الوفد: ترشيد دعم المواد البترولية يأتي ضمن برنامجا طموحا لإصلاح الاقتصاد المصري | الصباح
انضمام كريم قاسم لمسلسل ريهام حجاج الجديد     elsaba7     محمد حميدة يدير ندوة "دور المرأة في المسئولية الاجتماعية والمشاركة السياسية" بمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2020     elsaba7     عادل كريم وكيل وزراة الصناعة العراقية رئيسا للاتحاد العربي للأسمدة لسنة 2020     elsaba7     أمانة الموارد والخدامات الاجتماعية بمستقبل وطن تستمر في طرح السلع المدعومة بالجيزة     elsaba7     "شادى" ينفى خبر وفاة طفل نتيجة تناوله وجبة أندومى فاسدة بالمحلة     elsaba7     "المصريين": الضربات الاستباقية للأمن الوطني تُحبط مخططات الإخوان الإرهابية     elsaba7     محافظ الغربية : أعداد دراسة تفصيلية لتطوير المناطق الأثرية بقرية صالحجر     elsaba7     ضبط أدوية مهربة داخل صيدلية بأحدى قرى مركز طنطا     elsaba7      لطيفة تغني "أخبروني" لنزار قباني والموسيقار طلال     elsaba7     انطلاق "لص بغداد" فى جميع دور العرض وسط اشادات واسعة من الجمهور     elsaba7     بسبب الأهمال .. أستبعاد مديرة إدراة المواد البشرية بمجلس مدينة السنطة     elsaba7     العثور على طفلين حديثى الولادة بالطريق العام بزفتى     elsaba7    

الوفد: ترشيد دعم المواد البترولية يأتي ضمن برنامجا طموحا لإصلاح الاقتصاد المصري

دعاء سعيد / 2019-07-03 11:48:55 / سياسة
خالد قنديل

خالد قنديل

قال الدكتور خالد قنديل، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد ورئيس اللجنة الاقتصادية بالحزب، أن ترشيد دعم المواد البترولية يأتي ضمن برنامجا طموحا لإصلاح الاقتصاد المصري وعلاج تراكمات العقود الماضية،

وأضاف أن هذه الخطوة تعد البداية لتحقيق العدالة الاجتماعية، وما سيتم توفيره من أموال سيتم توجيهه لدعم المستحقين، وذلك بتنفيذ مجموعة من الخطط منها تحديث منظومة بطاقات التموين التي يستفيد منها 76 مليون في كل محافظات مصر.

وكذلك اصلاح هيكل الأجور حيث أكد قنديل إن الأرقام تشير إلى أن الأجور تتحسن ففي موازنة 2019 وصلت إلى 301 مليار جنيه، وكان من المستحيل رفع المرتبات إلى هذا الرقم دون قرارات ترشيد دعم المواد البترولية، والتي تم منها توفير 37 مليار في 2019، مما سيمكن الدولة من زيادة الحد الأدنى للأجور من 1200 إلى 2000 جنيه،

كما اشار قنديل الى تطبيق التأمين الصحي الشامل التي بدأت بمحافظة بورسعيد، وجاءت نتيجة لترشيد الدعم وتوجيه الموارد لمساعدة الفئات الأكثر استحقاقا، ويتم من خلال المنظومة الصحية الجديدة تقديم خدمات طبية ذات جودة عالية مطابقة للمعايير القومية المصرية من خلال منشآت مسجلة لدى الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، هذا إلى جانب تطبيق نظم الإحالة، وتسجيل المنتفعين وفتح الملفات العائلية.

وأختتم رئيس اقتصادية الوفد بيانه أن برنامج الإصلاح الإقتصادي المصري، أدى دوره في ضبط المالية العامة، وتحسين أداء الاقتصاد، وتطوير بيئة الاستثمار، وتقليص عجز الموازنة والميزان التجاري، والتراجع بمستويات الدين العام، والأهم تحسين كفاءة منظومة الدعم والوصول بمخصصاتها إلى المستحقين الفعليين، والآن تشهد الموازنة ترشيدا كبيرا لنزيف الدعم، مع توجيه مخصصاته الحالية للفقراء، بعدما كان يلتهم أكثر من 500 مليار جنيه يذهب أغلبها لغير المستحقين.


اضف تعليقك

لأعلى