مصر تُودع وثيقة التصديق على اتفاقية تيسير التجارة لدى منظمة التجارة العالمية | الصباح
شيخ الأزهر: قيمة التسامح أهم الرسائل التي جاء بها الدين الإسلامي     elsaba7     تعليق خالد الجندى على الأعمال السحرية فى المقابر (فيديو)     elsaba7     خالد الجندى: من يؤمن بوجود السحر الان عليه بمراجعة عقيدته وعقله (فيديو)     elsaba7     البدري يعفي الأساسيين في المنتخب من استكمال مران السبت قبل مواجهة جزر القمر     elsaba7     غدًا.. إفتتاح بطولة العالم لرفع الأثقال للمكفوفين في الهرم     elsaba7     وزير الشباب والرياضة ومحافظ الدقهلية يشهدان افتتاح فعاليات مؤتمر شباب الدقهلية الأول     elsaba7     80 فتاة تشارك في الأولمبياد الإفريقية بأسوان     elsaba7     الأمم الإفريقية تحت 23 سنة.. غانا تبدأ الاستعداد لمواجهة كوت ديفوار بمران قوي في السكة الحديد     elsaba7     محمد فضل يكرم متطوعي كأس الأمم الإفريقية للكبار     elsaba7     "العربي للمسئولية المجتمعية" يشيد باستجابة وزير التعليم العالي لأيقونة تغيير المناهج سما رامي     elsaba7     علاقة غير شرعية وراء مقتل سيدة وإلقاء جثتها فى الطريق العام بالغربية     elsaba7     التموين تؤكد خفض أسعار السكر والزيت والأرز والدقيق بالبطاقات الشهر المقبل     elsaba7    

مصر تُودع وثيقة التصديق على اتفاقية تيسير التجارة لدى منظمة التجارة العالمية

الخارجية المصرية ومنظمة التجارة العالمية

الخارجية المصرية ومنظمة التجارة العالمية

قام السفير علاء يوسف، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة ومنظمة التجارة العالمية والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، بإيداع وثيقة تصديق مصر على البروتوكول الخاص باتفاقية تيسير التجارة، وذلك خلال لقائه مع روبرتو أزيفيدو المدير العام لمنظمة التجارة العالمية.

وخلال الاجتماع أكد السفير علاء يوسف أن هذه الخطوة تأتي انطلاقاً من إيمان مصر بمحورية دور منظمة التجارة العالمية في تعزيز دور النظام التجاري مُتعدد الأطراف، وصياغة قواعد عالمية موحدة للتجارة بمشاركة كافة الدول، وضمان حصول الدول النامية والأقل نموًا على نصيب عادل من النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة.

وأكد السفير علاء يوسف على استعداد مصر الكامل لتعزيز العمل المشترك في إطار المنظمة، والإعداد للمؤتمر الوزاري القادم الذي ستستضيفه كازاخستان في يونيو 2020 من أجل ضمان الخروج بنتائج عادلة ومتوازنة تدعم حقوق الدول النامية ومكتسباتها وتعزز من دعائم النظام التجاري متعدد الأطراف.

جدير بالذكر أن الوفد المصري لعب دوراً فاعلاً في المفاوضات الخاصة بالاتفاقية، وهي الأولى من نوعها التي يتم إبرامها منذ إنشاء المنظمة عام 1995، حيث قاد الوفد المصري المجموعتين الأفريقية والعربية في إطار مجموعة الدول النامية لتضمين الاتفاقية بنوداً تسمح للدول النامية بالحصول على الدعم والمساعدات الفنية اللازمة. هذا، ويُنتظر أن يسهم التنفيذ الكامل للاتفاقية في زيادة حجم التجارة العالمية بنحو تريليون دولار سنويًا، وتخفيض تكلفة التجارة بين الدول الأعضاء بنسبة 14.3%، كما يتوقع أن تسهم في زيادة صادرات الدول النامية بنسبة تصل إلى 20% .


اضف تعليقك

لأعلى