مأساة مرضى السرطان بسبب اختفاء عقار «السولوبريد» | الصباح

مأساة مرضى السرطان بسبب اختفاء عقار «السولوبريد»

الادوية

الادوية

>>استشارى علاج أورام: اختفاء العقار أحدث خللًا فى علاج مرضى السرطان

مأساة مر عليها أكثر من شهرين يعانى فيهما مرضى السرطان والتهاب المفاصل والتليف الرئوى والعديد من الأمراض الأخرى من اختفاء عقار السولوبريد تركيز 20 ملج بالأسواق وهو عقار مستورد يحتوى على مادة الكورتيزون الفعالة ولا توجد له بدائل بنفس التركيز والفاعلية ليلجأ لها المرضى.

يقول حسين كارم، وهو مريض بسرطان «الليمفوما»: إنه بعد كل جلسة علاج بالكيماوى يتناول من عقار «السولوبريد 20ملج» 5 أقراص يوميًا ولمدة خمسة أيام، مضيفًا أن جلسات العلاج بالكيماوى باهظة التكاليف وفى حالة عدم المواظبة على تناول السولوبريد بعد كل جلسة لن يكن للجلسة أى مفعول يذكر.

وأشار إلى أن العقار كان متوفرًا فى الصيدليات منذ شهرين، إلا أنه اختفى بشكل مفاجئ من الأسواق فضلًا عن أنه بحث عن العقار فى جميع الصيدليات دون جدوى، واستطرد حديثه قائلًا: حتى تواصلت مع الطبيب المعالج وكان رد الطبيب: «اتصرف وهات السولوبريد بأى طريقة كانت لأنه لا يوجد له بديل، أو تناول من السولوبريد تركيز 5 ملج 20 قرصًا يوميًا لتعويض جرعة الـ20 ملج وفى هذه الحالة سيؤثر على جهازك الهضمى ويؤدى لإصابتك بقرحة المعدة»، وأكد حسين على أنه يعانى من انقطاعه عن تناول عقار السولوبريد حتى الآن ولم يجد البديل الفعال.

الصيدلى المُستغِل

وتحدث علاء عماد قائلًا إن شقيقه مريض بسرطان البروستاتا ويتناول من عقار السولوبريد بعد كل جلسة علاجًا كيماويًا، مضيفًا أنه بعد اختفاء العقار من الصيدليات نصحه أحد الأصدقاء بالتوجه إلى الصيدليات المتواجدة بالمناطق الريفية لأن السحب على العقار هناك أقل، ولفت إلى أنه بعد معاناة طويلة للعثور على العلاج صادف إحدى الصيدليات بمنطقة «أتميدة» محافظة الدقهلية والصيدلى هناك ادعى عدم وجود العقار ثم طلب منه الانتظار لمدة ساعتين حتى يوفره.

وأشار إلى أنه بعد فترة الانتظار قام الصيدلى بإحضار شريط سولوبريد من داخل الصيدلية وباع له الشريط الواحد بــ 100 جنيه رغم أن سعره 30 جنيهًا قبل اختفائه.

أجهزة التنفس

بينما قال «أحمد صابر»: إن والدته مصابة بمرض التليف الرئوى وتستخدم عقار السولوبريد منذ 5 سنوات. وتابع قوله: «أنا بدور على السولوبريد فى جميع الصيدليات والسوق السوداء ولم أجده، حتى اضطررت للبحث عنه بين المرضى الذين يمتلكون كميات زائدة منه لأن الانقطاع المفاجئ عن تناول السولوبريد يؤثر بالسلب على الجهاز المناعى، مشيرًا إلى أن اليوم الذى يمر على والدته دون تناول السولوبريد، يتم نقلها فورًا إلى المستشفى ووضعها تحت أجهزة التنفس فضلًا عن أن مصاريف المستشفى باهظة التكاليف.

البحث عن السولوبريد

تواصلنا مع العديد من الصيدليات بمحافظات الإسكندرية والجيزة والقاهرة وكفر الشيخ والقليوبية ومناطق دمنهور والقناطر وطنطا والزقازيق ولم نجد العقار فى أى من صيدليات هذه المناطق وكانت الجملة التى يرددها جميع الصيادلة «بلاش تدور كتير مش هتلاقى السولوبريد».

تعطيش السوق

من جهته قال دكتور على سليمان صيدلى، إن هناك أزمة بسبب اختفاء عقار السولوبريد، وأردف قائلًا: اختفاء العقار له عدة أسباب من ضمنها نقص فى المواد الخام لدى الشركة المنتجة أو رغبة من الشركة فى تعطيش السوق وإجبار المرضى على شرائه من السوق السوداء بسعر أعلى ثم يصبح هذا السعر هو السائد من قبل الشركة المصنعة.

أزمات جمركية

ويقول دكتور وليد حسن صيدلى: إن اختفاء عقار السولوبريد ربما يكون بسبب مشاكل تخص التخليص الجمركى وشدد على أن شحنات الأدوية المستوردة يجب تسهيل دخولها وإزالة كل العقبات لإنقاذ المرضى، مضيفًا أن الاختفاء المفاجئ لـعلاج السولوبريد أدى إلى توقف بعض المرضى عن تناوله مما قد يتسبب فى تدمير الجهاز المناعى لديهم ولفت إلى أن الأدوية البديلة للسولوبريد بجرعات 20 ملج غير متوفرة أيضًا.

تهريب السولوبريد

بينما أوضح دكتور على عبدالله، صيدلى، أن عقار السولوبريد كان يدخل البلاد فى السابق عن طريق التهريب حتى تم ترخيصه ودخوله البلاد بشكل شرعى فضلًا عن أن هذا العقار له استخدامات واسعة، مطالبًا وزارة الصحة بضرورة إعلان أسباب اختفاء عقار السولوبريد، محذرًا من أن اختفاء السولوبريد سيفتح المجال لدخوله البلاد عن طريق التهريب.

 

سرطان الليمفوما

أما دكتور مصطفى عباس، مدير أحد المراكز الخاصة لعلاج الأورام، أكد أن عقار السولوبريد مكمل أساسى للعلاج الكيماوى خصوصًا مرضى سرطان الليمفوما والبروستاتا. مضيفًا أن عقار السولوبريد لا يقل أهمية عن العلاج بالكيماوى لأن الكورتيزون الذى يحتويه العقار يعتبر نوعًا من أنواع علاجات الأورام السرطانية وفى حالة عدم تناول المريض للسولوبريد يكون هناك نقص فى البروتوكول العلاجى له، ولفت إلى أن أغلبية المرضى الذين يعالجهم يعانون بشدة من نقص عقار السولوبريد.

الجهاز المناعى

من جانبه قال دكتور أحمد حامد رشاد، استشارى علاج الأورام وأمراض الدم بقصر العينى، أن عقار السولوبريد مسكن قوى لأعراض العديد من الآلام ومشاكل القىء والعظام التى تسببها جلسات العلاج بالكيماوى.

وأوضح أن الجهاز المناعى يحتوى على عدة أنواع من الخلايا ووظيفة عقار السولوبريد مهاجمة الخلايا المكونة لمرض سرطان الليمفوما بالجهاز المناعى، مشيرًا إلى أن بدائل السولوبريد غير فعالة لمرضى الجهاز المناعى لأن تركيز المادة الفعالة بهم أقل.

أضاف: الشركة المنتجة لعقار السولوبريد من أفضل الشركات التى تنتج أدوية من هذا النوع والتى نحتاجها لعلاج مرضى الجهاز المناعى مناشدًا بضرورة توفير السولوبريد من أجل إنقاذ المرضى.


اضف تعليقك

لأعلى