شاهد.. أقدم وأهم الملاعب الرياضية في إفريقيا والشرق الأوسط | الصباح

شاهد.. أقدم وأهم الملاعب الرياضية في إفريقيا والشرق الأوسط

عادل نصار / 2019-06-24 19:04:58 / منوعات
استاد القاهرة

استاد القاهرة

احتشد عشرات الآلاف حول أستاد القاهرة العريق، من أجل حضور مباريات الافتتاحية لكأس بطولة الأمم الافريقية لكرة القدم، بين مصر صاحبة الضيافة و وزيمبابوي، يوم الجمعة الماضية فى مشهد نادر فى واحد من أكبر ملاعب القارة بعد سنوات من الإغلاق حيث لم تقم أى مباراة على الإطلاق منذ حوالى 4 سنوات فى الأستاد الذي استضاف مباريات هامة مثل نهائي كأس الأمم فى أعوام 1974، و2006، حسب التقرير المصور الذي اذاعته قناة الغد الاخبارية.

وأوضح التقرير أن الأستاد، استضاف العديد من المناسبات الرياضيةِ المهمة منذ افتتاحه في عام  ١٩٦٠، منها  بطولة كأس الأمم الإفريقية في السبعينيات والثمانينات وكذلك في عام ٢٠٠٦، بالإضافة إلى  دورة الألعاب الإفريقية عام ١٩٩١.

 

وتابع التقرير أن الأستاد الواقع بمدينة نصر شرق القاهرة، يمكن دخوله من أربعة شوارع رئيسية، ويرتبط بمحطتي مترو، هما محطة الأستاد ومحطة معرض القاهرة الدولي، بالإضافة إلى العديد من المواصلات العامة، مضيفًا أن الأستاد يستضيف مبارتي الافتتاح والنهائي للبطولة، ضمن ثلاثين مباراة تقام بالعاصمة موزعة على ثلاثة استادات بالقاهرة.

 

وأوضح التقرير، أن بناء الأستاد بدأ في عام ١٩٥٨، وتم افتتاحه في الذكرى الثامنة لثورة ٢٣ يوليو عام ١٩٦٠ بحضور الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر والرئيس السوداني إبراهيم عبود، مردفًا أن البناء تكلف ثلاثة ملايين جنيه، وكان اسمه أستاد ناصر في بادئ الأمر، وفي اعقاب وفاة الرئيس المصري  تحول اسمه إلى أستاد القاهرة في العام ١٩٧٠، بتصميم يجعل نصفه فوق الأرض والنصف الأخر تحتها.

 

وأشار التقرير إلى أن الأستاد، شهد عدة مراحل للتطوير، ففي السبعينات كان يتسع لأكثر من 100 ألف متفرج، وتم تطويره في عام ٢٠٠٥ قبل استضافة كأس أمم إفريقيا في 2006 ليتوافق مع المعايير العالمية، فتقلصت سعته إلى ٥٠ ألف متفرج، ومر بمرحلة تطوير أخيرة قبل افتتاحه لبطولة عام ٢٠١٩.

 

 ويعد ستاد القاهرة واحدٌ من أقدم وأهم الملاعب الرياضية في إفريقيا والشرق الأوسط، افتتح عام 1960 واستضاف عددًا من المناسبات الرياضيةِ المهمة منذ ذلك الحين، منها بطولةُ كأس الأمم الإفريقية في السبعينيات والثمانينات وكذلك في عام 2006، بالإضافة إلى دورة الألعاب الإفريقية عام 1991، أعيد افتتاح الإستاد بعد إغلاقه لـ5 سنوات قبل انطلاق نسخةِ الكان في 21 من يونيو الجاري بحلةٍ جديدة مميزةٍ أشاد بها الجمهور المصري.

 


اضف تعليقك

لأعلى