السفير المصري في برلين ووزير الصحة الألماني يبحثان مبادرة مكافحة فيروس سي في القارة الأفريقية | الصباح

السفير المصري في برلين ووزير الصحة الألماني يبحثان مبادرة مكافحة فيروس سي في القارة الأفريقية

صورة

صورة

عقد السفير المصري في برلين  الدكتور بدر عبد العاطي لقاءً مع السيد "ينس شبان" وزير الصحة الفيدرالي الألماني الاثنين ٨ يوليو، لبحث فرص تعزيز التعاون والشراكة مع وزارة الصحة الألمانية في مجال الرعاية الصحية ودعم الجهود المصرية في تعزيز وتطوير منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد وتحسين مستوى الخدمات الصحية، مشيرا الي  مبادرة السيد الرئيس "100 مليون صحة"، وعلاج فيروس "سي" على المستويين الوطني والأفريقي في ظل الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الأفريقي والمبادرات والأفكار المصرية الطموحة لتعزيز قطاع الصحة في أفريقيا.

وأكد عبد العاطي خلال اللقاء على الأولوية المتقدمة التي تحتلها موضوعات تعزيز الرعاية الصحية ودعم قطاع الصحة بشكل خاص على أجندة الحكومة المصرية في إطار الأهمية البالغة التي توليها القيادة السياسية لبناء الإنسان المصري، واستعرض الإنجازات المصرية الكبيرة في هذا الشأن وخاصة التنفيذ الناجح لمبادرة "100 مليون صحة" وتوجيه السيد الرئيس بعلاج فيروس "سي" في عدد من الدول الأفريقية بهدف علاج مليون مواطن أفريقي، إلى جانب الجهود المصرية لتدشين منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد وتجهيز المستشفيات والوحدات الصحية للتطبيق الناجح لهذه المنظومة.

وأعرب عن تطلع مصر لتعزيز مستوى التعاون مع المانيا في دعم قطاع الرعاية الصحية، وخاصة تدريب وتعزيز قدرات الأطباء المصريين، وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات فيما يتعلق ليس فقط بالنواحي الطبية والعلاجية ولكن أيضاً على إدراة وتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، إلى جانب فرص التعاون في مجال السياحة العلاجية وإعادة التأهيل والعلاج الطبيعي ولاسيما في منطقة البحر الأحمر.

وقد أشاد الوزير الألماني خلال اللقاء بالجهود المصرية على صعيد تعزيز البنية التحتية ولاسيما في قطاع الكهرباء بالتعاون مع شركة سيمنس الالمانية، وكذا على مسار تعزيز منظومة الرعاية الصحية ومكافحة فيروس "سي" سواء في مصر او في افريقيا، مؤكداً تقديرهم لما حققته الحكومة المصرية من إنجازات علي هذا الصعيد، وأكد حرصه على استشراف سبل دعم التعاون بين وزارتي الصحة في مصر وألمانيا، وممثلي شركات التأمين والرعاية الصحية الألمانية لضمان التنفيذ الناجح والفعال لبرامج التعاون الصحي في مصروفها للأولويات المصرية، وفِي القارة الافريقية فِي ظل رئاسة مصر للاتحاد الافريقي.


اضف تعليقك

لأعلى