معاناة المواطنين فى «الشهر العقارى » بالهرم | الصباح

معاناة المواطنين فى «الشهر العقارى » بالهرم

معاناة المواطنين فى لشهر العقارى

معاناة المواطنين فى لشهر العقارى

ما بين طول الانتظار وضياع الوقت والتعب الجسدى، يقف أهالى منطقة الهرم حائرين؛ بسبب وجود شهر عقارى واحد يخدم الدائرة بأكملها، حيث تعالت صيحاتهم مع المسئولين بإنشاء منطقة خدمية ولكن دون جدوى.

قال يحيى جبريل، أحد الأهالى إن وجود شهر عقارى واحد يخدم دائرة الهرم بالكامل فى منطقة المنشية من أكثر المشاكل التى تؤرقهم؛ وذلك بسبب الضغط الرهيب على هذا الفرع من قبل الأهالى تزامنًا مع قلة عدد الموظفين المتواجدين فيه والتى لا يتعدون الأربعة أفراد.

وأضاف جبريل، أن هناك إهمالًا متعمدًا من موظفى الشهر العقارى الوحيد الذى يخدم أهالى الهرم، وهو عبارة عن شقة داخل عمارة، فهناك موظف للتوكيلات وآخر للعقود المسجلة واثنان للأعمال الأخرى، بالإضافة إلى أنه لا يوجد فى هذا المقر خدمة إثبات تاريخ، مشيرًا إلى أن هناك نقصًا أيضًا فى بعض الخدمات.

وتابع: «بحكم شغلى كمحامٍ أرسل موكلين ليحرروا توكيلات تتأخر لأسبوع مقابل تحجج الموظفين بسقوط «السستم» فضلًا عن انصراف الموظفين قبل انتهاء ساعات العمل الرسمية، وغالبًا ما تكون حصيلة الإنتاج 100مواطن  رغم حضور 500 مواطن إلى مكتب الشهر العقارى.

 

ولفت إلى أنه تقدم بطلب إلى المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس اللجنة التشريعية بالبرلمان، من أجل تخصيص قطعة أرض يقام عليها مجمع خدمى لأهالى الهرم من حيث سجل مدنى وشهر عقارى ومكتب صحة لاستخراج شهادات الوفاة، مطالبًا المحافظة والحى ووزارة العدل والجهات المختصة بحل مشكلتهم.

ونوه حسن رياض، صاحب معرض سيارات، إلى أن هناك بعض الفئات يعتمدون فى أعمالهم على الشهر العقارى بانتظام لإنهاء مصالحهم كالمحامين والسائقين وأصحاب معارض السيارات، مؤكدًا أن أعمالهم تتوقف؛ بسبب قلة الخدمات.

واختتم محمد مجدى، سائق، قائلًا: «روحت أعمل توكيل بإدارة تاكسى قالى قدامك 147 بطاقة تعالى بكرة وفى ناس بتبقى موجودة قدام الشهر العقارى فى المنشية من الفجر، ومفيش غير 4 موظفين فقط وموظف واحد فقط اللى شغال، بصراحة تعبنا جدًا ومش لاقيين حل».


اضف تعليقك

لأعلى