قناوي ومحبوب.. شبيه محمد رمضان يتحدث لـ"الصباح": نفس أمثل معاه | الصباح

قناوي ومحبوب.. شبيه محمد رمضان يتحدث لـ"الصباح": نفس أمثل معاه

منة مسعد / 2019-07-14 21:48:10 / فن
شبية محمد رمضان

شبية محمد رمضان

عشقه للفنان محمد رمضان، وإجادة تقليد أدواره وشخصه الصحيح، بالإضافة إلى الشبه بينهما في الملامح، جعل كل من حوله يشبّهونه به، ويوقفونه لالتقاط بعض الصور كما يفعلون مع نجمهم المفضل.

عبد الرحمن لطفي، 18عامًا، من محافظة قنا، كان الشبه بينه وبين النجم محمد رمضان بمثابة شهرة واسعة له، فهو الشاب المحبوب التي انشرت صورة مؤخرًا على وسائل التواصل الاجتماعي ليكون واحدًا من الذين اشتهروا بسبب ملامحهم الشبيهة لمشاهير كبار.

بدأ لطفي، بتصوير فيديوهات على برنامج "التيك توك" بعد إقناع زملاؤه لكونه كان رافضًا لتلك الفكرة، إلا أن الشبه الكبير الذي يجمع بينه وبين محمد رمضان، دفعه لعمل تلك الفيديوهات من خلال تصويره عدة مقاطع متنوعة ونشرها على هذا البرنامج. والمفاجأة أن هذه الفيديوهات أثارت إعجاب الكثيرين من رواد وسائل التواصل الاجتماعي، طالبين مزاولته لتلك الفكرة وزيادة عدد الفيديوهات ونشرها على "يوتيوب".

"نفسي امثل مع  النجم محمد رمضان"؛ هكذا بدأ عبد الرحمن لطفي حديثه لـ"الصباح"، موضحًا أنه حقق شهرة كبيرة بفضل الشبة الذي لا يكاد يختلف تمامًا عن نجم أغنية "نمبر وان"، ليُصبح شابًا مشهورًا قبل أن يبدأ مشواره الفني الذي لا يزال يحلم بتحقيقه حتى الأن.

الشبه بين عبد الرحمن ومحمد رمضان، يُعرضه لمواقف كثيرة. فعندما يتجول في بعض الشوارع داخل محافظات مصر، الناس تعتقد أنه محمد رمضان، ويتجمهر العديد حولة لأخذ بعض الصور الـ"سيلفي"، وهذا ما يتسبب في حرج شديد حسبما وصف ذلك: "مبقتش بعرف أمشي في الشارع.. كل الناس بتعتقد إن أنا محمد رمضان.. بيجروا عليا يتصور سيلفي وده بيسبب لي حرج".

وعلى الرغم من كل هذه المواقف التي يتعرض لها "لطفي"، ووصف الجماهير بأنه شبيه محمد رمضان، إلا أن أسرته لا تُلاحظ ذلك. بل ترى أنه لا يشبه تمامًا، على عكس أنهم لا يمانعون دخوله عالم الفن وتحقيق حلمة على ساحة المسرح وعمل أدوار تمثيلية بصُحبة المشاهير.

يقول لطفي، إنه يعشق التمثيل ويُريد المشاركة ليصبح ممثلاً مشهورًا مثلما صعدا زعماء الفن، مشيرًا إلى أن محافظات الصعيد، وخاصة محافظة قنا، بها مواهب كثيرة. لكن ليس لها ظهور على الساحة واصفًا ذلك بـ"المواهب المدفونة"، وذلك لكونها محافظات متناثرة عن مناطق الشهرة ولا توجد بها فرص تُمكنه من دخول مجال التمثيل لعدم التفات الكثيرين لها، مستكملاً: أنه ينتظر الفرصة التي تؤهله للدخول في أقرب وقت ممكن.

يتابع الشاب، أنه يتمنى أن يشاهد محمد رمضان فيديوهاته التي حققت شهرة واسعة على مدار أشهر ماضية، حيث يأمل بمقابلته شخصيًا، ومشاركته في إحدى أعماله الفنية، موضحًا أنه لا يهب من الاتهامات التي يتعرض لها من قِبل الجماهير ووصفهم بأنه يُقلد "محمد رمضان"، من أجل دخوله الفن، ولا يُؤثر ذلك الشبه على مستقبله الفني وحلمة الذي يسعى إليه.

وأشار صاحب الـ18عامًا، إلى أن محمد رمضان ليس نجمه المفضل فقد. بل يعشق أيضًا النجم رياض الخولي، ويرى أنه من أكثر النجوم نجاحًا في أداء دور الصعايدة.

واختتم لطفي حديثه، على الرغم ما يتعرض له أحياناً من تعليقات سخيفة من بعض الجماهير، إلا أنه يُشدد على استمراره  في عمل الفيديوهات، موضحًا أن التعليقات الإيجابية التي يذكرها البعض تُشجعه وتدعمه، لعمل المزيد من المشاهد والفيديوهات على "التيك توك"، وسوف يُقدم الكثير أملًا في تحقيق أحلامه ووصوله عالم الفن والتمثيل.  

صورة
صورة
صورة
شبية محمد رمضان
صورة


اضف تعليقك

لأعلى