب باقي الوقت.

 

وأعربت الطالبة عن رغبتها بالالتحاق بكلية الإعلام لغة إنجليزية، موجهة النصح لطلاب الثانوية الجدد أن يذكروا أول بأول، ولا يأجلون واجباتهم للغد.

 

ومن جانبها، قالت سحر والدة آلاء، إنها كانت تدعم ابنتها طوال العام وتحفزها على المذاكرة وتحاول إصرافها عن القلق والتوتر، فضلًا عن تغاضيها عن كتابة أبنتها على جدران المنزل أثناء المذاكرة، قائلة: "عوضي على ربنا".

 


اضف تعليقك

لأعلى