الطلاق يعرقل قانون الأحوال الشخصية للأقباط | الصباح
أحمد موسى: صلاح ثالث أفضل لاعب بالعالم.. ولن نسمح بالإساءة إليه (فيديو)     elsaba7     إعلامي: الجزيرة لا تعرف المهنية.. وجمال ريان صدم بضبط الخلية الإخوانية بالكويت (فيديو)     elsaba7     رسالة نارية من عمرو أديب لمستغلي جريمة قتل مُشرَّد بسبب زجاجة مياه غازية (فيديو)     elsaba7     مع الموجة الحارة.. 3 نصائح هامة للمواطنين من استشاري تغذية علاجية     elsaba7     الجار الله: 5 عناصر إخوانية تابعيين لخلية الكويت هربوا إلى تركيا (فيديو)     elsaba7     تفاصيل أعتداء أسرة مريض بالضرب والسب على طاقم طبى بمستشفى المحلة العام     elsaba7     بتهمة قتل شاب حاول اغتصابها.. النيابة تأمر بحبس فتاة العياط 4 أيام على ذمة التحقيقات     elsaba7     التنسيق: 55 ألف طالب حصلوا على درجات تفوق الـ 95% وهو عدد كبير جدًا     elsaba7     أحمد موسى: مصر بترمي زبالتها في قطر وتركيا (فيديو)     elsaba7     الأحد.. فتح باب التنسيق للمرحلة الأولى من الثانوية العامة     elsaba7     "الاستيلاء على الحكم وتشكيل جيش إسلامي".. تفاصيل صفقة الإخوان مع صدام خلال غزو الكويت     elsaba7     تحذير من أحمد موسى لحكومة الكويت بشأن الإخوان (فيديو)     elsaba7    

الطلاق يعرقل قانون الأحوال الشخصية للأقباط

الكنيسةوقانون الأحوال الشخصية

الكنيسةوقانون الأحوال الشخصية

>>أزمة بين الأرثوذكس والكاثوليك وراء تأجيل القانون

قررت الكنيسة الكاثوليكية تأجيل مناقشة قانون موحد للأحوال الشخصية للأقباط فى مصر، وأعلن سنودس الكنيسة أعلى هيئة داخل الكنيسة الكاثوليكية فى مصر، أنه يحتاج المزيد من الوقت لدراسة مشروع القانون.

 

وأثار موقف الكنيسة الكاثوليكية الكثير من الجدل، لإعادة القانون للمربع صفر، واعتبره البعض تراجعًا عن الموافقة على مشروع القانون خاصة بعد وصول المناقشة بين الكنائس الثلاثة الأكبر فى مصر إلى مراحلها الأخيرة بحسب بياناتهم الرسمية.

 

وقبل قرار الكنيسة الكاثوليكية، أعلنت الكيسة الارثوذكسية انتهائها بشكل شبه نهائى من مشروع قانون بعد اجتماعات مع الكنيسة الإنجيلية، وكانت بانتظار رد الكنيسة الكاثوليكية تمهيدًا لتقديم مشروع القانون للحكومة ثم طرحه فى البرلمان ليتم إقراره بعد موافقة الثلاث كنائس.

 

وأكدت مصادر بالكنيسة الأرثوذكسية أن البابا تواضروس سيعقد اجتماعًا مع رموز الكنيسة الأرثوذكسية لبحث قرار الكنيسة الكاثوليكية بعد عودة القانون لخانة البداية.

وقال المتحدث الرسمى للكنيسة الكاثوليكية، إن قرار الكنيسة جاء لدراسة المسودة بعد عرضها فى الاجتماع الأخير، وأن اللجنة القانونية درست القانون وأعدت مسودة مع الكنائس الأخرى، مؤكدًا أن دراسة القانون ستتطلب بعض الوقت، وأن الأمر ليس معناه أن الكنيسة الكاثوليكية أعادت المناقشات للمربع صفر وأن القرار للدراسة فقط.

 

وتوجد خلافات جوهرية بين الكنيسة الأرثوذكسية والكنيسة الكاثوليكية فى أسباب الطلاق، وبرغم توسع الكنيسة الأرثوذكسية فى أسباب الطلاق بعد أن كانت ترى أنه لا طلاق إلا لعلة الزنا، لكن الكنيسة الكاثوليكية لا يوجد لديها طلاق.

 

 


اضف تعليقك

لأعلى