حميدتي: هناك "شراكة حقيقية" مع قوى الحرية والتغيير | الصباح
انضمام كريم قاسم لمسلسل ريهام حجاج الجديد     elsaba7     محمد حميدة يدير ندوة "دور المرأة في المسئولية الاجتماعية والمشاركة السياسية" بمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2020     elsaba7     عادل كريم وكيل وزراة الصناعة العراقية رئيسا للاتحاد العربي للأسمدة لسنة 2020     elsaba7     أمانة الموارد والخدامات الاجتماعية بمستقبل وطن تستمر في طرح السلع المدعومة بالجيزة     elsaba7     "شادى" ينفى خبر وفاة طفل نتيجة تناوله وجبة أندومى فاسدة بالمحلة     elsaba7     "المصريين": الضربات الاستباقية للأمن الوطني تُحبط مخططات الإخوان الإرهابية     elsaba7     محافظ الغربية : أعداد دراسة تفصيلية لتطوير المناطق الأثرية بقرية صالحجر     elsaba7     ضبط أدوية مهربة داخل صيدلية بأحدى قرى مركز طنطا     elsaba7      لطيفة تغني "أخبروني" لنزار قباني والموسيقار طلال     elsaba7     انطلاق "لص بغداد" فى جميع دور العرض وسط اشادات واسعة من الجمهور     elsaba7     بسبب الأهمال .. أستبعاد مديرة إدراة المواد البشرية بمجلس مدينة السنطة     elsaba7     العثور على طفلين حديثى الولادة بالطريق العام بزفتى     elsaba7    

حميدتي: هناك "شراكة حقيقية" مع قوى الحرية والتغيير

محمد حمدان دقلو الملقب بحميدتي

محمد حمدان دقلو الملقب بحميدتي

قال نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، محمد حمدان دقلو "حميدتي"، السبت، إن هناك "شراكة حقيقية" مع قوى الحرية والتغيير، مشرا إلى أن الهدف هو الوصول بالبلاد إلى بر الأمان.

وأكد دقلو في كلمة ألقاها أمام أهالي في منطقة حجر العسل في ولاية نهر النيل "أن هناك شراكة حقيقية بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، مشيرا إلى أن المجلس العسكري السوداني هدفه الوحيد هو "الوصول بالسودان إلى بر الأمان".

وأوضح أن هناك مندسين وأجهزة مخابرات داخل قوات الدعم السريع، مشيرا إلى أن تسريب فيديوهات "بعضها مفبرك" أكبر دليلا على ذالك".

وأكد دقلو أن أي تجاوزات صدرت من جانب أفراد في الدعم السريع، سيتم التحقيق فيها ومحاسبة مرتكبيها.

يأتي ذلك فيما قال الوسيط الإفريقي محمد الحسن لبات إن الاجتماع حول الإعلان الدستوري تم تأجيله ليوم الأحد.

وكان الوسيط الإفريقي قد ذكر في وقت سابق أن اللجنة السامية للقانونيين، انتهت من صياغة الاتفاقية، ودعا الأطراف السودانية لاستلامها.

 


اضف تعليقك

لأعلى