ضمن مبادرة «حياه كريمة».. مساعدات وقوافل طبية تجاوزت 435 ألف جنيه بقرية شونى بطنطا | الصباح

ضمن مبادرة «حياه كريمة».. مساعدات وقوافل طبية تجاوزت 435 ألف جنيه بقرية شونى بطنطا

/ 2019-06-26 16:15:40 / محافظات
حياه كريمة بالغربية

حياه كريمة بالغربية

أناب اللواء مهندس هشام السعيد محافظ الغربية مدير مديرية التضامن الإجتماعى ورئيس مركز ومدينة طنطا بتنفيذ أعمال مبادرة "حياة كريمة" اليوم بقرية شونى مركز طنطا والتي تعد أخر قرية بالمرحلة الأولى تنفذ بها بعد قرى حانوت كفر الجنيدى وطنبارة وميت الليث ودقرن وكوم على وميت حبيب وسلامون وذلك ضمن تسع قرى أكثر إحتياجاً تم إختيارهم لتنفيذ مبادرة السيد رئيس الجمهورية "حياة كريمه" كمرحلة أولى .

 وذلك من خلال توزيع مساعدات مالية وعينية وتنظيم قافلة طبية بتكلفة تتجاوز 435 ألف جنيه يستفيد منها 488 أسرة وذلك بالتنسيق مع مديرية التضامن الإجتماعى وجمعية الأورمان والجمعية الشرعية وجمعية بداية ومؤسسة التكافل الإجتماعى والجمعية التعاونية لأصحاب مصانع النسيج وجمعية الهلال الأحمر وجمعية قلوب أصحاء وجمعية إبن النفيس.

حيث تضمنت أعمال المباردة بالقرية توزيع مساعدات مالية على 100 أسرة بقيم تتراوح من 500 إلى 1000 جنيه وتسليم 5 ثلاجات مساعدة فى جهاز 5 عرائس بقيمة 25 ألف جنيه وتوزيع سلع غذائية على 375 أسرة بقيمة تتجاوز152 ألف جنية وكذا توزيع 6 رابطة عبارة عن (بطانية – مرتبة – مخدة – حصيره) بقيمة 8700 جنيه وعمل 2 وصلة مياة بقيمة 5 ألاف جنيه كما تم عمل معرض ملابس بالمجان بتكلفة 40 ألف جنيه.

والجدير بالذكر؛ أن أعمال المبادرة بالقرية تتضمن تنظيم قوافل طبية تتضمن الكشف الطبى وإجراء موجات صوتية للأطفال للإكتشاف المبكر لأمراض روماتيزم القلب وتشمل عيادات الأنف والأذن والحنجرة والباطنة والرمد وإجراء عدد من العمليات الجراحية لغير القادرين حيث تم إجراء عمليات عيون لعدد 20 حالة بتكلفة 120 ألف جنيه بالإضافة إلى إجراء إشاعات وتحاليل لعدد 30 مواطن بتكلفه 10 إلاف جنيه.

وفى السياق ذاته؛ أكد محافظ الغربية أن مبادرة حياة كريمة مستمره بالمحافظة وتهدف إلى رعاية الفئات الأكثر إحتياجاً وذلك بالتنسيق بين كافة مؤسسات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني.

مقدماً الشكر لكل من ساهم في تنفيذ المرحله الأولى منها مطالباً جميع المؤسسات بالتكاتف والإستمرار فى تنفيذ المبادرة بالقرى الأكثر إحتياجاً لما يأتى فى الصالح العام للمواطن البسيط.


اضف تعليقك

لأعلى