مراكز الشباب بالقليوبية.. « كافيتريات وخرابات »! | الصباح
منة القاضي تكتب : بلطجي...وافتخر!     elsaba7     القومي للطفولة يطلق لعبة سيفيلنجز لتنمية مهارات الطفل في مرحلة الطفولة المبكرة     elsaba7     نص كلمة الرئيس السيسي خلال القمة غير الرسمية للاستثمار في أفريقيا     elsaba7     "الحبس في النفقة والخلع فقط في حالة الضعف الجنسي".. أبرز مقترحات تعديلات قانون الأحوال الشخصية     elsaba7     مصطفى زمزم: نستهدف توقيع الكشف على 100 ألف طالب ضمن مبادرة "ولادنا في عنينا"     elsaba7     الفريق محمد فريد يعود من الإمارات عقب مشاركته فى فعاليات معرض دبى الدولى للطيران 2019     elsaba7     نيابة أول طنطا تستدعى جارة شادى الأمير للتحقيق فى واقعة «طفلى السلم»     elsaba7     هاني الناظر: 90% من المصريين يعالجون بأدوية مصرية     elsaba7     لليوم الثالث .. حملات مرورية لضبط المركبات المخالفة بالغربية     elsaba7     ننشر أقوال شادى الأمير وزوجته فى واقعة «طفلى السلم» أمام نيابة طنطا     elsaba7     انتحار شخص شنقا لمروره بأزمة نفسية بالغربية     elsaba7     السيسى ووزيرة دفاع ألمانيا يتفقان علي الاستمرار في تطوير التعاون العسكرى     elsaba7    

مراكز الشباب بالقليوبية.. « كافيتريات وخرابات »!

مراكز شباب

مراكز شباب

فى ظل استضافة الدولة المصرية لبطولة كأس الأمم الإفريقية، واهتمامها بالملاعب والنوادى، إلا أن بعض المراكز الشبابية فى قرى ومراكز محافظة القليوبية سقطت من حسابات المسئولين عن الشباب والرياضة بالمحافظة.

 تُعانى مراكز ورعاية الشباب والنوادى الاجتماعية من نقص للإمكانيات ووصول يد الإهمال إليها، وتحول تلك الأماكن إلى كافيهات ومقاهٍ للجلوس الشباب والعائلات عليها فقط والتعامل بشكل تجارى بحت، أما الأنشطة الرياضية عبارة عن كتابات على الورق فقط.

البداية من القناطر الخيرية التى يشتكى أهلها من تحول النادى الرياضى والاجتماعى إلى مقهى كبير، حيث تقول سمر عبده، إحدى الأهالى، أن نادى القناطر الخيرية تحول إلى كافيه كبير على أحدث طراز حيث تم تأجير الكافيه، وتم إلغاء المساحات الرياضية التى كان يلعب بها الشباب.

أكد فارس محمد، أحد الشباب، أن نادى القناطر الخيرية بسبب تأجير الكافتيريا تم غلق الباب الرئيسى أمام الشباب المشتركين فى نشاط كرة القدم والاضطرار إلى السير إلى باب خلفى، إلى جانب أن المقاعد والمدرجات الخرسانية لا تصلح للاستخدام.

وفى مركز شباب كفر عرب غنيم الذى يفتقر إلى الموظفين والإهمال، حيث تساءل على المتولى - أحد الشباب -: أن مركز شباب كفر عزب غنيم إلى أين ؟، الذى يُعانى من حالة بطء شديد فى اتخاذ القرارات ولا تراعى مصلحة الشباب، فالملاعب متهالكة، والحال فى الملعب سيئ للغاية.

أوضح حسن علام، أحد شباب مدينة قها أن مركز شباب قها بدون شباب وبدون ملعب مجهز، ولكن الاهتمام يقع فقط على تأجير الكافيهات بالمركز وقاعات للزفاف التى تؤجر بأموال باهظة، مطالبًا المسئولين بوزارة الشباب والرياضة بضرورة استرجاع أرض النادى بالمركز وعودة الملعب كما كان لإقامة المباريات مع التحقيق فى كل قرش دخل هذا المركز ومدون على الورق فقط وليست على أرض الواقع.

لا يختلف وضع المراكز والنوادى الشبابية كثيرًا فى قرية كفر الشوبك التابعة لمدينة ومركز شبين القناطر، وقرية عرب العيايدة التابعة لمركز الخانكة، ومركز الشباب بمدينة طوخ ومناطق أخرى بالمحافظة تُعانى من الإهمال ومياه الصرف الصحى التى تُغرق أرضية الملاعب والافتقار إلى كثير من الألعاب، ودائمًا ما يناشد الأهالى والشباب المسئولين بضرورة النظر إلى مراكز الشباب بالقليوبية التى أصبحت سبوبة وتجارة لأصحاب المصالح فقط.

 


اضف تعليقك

لأعلى